click to go to homepage
كيسي

ستوني: العمل الجاد يبدأ الآن

يسعدني الانضمام إلى فريق سيدات مانشستر يونايتد كمديرة فنية لهم.

في الواقع، هذا شرف كبير أن أقوم بالمساعدة في صياغة حقبة جديدة تخص واحدًا من أكبر أندية الكرة في العالم وسوف أعمل بكل جدية لكي أضمن نجاح تلك الخطوة.

وبالنسبة لي ولكي أحقق الالتزام الكامل بدوري الجديد، فسوف أبدأ من دوري كمساعدة لفيل نيفيل المدير الفني لمنتخب إنجلترا للسيدات. وهذا يأتي نتيجة لما قام به فيل معي وأود أن أشكره على المساندة والفرص المذهلة التي قدمها لي.

وفضلاً عن ذلك، فإنني أود أن أعبر عن شكري للاعبات المنتخب الإنجليزي للسيدات أنفسهن. وقد قلت قبل ذلك أن هذه مجموعة موهوبة للغاية من اللاعبات وأتمنى لهم ولفيل التوفيق في المستقبل.

أود أن أتوجه بالشكر الجذيل كذلك إلى سو كاميل ودان آشورث من الاتحاد الإنجليزي بفضل توجيههم لي طوال فترة برنامج إعداد المدربين، وكذلك إلى الجميع في وكالة التدريب، فقد كانوا 10 أشخاص من أصحاب الموهبة.

مانشستر يونايتد هو أحد أكبر أندية الكرة في العالم وأكثرها نجاحًا. مبادئ فريق الرجال كانت مترسخة بين لاعبي الأكاديمية وهي السبيل لوصولهم إلى الفريق الأول وذلك سوف يكون نفس الوضع بالنسبة لفريق السيدات أيضًا. أريد أن أبني فريقي باستخدام نفس القيم التي كانت السبيل في تحقيق نجاحات كبيرة في يونايتد على مر السنين.

وعلى الصعيد االتاريخي، فقد شهد النادي برنامجًا حقق نجاحًا كبيرًا مع فتيات المدارس المحلية والمجموعات المجتمعية من خلال مؤسسة مانشستر يونايتد. فريق السيدات الجديد سوف يمنح المتخرجات من مركز التدريب الإقليمي الفرصة لكي يصبحن لاعبات في الفريق الأول.

نستطيع أن نصبح نبراسًا للاعبات كرة القدم الشابات في كل مكان، حيث سنمنحهم الفرصة لارتداء قميص مانشستر يونايتد الشهير الآن بصورة حقيقية. الاهتمام بكرة القدم النسائية تنامى بشدة في السنوات الأخيرة وأعلم أننا نستطيع الاعتماد على مشجعي مانشستر يونايتد من أجل مساندتنا الموسم المقبل.

عندما تكتمل عملية إعادة التأهيل، فسوف يكون ذا كليف هو مقرنا وأنا متلهفة لبدء العمل هناك. هنا سوف نكون قادرين على نستمد الإلهام من العديد من لاعبي كرة القدم الذين صقلوا مواهبهم هناك قبلنا.

العمل الجاد يبدأ الآن. معًا، نستطيع أن نكتب فصلاً جديدًا في تاريخ هذا النادي الرائع.

كلمات رئيسية مرتبطة