برونو

الوجه الآخر لبرونو فيرنانديز، علاقته بالحيوانات وفيلمه المفضل ورأيه في تن هاج والمزيد

الخميس ١٧ أغسطس ٢٠٢٣ ٢١:٣٢

يعرف جميع محبي ومشجعي يونايتد عبر العالم إمكانات برونو فيرنانديز قائد الفريق الفردية والفنية داخل الملعب وشخصيته القيادية. وكذلك حجم التأثير الكبير الذي أحدثه داخل وخارج أرض الملعب منذ قدومه إلى يونايتد.

ولأنه محط الأنظار ومحبوب الجماهير فأن الجميع يتطلع لمعرفة المزيد عن برونو كشخص وكإنسان، وتنهال على محركات البحث العديد من الأسئلة الشخصية عن برونو وماذا يحب ومن يفضل. 

وقد جمع برنامج "saturday social"  عبر قناة سكاي سبورتس مجموعة من أهم هذه الأسئلة وطرحوها على قائدنا. 

فإذا كنت تريد أن تعرف رأي برونو في مدربه تن هاج، وعن فيلمه المفضل، وما هي وظيفة أحلامه كطفل، فهنا نستعرض معكم أجزاء من تلك المقابلة الشيقة وإجابات برونو الممتعة. 


أي فريق شجعه برونو في الطفولة؟ 

بوافيستا البرتغالي حيث، كان أول فريق لعبت له في طفولتي. وحتى قبل فترة الإعداد كنت أتدرب هناك حيث يمنحني الملعب هناك والأجواء شعورًا جيدًا ويذكرني بأيام جيدة. 

إذا لم يحترف برونو فيرنانديز كرة القدم، فآي مهنة سوف يمتهن؟ 

عندما كنت صغيرًا، كنت أرغب في أن أكون طبيبًا بيطريًا بسبب حبي الكبير للحيوانات، لكن عندما تكبر في السن تدرك أنك تخاف من بعض الحيوانات. والآن أنا أحب الكلاب فقط ويمكن القطط قليلًا. لكن في الحقيقة أنا لم أحب شيئًا أكثر من كرة القدم ولم أفكر في مهنة أخرى غير احتراف لعب الكرة. 

هل لعب برونو فيرنانديز في مراكز أخري وهو صغير؟ 

لعبت في كل مركز تقريبًا، بدأت كقلب دفاع ثم ظهير أيمن حتى عمر الـ 15 عامًا، ثم عندما لعبت مع فريق أكبر مني في الفئة العمرية مع زميل لي من نفس العمر كان يتمتع بالقوة وأنا كنت من يقوم بالتغطية والتمرير أختاره هو بدلًا مني واستمر للعب مع الفريق الأول. لذا عندما عدت لفريقي أخبرت المدرب أنني سوف ألعب كمهاجم وسجلت هدفين في أول لقاء واستمرت كذلك. 

المركز الوحيد الذي لم ألعب فيه هو حراسة المرمى، ولكن جلست على دكة البدلاء كحارس ثان في عمر الـ 12. 

ما اللقب الذي كان يطلقوه عليك في الصغر؟ 

في البرتغال كانوا يطلقون علي "بروني��و" هو أكثر الأسماء الذي التصق بي على وزن اللاعب البرازيلي جونينيو ولذا أقوم بتسديد الركلات الحرة مثله منذ الصغر. 

من هو أصعب منافس واجهته؟ 

واجهت العديد من المنافسين الأقوياء خاصة في الدوري الإنجليزي، منهم كانتي، روردي، ديكلان رايس. رودري ورايس أقويًا بدنيًا متشابهان وكانتي أقل قليلًا ولكنه سريع للغاية.

شاهدناك تتدرب مع رايس تحديدًا؟ 

بالتأكيد عندما تلعب في منافسة بهذه القوة وفريق كبير مثل يونايتد يجب أن تستعد بكل قوتك من أجل اللعب وبالصدفة نعمل مع نفس الأشخاص المعنيين بالإعداد قبل الموسم والتقينا هناك خلال الاستعداد للموسم الجديد، على المستوى الشخصي أتمنى له كل التوفيق ولكن ليس لفريقه بكل تأكيد. 

ما هو فيلم برونو فيرنانديز المفضل؟ 

فيلم الملك الأسد الأصلي، فيلم الكارتون، وليس فيلم الواقع الجديد هو فيلم لطيف ولكني أفضل فيلم الكارتون. 

أي نوع من القادة أنت؟ 

بصراحة لا أعرف، لا أريد أن أكون قائدًا من نوع معين، أريد أن أكون أفضل في كل شيء، بالطبع لدي مسؤوليات كقائد ولكني اتصرف حيالها كبرونو الشخص.

كيف كان شعورك عندما أخبرك تن هاج بحمل شارة قيادة الفريق؟ 

أنه أمتياز وشرف كبير لي، نظرًا لتاريخ النادي وما حققه وتاريخه الكبير، وأنا أريد أن أكون القائد الذي يحقق الألقاب أيضًا. 

كيف يمكن لبرونو أن يصف تن هاج؟ 

شخص متطلب بطريقة إيجابية، محترف للغاية، يهتم دومًا بالتفاصيل الدقيقة. 

وكيف يمكن أن تصفه كشخص بعيدًا عن العمل؟

يحب المزاح والنكات في بعض الأحيان، ولكنه شخص يحب الفوز والانتصارات وهو ما أحبه فيه وحتى عندما نحقق الانتصارات يظهر لنا الإيجابيات ويستمر في العمل من أجل مزيد من التحسن وهو يحب أن يحسن من الفريق ومن نفسه بشكل يومي. 

هل يتحكم برونو فيرنانديز في تشغيل الموسيقى في غرفة خلع الملابس؟ 

في الماضي نعم، الآن لا، لأني أحب نوع من أنواع الموسيقي البرتغالية الهادئة، أما الآن فالأمر موزع بين ديوجو دالوت وبين ليساندرو مارتينيز أذا كانت الموسيقى من نوعية الصالصا أو الريجاتون بينما لو كانت موسيقى الراب أو البوب فهناك ماركوس راشفورد وجادون سانشو. 

ما هو انطباعك الأول عن ماسون ماونت؟ 

هو لاعب مليء بالطاقة، لديه تقنيات كبيرة ومهارة رائعة، يمكنه التمرير لزميل والتسديد ويضيف لخط وسطنا جودة مختلفة عما نملك وهو شخص يريد تحقيق المزيد والتطور ويتدرب بقوة ويسعى لمساعدة الفريق. 

كما انضم لكم أونانا أيضًا، ما هو انطباعك عنه؟ 

أندريه شخص لطيف للغاية، يريد الكلام والمزاح للغاية. وفي المران يتمتع بصوت عال ويتحدث وهو أمر مهم أن يكون لدينا هذا في الخلف لتنبيه الفريقه وتوجيهه. 

لماذا يحمل برونو القميص رقم 8؟ 

والدي كان لاعب كرة قدم وتوقف من أجل العمل ودعم الأسرة، لذا حلمه هو حلمي وأنا امتداد له وهو كان يحمل هذا الرقم فأصبح رقمي المفضل، كما أنا ولدت في يوم 8 سبتمبر، لدي علاقة جيدة بالرقم 8 وأنا أحبه ولدي وشم على ذراعي يحمل الرقم الذي تربطني به علاقة ومشاعر جيدة. 

ما هي لحظتك المفضلة مع مانشستر يونايتد؟ 

أمل أنها لم تأت حتى الآن وستكون اللحظات القادمة أفضل. ولكن بكل تأكيد مباراتي الأولى أمام وولفرهامبتون لأنه بمثابة تحقيق للحلم، وكذلك أول لقب لي مع الفريق، ولكن آمل أن الأفضل هو القادم لنا.


موصى به: