click to go to homepage
دي خيا

دي خيا يفوز بالقفاز الذهبي

Share With

محافظة يونايتد على نظافة شباكه في ملعب لندن تعني أن دي خيا فاز بجائزة القفاز الذهبي للمرة الأولى في مسيرته الحافلة بالإنجازات مع يونايتد.

الحارس الإسباني تصدر القائمة برصيد 18 مباراة بشباك نظيفة، بزيادة مباراتين عن إيدرسون حارس مرمى سيتي ولم يعد متبقيًا سوى جولة واحدة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

دي خيا حافظ على نظافة شباكه خلال المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي خارج الديار مع ويست هام، حيث شعر الحارس الإسباني بعد الإزعاج حيث لم يقم أصحاب الأرض بالتسديد على مرماه سوى مرتين.

 

“ينتابني شعور رائع، فهذه هي المرة الأولى التي أفوز بها بجائزة القفاز الذهبي،” دي خيا مصرحًا إلى تلفزيون مانشستر يونايتد بعد المباراة. أنا سعيد للغاية بسبب ذلك. فهي تعني أننا دافعنا بصورة جيدة في الدوري، وأنا سعيد من أجلي ومن أجل الفريق.

“فهي جائزة للجميع، وهي جائزة جماعية، وليست موجهة للحارس فقط. هذا أمر جيد بالنسبة لي ولكني سعيد من أجل الفريق كذلك.”

 

“ديفيد كان مذهلاً،” المدير الفني جوزيه مورينيو مضيفًا. “ولكن جائزة القفاز الذهبي إنجاز تحقق بفضل جهود الفريق ولا يتعلق الأمر بقيام شخص ما بتحليل أداء حارس المرمى وحسم مسألة أن هذا هو الحارس الأفضل في الدوري الإنجليزي الممتاز.”

ولكن الأمر متعلق بالخروج بشباك نظيفة والشباك النظيفة أمر يعتمد على الفريق. لذلك بكل تأكيد نحن سعداء للغاية جميعًا من أجل دي خيا ولكنه في الوقت نفسه إنجاز للفريق ككل.

 

دي خيا

هذه الجائزة سوف تكون الأحدث ضمن سلسلة الجوائز التي فاز بها دي خيا، والذي فاز بجائزة لاعب العام وفق اختيارات زملائه في الفريق، كما حقق رقمًا قياسيًا بعد أن أصبح أول لاعب في يونايتد يفوز بجائزة أفضل لاعب في العام التي تحمل اسم سير مات بازبي، وذلك أثناء حفل توزيع جوائز نهاية العام في وقت مبكر من الشهر الحالي.

الحارس الإسباني لعب مباراته الأولى مع يونايتد خلال صيف 2011 وواصل مسيرته إلى أن وصل إلى 300 مباراة مع يونايتد.