هدف بول بوجبا ضد سويسرا

أفضل هدف سجله لاعب ليونايتد مع منتخب بلاده؟.. الجماهير تجيب

الخميس ٠٨ يوليو ٢٠٢١ ١٥:٤٤

العشرات من لاعبي مانشستر يونايتد، صالوا وجالوا مع منتخبات بلادهم في المحافل الدولية، ولطالما سجلوا الأهداف.

آخر هذه المنافسات الدولية نتابعها في الأيام الجارية، حيث تقام بطولتي كأس الأمم الأوروبية وكوبا أمريكا بشكل متوازي.

أهداف لاعبو يونايتد الرائعة على هامش مشاركتهم الدولية لا يمكن حصرها، ولكن بالفعل هناك أهداف لا تنساها الجماهير.

سألنا الجماهير الحمراء عن أفضل هدف سجله لاعب في يونايتد مع منتخب بلاده؟ وجاءت الإجابات على النحو التالي...

بول بوجبا × سويسرا

في الدقيقة 75 من عمر مواجهة فرنسا وسويسرا بدور الـ16 من منافسات يورو 2020 الجارية، تسلم بوجبا الكرة من خارج منطقة الجزاء وسددها قوية في المقص الأيسر للمنافس.

الهدف العالمي لبوجبا جعل النتيجة 3-1 لصالح المنتخب الأزرق، لكن انتفاضة سويسرا وإدراكها التعادل ثم الفوز بركلات الترجيح، جعل أبرز المرشحين لنيل اللقب يودع البطولة.

 

روبن فان بيرسي × إسبانيا

في دور المجموعات بكأس العالم 2014 على أراضي البرازيل، سحقت الطواحين الهولندية منافسها منتخب إسبانيا بخمسة أهداف مقابل هدف.

الإسبان تقدموا، ولكن أدرك فان بيرسي التعادل في الدقيقة 44 بهدف من ضربة رأس خيالية في مشهد لا ينسى، قبل أن يضيف المنتخب البرتقالي 4 أهداف أخرى.

ديفيد بيكهام × اليونان

تصفيات كأس العالم 2002، لم يكن بيكهام محبوباً من جانب الصحافة الإنجليزية في ذلك الوقت، وكان دائماً ما يتم انتقاده والهجوم عليه خاصة عقب لقطة الكارت الأحمر الشهيرة مع دييجو سيميوني أمام الأرجنتين في ثمن نهائي كأس العالم 1998.

بيكهام نجح أخيراً في دحر كل هذا الهجوم، يوم السادس من أكتوبر 2001 وعلى ملعب أولد ترافورد بتسجيله هدف التعادل من ركلة حرة بعيدة المدى في شباك اليونان، ضمن منافسات الجولة الأخيرة من التصفيات.

إنجلترا كانت تحتل المركز الأول في المجموعة برصيد 16 نقطة وبفارق الأهداف منتخب ألمانيا الوصيف. ألمانيا تعادلت مع فنلندا سلبياً، وباتت إنجلترا في حاجة للتعادل فقط لضمان التأهل المباشر.

حتى الدقيقة الوقت المحتسب بدل من الضائع، كان المنتخب الإنجليزي متأخراً أمام اليونان بهدفين مقابل هدف، قبل أن يسجل بيكهام التعادل من ركلة حرة صاروخية في واحدة من أشهر لقطات الثلاثة أسود عبر التاريخ.

هاري ماجواير × أوكرانيا

اختار العديد من المتابعين هدف قائدنا هاري ماجواير في أوكرانيا ضمن منافات دور ربع نهائي يورو 2020.

ربما تكون المباراة قد انتهت برباعية نظيفة لصالح الأسود الثلاثة، لكن هدف ماجواير من رأسية تعد ماركة مسجلة للاعبنا، يعتبر الأهم.

 
الشوط الأول انتهى بتقدم إنجلترا عن طريق هاري كين في الدقيقة الرابعة، وفور بداية الشوط الثاني وعقب مرور دقيقة فقط من عمره، سجل هاري ماجواير الهدف الثاني الذي أحبط معنويات الأوكران وساهم في فتح خطوطهم ليتلقوا الهدفين الثالث ثم الرابع.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة