click to go to homepage
يونايتد

آرسنال 1 يونايتد 3

مانشستر يونايتد يحجز بطاقة التأهل إلى الدور الخامس من كأس الاتحاد بمسمى الإمارات، عقب التغلب على آرسنال بقيادة أوناي إيمري بنتيجة 3-1 بعد مواجهة رائعة أقيمت على ملعب الإمارات ليلة الجمعة.

أهداف أليكسيس، لينجارد ومارثيال حسمت التأهل ليونايتد ولكنها لم تأت جميعًا في نفس الشوط.

آرسنال كان الفريق الأفضل في بداية المباراة؛ حيث توغل أصحاب الأرض سريعًا من الناحية اليسرى عقب ركنية مبكرة ليونايتد ولكن عرضية كولاسيناك تم التعامل معها بكل سهولة من جانب قائد يونايتد آشلي يونج.

رجال أونواي إيمري تفوقوا في مسألة التمرير وتبادل الكرة ولكنهم احتاجوا لـ 24 دقيقة قبل أن يتمكنوا من اختبار سيرجيو روميرو حارس مرمى يونايتد، وذلك بعد أن وصلت تسديدة أيوبي مباشرة إلى حارس مرمى يونايتد.

يونايتد اتسم بالبطء في البداية ولكنه تعامل بحسم مع الفرص التي سنحت له وبالفعل فقد تمكن لاعب آرسنال السابق أليكسيس من خطف هدف التقدم ليونايتد. المهاجم  التشيلي – الذي تعرض لصافرات الاستهجان مع كل لمسة من جانب مشجعي أصحاب الأرض – تلقى تمريرة رائعة من جانب لوكاكو، قبل أن يتمكن من مراوغة الحارس بيتر تشيك ويسكنها الكرة بطريقة رائعة داخل الشباك في الوقت الذي ظن فيه البعض أن الكرة في طريقها إلى خارج المرمى.

 
سانشيز

جيسي لينجارد ضاعف تقدم يونايتد بعد مرور دقيقتين عقب هجمة مرتدة رائعة، لوكاكو قام مرة أخرى بصناعة الهدف. لاعبنا صاحب القميص رقم 9 استغل المساحة الكبيرة التي سمح له بها مدافعو آرسنال، قبل أن يمرر الكرة إلى لينجارد والذي أسكن الكرة بدوره داخل شباك بكل هدوء بطريقة لم يتمكن تشيك من التعامل معها.

آرسنال كافح بعد ذلك في الدقائق الـ 15 الأخيرة من عمر الشوط الأول وتمكنوا بالفعل من تقليص الفارق قبيل نهاية الشوط الأول، عن طريق أوباميانج. آرون رامزي تمكن من المرور من بايلي داخل منطقة الجزاء ومرر الكرة التي وصلت إلى مهاجم آرسنال الذي تواجد في المكان المناسب على مسافة قريبة من المرمى لكي يسكن الكرة داخل الشباك.

الفريق صاحب الأرض واصل اللعب بنفس الطريقة التي أنهى بها الشوط الأول وذلك في مطلع الشوط الثاني وكاد أن يدرك التعادل بعد مرور دقيقة واحدة من بداية الشوط الثاني ولكن روميرو تصدى لتلك المحاولة ببراعة. رامزي شارك مرة أخرى في محاولة أصحاب الأرض، وهذه المرة سدد كرة برأسه ناحية الزاوية العليا من مسافة قريبة. روميرو قام بردة فعل رائعة أبعد بها الكرة أعلى عارضة مرماه.

أول بطاقة صفراء في المباراة تم منحها بعد ذلك بوقت قصير، وذلك بعد تعرض بوجبا الذي كان يقود هجمة ليونايتد، للجذب من جانب مواطنه لاورينت كوسينلي في مكان خطير خارج منطقة الجزاء تمامًا. لوكاكو تقدم لتنفيذ الركلة الحرة المباشرة ولكن تسديدته علت العارضة وأهدر فرصة محققة.

كانت تلك المساهمة الأخيرة لقائد آرسنال كوسينلي في المباراة حيث غادر الملعب مصابًا عقب تصادم بينه وبين لوكاكو.

الفريق صاحب الأرض واصل تشكيل الخطورة ولكن روميرو تمكن مرة أخرى من التصدي لهم، حيث تصدى ببراعة لتسديدة قوية في الزاوية اليسرى لمرماه من لاكازيت. رامزي وتشاكا جربا حظهما من مسافات بعيدة، ولكن يونايتد كان هو من تمكن من إضافة الهدف الرابع في المباراة.

البديلان مارثيال وراشفورد شاركا بدلاً من لوكاكو وأليكسيس – وشاركا بفاعلية في الهجمة التي قام بوجبا بشنها على دفاع آرسنال. اللاعب الفرنسي أجل قراره وتردد ما بين التسديد أو التمرير، وفي نهاية المطاف قرر أن يختبر الحارس تشيك. الحارس المخضرم – والذي أعلن عن نيته اعتزال كرة القدم بنهاية هذا الموسم – تصدى لتسديدة بوجبا ولكن الكرة التي ارتدت منه وصلت إلى مارثيال والذي أسكن الكرة داخل الشباك في الدقيقة 82.

وبرغم احتساب الحكم لعشر دقائق كوقت بدل ضائع نتيجة لتعطل اللعب لتلقي كوسينلي العلاج، فقد انتهت المواجهة بفوز يونايتد بنتيجة 3-1، ليتأهل يونايتد ويتواجد بذلك بين الفرق التي ستشارك في قرعة الدور الخامس التي ستجرى مساء الإثنين المقبل.

يونج

تفاصيل المباراة

آرسنال: تشيك؛ مايتلاند-نيلز، سقراطيس (موستافي الدقيقة 21)، كوسينلي (القائد) (أوزيل الدقيقة 64)، كولاسيناك؛ توريرا، تشاكا، رامزي؛ أيوبي (جيوندوزي الدقيقة 74)، لاكازيت، أوباميانج.

بدلاء لم يشاركوا: لينو، موستافي، مونريال، ليتشستينر، النني.

بطاقات: كوسينلي، كولاسيناك، جيوندوزي.

يونايتد: روميرو؛ يونج (القائد)، ليندلوف، بايلي، شو؛ هيريرا، ماتيتش، بوجبا لينجارد (جونز الدقيقة 87)، لوكاكو (مارثيال الدقيقة 71) أليكسيس (راشفورد الدقيقة 71).

بدلاء لم يشاركوا: جرانت، دالوت، فريد، ماتا.

بطاقات: يونج، لينجارد، راشفورد.

أصحاب الأهداف: أليكسيس (31)، لينجارد (33)، مارثيال (82).

الحكم: كرايج داوسون.

الحضور الجماهيري: 59.571.

 

كلمات رئيسية مرتبطة