click to go to homepage
موورينيو

الفريق قبيل لقاء سوانزي

مانشستر يونايتد سوف يعود للعب في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم السبت في تمام الساعة 15:00 بتوقيت بريطانيا الصيفي أمام سوانزي سيتي في ملعب أولد ترافورد.

ونظرًا لأن العديد من لاعبي يونايتد متواجدون رفقة منتخبات بلدانهم، يكون هناك دائمًا بعض المخاوف من أن يعود بعض اللاعبين بإصابات أو مشكلات متعلقة بلياقتهم البدنية، وذلك عقب سلسلة المباريات الودية الدولية.

سكوت ماك توميناي اضطر لمغادرة معسكر المنتخب الاسكتلندي عقب أول مشاركة له مع منتخب بلاده أمام كوستا ريكا، ونتيجة لذلك فقد غاب عن الفوز بنتيجة 1-0 على المجر. سيرجيو روميرو غادر الملعب خلال المباراة التي انتهت بخسارة الأرجنتين بنتيجة 6-1 أمام إسبانيا وذلك عقب إصابته نتيجة لاصطدامه بدييجو كوستا في اللعبة التي نتج عنها الهدف الافتتاحي لأصحاب الأرض.

ماركوس روخو شارك في المباراة بأكملها والتي أقيمت في واندا ميتروبوليتانو، وهذا هو الظهور الأول له منذ الفوز بنتيجة 2-0 على هيدرسفيلد تاون يوم 3 فبراير، وهو ما يشير إلى أنه قد يكون جاهزًا للعب خلال نهاية الأسبوع. أندير هيريراجاهز هو الآخر بعد أن صرح بأنه جاهز للعودة وذلك عقب غيابه عن اللعب، ولكن فيل جونز لم يتم استدعاؤه لصفوف المنتخب الإنجليزي بسبب الإصابة.

 

بول بوجبا أنهى الشوط الأول من المباراة التي انتهت بالفوز 3-1 على روسيا وهو يعرج ولكنه عاد وأحرز هدفًا في وقت لاحق من ركلة حرة مباشرة رائعة وأكمل المباراة حتى نهايتها. آشلي يونج بدا وكأنه أصيب أيضًا في ركبته قرب نهاية المباراة التي انتهت بالتعادل بين إنجلترا وإيطاليا بنتيجة 1-1، وفيما يبدو أن ذلك كان لتخفيف آثار الكدمة. ونأمل أن يكون كلا اللاعبين بخير وذلك عندما يعودان إلى مجمع تدريب أون.

 

وبالطبع، لم يعد زلاتان إبراهيموفيتش أحد الخيارات المتاحة عقب إنهاء تعاقده لذلك قد ينضم اللاعب إلى صفوف لوس أنجلوس جالاكسي الذي يلعب في الدوري الأمريكي الممتاز لكرة القدم.

سوانزي سيتي المتألق يبدو أنه سيفتقد لجهود أنجيل رانجيل، وكذلك ليروي فير وويلفريد بوني، بينما قد يكون ريناتو سانشيز، لاعب خط الوسط المعار إليه من صفوف بايرن ميونيخ، جاهزًا للعودة.

المدير الفني مورينيو سوف يلتقي بوسائل الإعلام يوم الجمعة لتقديم المزيد من الأخبار بخصوص خططه الخاصة بالمواجهة.