برونو فيرنانديز يقاتل على الكرة

يهدف فيرنانديز للتحسن بعد العطلة الشتوية

شعر لاعب خط وسط مانشستر يونايتد برونو فيرنانديز بالسعادة بفوزنا على تشيلسي 2-0 في الدوري الإنجليزي ليلة الاثنين، لكنه ما زال يشعر بأن فريق الشياطين الحمر يمكن أن يلعب بشكل أفضل.

بدأ اللاعب البرتغالي الدولي بطريقة مثيرة للإعجاب مع فريق الشياطين الحمر حيث، حصل على جائزة رجل المباراة في المباراتين اللتين شارك فيهما منذ انضمامه إلى النادي من سبورتنج لشبونة في يناير.

حصل اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا على 30% من أصوات المشجعين عبر تطبيقنا الرسمي، بينما احتل هاري ماجواير المرتبة الثانية بحصوله على 19% من الأصوات بينما احتل إيريك بايلي المرتبة الثالثة في الاستطلاع، بنسبة 17%.

بالإضافة إلى الحصول على جائزة ما بعد المباراة ليلة الاثنين، صنع برونو أيضًا هدفه الأول بقميص يونايتد، عندما صنع الهدف الثاني لهاري ماجواير في المساء في ستامفورد بريدج.

لقد جعلنا الانتصار في العاصمة نقلل الفارق في النقاط مع فريق فرانك لامبارد صاحب المركز الرابع إلى ثلاث نقاط فقط، بينما كانت المعركة في دوري أبطال أوروبا قد شهدت تطورًا آخر.

بينما كان لاعبنا الجديد القادم في يناير سعيدًا بالنتيجة التي حققت أول فوز ذهابًا وإيابًا لنا في الدوري على تشيلسي منذ موسم 1987/88، ما زال فيرناندز يشعر بأن هناك مجالات للتحسن.


ملخص: تشيلسي 0 يونايتد 2مقطع فيديو

وقال برونو لشبكة سكاي سبورتس: “أنا سعيد حقا.إنها مباراة صعبة ضد تشيلسي. إنهم فريق رائع ونحن بحاجة للفوز للحفاظ على المركز الرابع [في متناول اليد]”.

“أعتقد أن بإمكاننا أن نقدم أداء أفضل، لكنها كانت مباراة جيدة ضد فريق جيد. إنهم جيدون حقًا لكننا لعبنا وفزنا بها”.

“أشعر أنني في حالة جيدة. أعتقد أنني ألعب مع أكبر نادي في إنجلترا وأنا سعيد حقًا. إنه حلم أصبح حقيقة”.


موصى به: