يونايتد

كريستال بالاس 0-2 مانشستر يونايتد

بهدفي ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال تمكن فريق الشياطين من تحقيق الفوز 2-0 على كريستال بالاس.

بهدفي ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال تمكن فريق الشياطين من تحقيق الفوز 2-0 على كريستال بالاس.

قبل انطلاق اللقاء، تغلب منافسنا على المركز الرابع ليستر سيتي على شيفيلد يونايتد 2-0 ليضع الضغط على فريق أولي جونار سولشاير.

رد عليه يونايتد بفوز بنفس النتيجة ليحافظ على المنافسة مع الثعالب ويبقى خلف تشيلسي في المعركة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

وقفة تقنية حكم الفيديو المساعد أمام بالاس بإلغاء هدف التعادل في وقت مبكر من الشوط الثاني وأيضًا عندما طالب الفريق المضيف عبثًا بركلة جزاء في الشوط الأول.

حسم ثنائي يونايتد راشفورد ومارسيال اللقاء بهدفي اليوم، ووصلا إلى تسجيل 44 هدفاً بينهما هذا الموسم.


بعد التعادل المتأخر في ساوثامبتون ليلة الاثنين في أولد ترافورد، بدأ يونايتد اللقاء بشكل مهزوز أمام بالاس.

وبالنظر إلى أن النسور قد خسروا مبارياتهم الخمس السابقة، فقد بدأوا اللقاء بطريقة هجومية.

في الدقيقة الثانية، سدد ويلفريد زاها كرة قوية تصدى لها ديفيد دي خيا.

شكل قائد يونايتد هاري ماجواير تهديد في الطرف الآخر بضربات رأسية من ركلات ركنية. لكن لم تكن قريبة من المرمى.

لم يكن إنهاء يونايتد أمام  المرمى دقيق وعلى الرغم من أن خطر بالاس المبكر قد تم التصدي له، إلا أن يونايتد كان يكافح من أجل المضي قدمًا.


راشفورد

كان على الفريق الطبي في يونايتد معاينة ماجواير بعد إصابة في الرأس بعد 32 دقيقة لكنه تمكن من الاستمرار. وحاول التسجيل برأسه بعد 6 دقائق فقط من ركنية نفذها فيرنانديز لكن مرت أعلى من المرمى.

قبل نهاية الشوط الأول تصدى دي خيا ببراعة لكرة أيو. ثم طالب أصحاب الأرض بركلة جزاء تجاهلها الحكم جراهام سكوت عندما تعثر زها وفيكتور لينديلوف في منطقة الجزاء.

وبينما كان الشوط الأول يتجه لنهايته بتعادل سلبي، جاء راشفورد بالحل.

البرتغالي برونو فرنانديز مرر كرة رائعة لراشفورد في مواجهة حارس بالاس ومدافعين الذين خدعهم كأنه سيسدد بقدمه اليسرى ثم وضع الكرة على قدمه اليمنى وسددها قوية ليكون هذا هو هدفه الثاني والعشرين في الموسم.


بعد شوط أول متواضع المستوى، كان الشوط الثاني مختلف بعض الشيء، سدد لوكا ميليفويفيتش ركلة حرة رائعة لكن دي خيا قدم تصدي أروع وأخرج الكرة من مكان مستحيل.

بعد 55 تم تسجيل هدف التعادل لكريستال عن طريق أيو من تمريرة زاها لكن تقنية حكم الفيديو المساعد ألغت الهدف بداعي التسلل.

واصل كريستال الضغط لكن دي خيا تصدى ببراعة لتسديدة جيمس مكارثي بعيدة المدى.

قام سولشاير بأول تغييراته، وأشرك جيسي لينجارد بدلًا من جرينوود ونيمانيا ماتيتش بدلاً من مكتوميناي.

في الدقيقة 74 كاد فيرنانديز أن يضاعف النتيجة ويؤمن الفوز لكن القائم رد تسديدة القريبة من داخل منطقة الجزاء.

بعد أربع دقائق من كرته الضائعة، لعب فرنانديز كرة رائعة لراشفورد الذي مررها بدوره مباشرة  لمارسيال المنطلق داخل المنطقة، وسدد الفرنسي بقدمه اليمنى داخل الشباك ليرفع النتيجة ليونايتد 2-0 في النهاية، ومثل راشفورد من قبله، كان هذا هو الهدف الثاني والعشرون لمارسيال هذا الموسم.

عاود دي خيا التألق وتصدى لتسديدة أخرى من زاها امتدت المباراة لـ 11 دقيقة إضافية بسبب إصابة الظهير الأيسر باتريك فان أنهولت تعرض لها خلال محاولته إيقاف مارسيال من التسجيل.


مارسيال

تفاصيل المباراة

يونايتد: دي خيا، وان-بيساكا، ماجواير (القائد)، ليدنيلوف، فوسو-مينساه، مكتوميناي (ماتيتش 63) بوجبا، جرينوود (لينجارد 63)، فيرنانديز، راشفورد، مارسيال.

بدلاء لم يشاركوا: روميرو، بايلي، دالوت، فريد، جيمس، ماتا، إيجالو.

الأهداف: راشفورد (45 + 1)، مارسيال (78).

بطاقات: ماجواير

بالاس: جويتا، وارد، ساخو، دان، فان أنهلوت (ميتشيل 84)، ميليفويفيتش (القائد)، مكارثي (ريدوالد 84)، مكارثر (شلوب 72)، زاها، تاونسند، أيو.

بدلاء لم يشاركوا: هينيسي، كيلي، وودز، كويات، ماير، بيريك.

بطاقات: ميليفويفيتش

الحكم: جراهام سكوت