براندون ويليامز وقع على عقده الجديد

ويليامز سعيد بعقده الجديد مع يونايتد

عبر براندون ويليامز عن رغبته في خوض أكبر عدد من المباريات والفوز بالألقاب مع مانشستر يونايتد، وذلك بعد توقيعه على عقد جديد مع النادي اليوم.

وفي حوار مع مارك سوليفان، أعرب اللاعب البالغ من العمر 19 عامًا عن سعادته بالتوقيع على هذا العقد الجديد الذي يمتد حتى عام 2024 مع إمكانية التمديد لعام إضافي، كما تحدث عن أهدافه وطموحاته في المستقبل… 

تهانينا على العقد الجديد يا براندون...كيف تشعر الآن؟

“أنا سعيد للغاية بهذا العقد الجديد مع النادي الذي أعشقه منذ الصغر. إنه أمر يبعث على الفخر لي ولعائلتي، وأتطلع بشغف كبير للمرحلة القادمة”

عقدك الجديد يمتد حتى عام 2024 مع إمكانية التمديد لعام إضافي...إلى أي مدى يعبر ذلك عن ثقة النادي وسولشاير بك؟

“أود أن أشكر النادي على ثقة الجميع بي ومكافأتي بهذا العقد الجديد طويل الأمد. كما قلت، أشعر بالفخر بالانتماء لمانشستر يونايتد، وأتطلع بشدة إلى المستقبل”.


ويليامز وسولشاير

هل كنت تتخيل أن يسير أول موسم لك مع الفريق الأول بهذه الطريقة؟ لقد لعبت 33 مباراة وسجلت أول هدف لك…

“نعم، لقد كان موسمًا رائعًا منذ بدايته. استمتعت باللعب كثيرًا هذا الموسم، ولم أكن أتوقع المشاركة في هذا العدد من المباريات بعد تصعيدي من فريق الشباب”

ما السر وراء نجاحك المبكر؟

“العمل الجاد والمتواصل وعدم الغرور وعدم الاكتفاء بما وصلت إليه وما إلى ذلك...جميعها عوامل تساهم في تحقيق النجاح، وعليّ أن أواصل اللعب بنفس الشخصية والروح”

لقد تلقيت مساعدة من الكثيرين في مشوارك الكروي حتى الآن...هل هناك أشخاص بعينهم قاموا بدفعك إلى الأمام؟

“الكثير من المدربين وأعضاء الأجهزة الفنية ساعدوني كثيرًا في مسيرتي، وأخص بالذكر دايف بوشيل وتوني ويلان. لقد وثقا بي كثيرًا، وتوقعا لي اللعب باستمرار مع الفريق الأول”.

هناك علاقة قوية تربط بينك وبين النادي كلاعب ومشجع منذ وقت طويل...كيف تصف شعور ارتداء قميص النادي في المباريات؟ 

“إنه شعور مميز للغاية، وهذا ما سيخبرك به أي لاعب يلعب للنادي الذي يعشقه منذ طفولته. أنا أستمتع كثيرًا باللعب في يونايتد وأتمنى أن أستمر مع الفريق لأطول فترة ممكنة”

كيف كان رد فعل عائلتك؟

“إنهم سعداء ويشعرون بالفخر بكل تأكيد. أفراد عائلتي دائمًا ما يدفعونني إلى الأمام ولا يتوقفون عن دعمي ومساندتي”.  

ما مدى تطلعك إلى مستقبلك كلاعب ومستقبل هذا الفريق الشاب ككل؟

“لا تزال أمامنا فرصة للفوز بالدوري الأوروبي هذا الموسم، وفي الموسم القادم سنشارك في دوري الأبطال بعد عودتنا من بعيد لاحتلال المركز الثالث. أعتقد أننا بدأنا نجني ثمار العمل الكبير الذي نقوم به في الملعب، ولكن لا يزال هناك مجال للتحسن والتطور أكثر، ولذلك نتطلع بشدة إلى المستقبل”.

أنت تلعب مع لاعبين شباب وتحت إمرة مدربين شباب أيضًا ككيران ومايكل وسولشاير...هل هذا وقت جيد للعب في هذا الفريق؟

“نعم. هناك مشروع بمعالم واضحة ونحن نتبع جميع تعليماتهم”.

ما طموحاتك وأهدافك الشخصية في المستقبل؟

“أود أن أفوز بالألقاب وأن أساهم في عودة النادي لمكانته المعهودة. أريد أن أشارك في أكبر عدد من المباريات ومواصلة التطور لأصبح لاعبًا أفضل”.

أخيرًا، ما رسالتك للجماهير؟

“أريد أن أشكرهم على دعمهم المتواصل، ولا يسعني الانتظار حتى أراهم مرة أخرى في أولد ترافورد”.


موصى به: