click to go to homepage
بيريرا

سبب وجود اسم أندرياس على قميصي

أندرياس بيريرا يوضح السبب في تفضيله كتابة اسم أندرياس على ظهر قميصه خلال موسم 2018/19.

لاعب خط الوسط، الذي عاد إلى النادي عقب فترة إعارته إلى فالنسيا الإسباني والذي يسعى للحصول على مزيد من الدقائق مع الفريق الأول بعد البداية الرائعة له هذا الموسم، يوجد تشابه في الاسم بينه وبين أليكسيس سانشيز.
بيريرا
يمكنك الاستماع إلى اللاعب نفسه حول الأسباب التي دفعته للاستعانة باسم أندرياس على قميصه...

وعلى الرغم من أنه أصبح الآن لاعبًا دوليًا في المنتخب البرازيلي، إلا أن اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا كشف لنا النقاب عن السبب في عدم اتباعه نفس التقليد المتبع في منتخب بلاده الجنوب أمريكي والذي يجعل اللاعبين يعتمدون على اسم واحد فقط مثلما هو الحال مع فريد زميله في الفريق.

“ذلك لأن هناك الكثير من اللاعبين الذين يمتلكون اسم بيريرا،” اللاعب مصرحًا إلى تلفزيون مانشستر يونايتد. أبى اعتاد أن يلعب واسم بيريرا على ظهره وكنت أريد أن أغير الاسم لأن في بلجيكا الجميع يعلمون أنني نجل والدي. نجل بيريرا. كنت أريد أن أغير ذلك الاسم وأن أبدا بطريقتي الخاصة وأن يعرفني الناس باسم أندرياس وأن يكون ذلك الاسم على ظهري.

ماركوس بيريرا، البالغ من العمر 42 عامًا الآن، قدم مسيرة متميزة مع أندية بلجيكية مثل سينت-ترويدينز، رويال أنتويرب ولوميل يونايتد، بعد بداية القرن الجديد مباشرة.

ماركوس بيريرا
والد أندرياس ماركوس بيريرا، خلال تواجده مع فريق سينت-ترويدين.
أندرياس كان يعرف دائمًا باسم
“أندي”
وفقًا لما كان يناديه به زملاؤه في الفرق العمرية الأصغر في يونايتد، وذلك خلال فترة ترقيه المراحل العمرية المختلفة. وهذا شيء استمر في الفريق الأول ويتميز لاعب خط الوسط بالقدرة على تحدث عدة لغات مختلفة.

“إنهم ينادونني أندي أو أندرياس،”
اللاعب مؤكدًا.
“لذلك عندما يتحدث أي شخص بأي من هذين الاسمين أرد عليه. لذلك أستطيع التحدث مع الجميع في النادي. وهذا أمر جيد لأنني أستطيع أن أفهم كل شيء.”