click to go to homepage
مورينيو

روبسون: وقت الاتحاد في مواجهة الصعاب

بريان روبسون ساند الموقف الحماسي الذي قام به مورينيو في ملعب أولد ترافورد ليلة الاثنين وطالب الجميع في يونايتد بتبني عقلية متحدة في مواجهة الصعاب.

يونايتد كان قد تعرض لهزيمة بنتيجة 3-0 أمام توتنهام هوتسبير في ليلة صعبة في مسرح الأحلام. وبعد المباراة، فقد توجه مورينيو إلى أرضية الملعب وقام بالتصفيق بكل حماس للمشجعين في المدرجات الأربعة الخاصة بالملعب، وذلك قبل أن يتوقف أمام مدرج ستريتفورد إند الشهير لكي يظهر احترامه وتقديره للمشجعين الذين واصلوا التصفيق لفريقه الذي تعرض للهزيمة خارج الملعب.

روبسون يعلم تمامًا مدى قوة الارتباط بالمشجعين وأكد قائد يونايتد السابق أنه ليس خائفًا من البداية المتعثرة للفريق هذا الموسم، وأكد على أن هذه فترة للقتال في مواجهة الصعاب.

“علينا أن نتكاتف جميعًا لأنه لن يتكاتف أي شخص خارج هذا النادي مع مانشستر يونايتد،” بريان مصرحًا خلال حديثه إلى تلفزيون مانشستر يونايتد. “لو لم يكن المشجعون يساندون الفريق، لازدادت حدة الهجوم من جانب وسائل الإعلام على الفريق بصورة أكبر.

”هذه فترة يجب أن نتحد فيها سويًا في مواجهة الصعاب، وعلينا أن نعمل من أجل بعضنا البعض وعلى أن نستعيد ثقتنا بأنفسنا مرة أخرى. ويجب على اللاعبين أن يضاعفوا من جهودهم، ولكن بفضل مجموعة اللاعبين الذين نمتلكهم فسوف نتمكن من قلب دفة الأمور لصالحنا.

وبالتطرق إلى تلك النقطة، فقد واصل روبو حديثه حيث قال: “تلك هي السمة الرائعة في مشجعي مانشستر يونايتد، وقد لمستها بنفسي منذ أن كنت في هذا النادي، على الأقل. عندما تمر بوقت سيء تجدهم يساندونك، ولو كنت تمر بفترة جيدة تجدهم أيضًا لا يفرطون في مطالبهم. المشجعون مذهلون دائمًا وأعتقد أن ما قاموا به كان ردة فعل رائعة من جانبهم.

”عندما تتعرض لهزيمة بنتيجة 3-0 على ملعبك، يكون من الجيد أن تجد المشجعين مستمرين في مساندتهم وإخلاصهم لك لأن هذا موسم طويل وصعب للغاية. ومازال أمامنا مشوار طويل للغاية.