مورينيو

موقف الفريق قبيل مواجهة الآنفيلد

المدير الفني لمانشستر يونايتد جوزيه مورينيو كشف النقاب عن طبيعة قائمة الإصابات الموجودة في فريقه قبيل رحلة الفريق إلى ليفربول لمواجهة متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد.

المدير الفني كان قد أجرى ثمانية تغييرات على تشكيلة فريقه التي تعرضت للهزيمة بنتيجة 2-1 أمام فالنسيا في المواجهة الختامية للفريق في منافسات المجموعة الثامنة من دوري الأبطال وقد كان أغلب هذه التغييرات قد حدثت بصورة اضطرارية.

وفي الواقع، فقد تخلف لاعبان اثنان فقط عن مرافقة الفريق في هذه الرحلة للحصول على راحة وهما الحارس دي خيا ولاعب خط الوسط ماتيتش.

وقد زادت الأمور سوءًا بعد استبدال روخو بين شوطي المباراة التي أقيمت في المستايا بسبب مشكلة غير محددة، حيث شارك يونج كبديل له وذلك بدلاً من منحه الراحة قبيل مباراة نهاية الأسبوع. ومع ذلك، فقد ألمح المدير الفني كذلك إلى أن البدلاء يونج، لينجارد وراشفورد صاحب الهدف سوف يشاركون جميعًا منذ البداية في المواجهة التي سيخوضها يونايتد في الميرسيسايد.

روخو
ماركوس روخو تعرض لإصابة.

وخلال مؤتمره الصحفي الذي أعقب المباراة، فقد أوضح جوزيه الكثيرمن التفاصيل الخاصة باللاعبين الذين لم يرافقوه إلى إسبانيا. “سمولينج مصاب،” مورينيو مصرحًا. “ليندلوف مصاب. دارميان مصاب. مارثيال مصاب. دالوت مصاب. اللاعبان الآخران اللذان كان يمكن استقدامهما إلى هنا كانا دي خيا وماتيتش.

أنتم أول من علق على العدد الكبير من الدقائق التي لعبها ماتيتش، حيث واصلتم التصريح أسبوعًا تلو الآخر أنه بحاجة إلى راحة. إن لم يحصل على راحة عندما يكون لدينا مباراة لا تؤثر على تأهلنا الذي كنا قد حسمناه بالفعل، فسوف يلعب حتى يصبح منهكًا تمامًا من التعب! وبالطبع، كان من الطبيعي ألا نصطحبه إلى هنا. "أما فيما يخص دي خيا، فقد كان النقاش الذي دار هو هل نمنح روميرو فرصة لعب مباراة أم لا. مارسيلينو فعل نفس الشيء مع الحارس دومينيك. روميرو حارس جيد للغاية وهو ما دفعني للاستعانة به في نهائي الدوري الأوروبي قبل عامين.

وباستثناء هذين اللاعبين لم يكن هناك أية لاعبين آخرين أمامهم فرصة للعب في مباراة اليوم. “الأسبوع الماضي، لعبنا ثلاث مباريات استعنا خلالهم بغالبية اللاعبين طوال الوقت. لم يكن لدي خيارات أخرى بما في ذلك لاعب مثل روخو، والذي كنت أعتقد أنه سيلعب مباراة اليوم حتى أمنح يونج فرصة للحصول على راحة على سبيل المثال. بين شوطي المباراة، اكتشفنا أن روخو مصاب ولن يشارك.

الفريق الذي استعنت به في مباراة اليوم، لو كانت مباراة ستحسم التأهل من مرحلة المجموعات، سيكون فريقًا مشابهًا. وذلك هو الواقع. "لذلك عندما تقوم بتحليل خاص بمانشستر يونايتد وتتحدث عن الطموحات أو المستويات، يتوجب عليك أحيانًا أن تعرف إن كان الموقف أفضل قليلا لأنك ستقوم بعمل تعليقات محددة.

جدير بالذكر أن هناك تقارير أفادت بأن أليكسيس سانشيز سوف يغيب عن الفترة المتبقية من العام، وفي الوقت نفسه فقد غاب ماك توميناي عن مواجهة فالنسيا وهو ما أدى إلى الاستعانة بماسون جرينوود البالغ من العمر 17 عامًا على مقعد البدلاء وذلك بعد أن كان المدير الفني قد أشار في البداية إلى أنه قد يستعين به كبديل احترازي. ليفربول، مثله مثل يونايتد، كان قد تأهل بعد احتلاله المركز الثاني في مرحلة المجموعات من دوري الأبطال بعد فوزه 1-0 على نابولي. وكان جويل ماتيب قد انضم إلى زميله المدافع جوي جوميز في قائمة المصابين بعد تعرضه لكسر في عظمة الترقوة أمام الفريق الإيطالي.

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? لو لم تكن تقرأها، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق الرسمي هنا