يونايتد

وودوارد متحمس بشأن الموسم الحالي

الجمعة ١٧ سبتمبر ٢٠٢١ ١٤:١٣

أشاد إد وودوارد بتعامل مانشستر يونايتد الجيد خلال فترة الوباء العالمي وأعرب عن تحمسه بشأن الموسم الحالي بعد التعاقد مع كريستيانو رونالدو ورفاييل فاران وجادون سانشو هذا الصيف.


وأشاد نائب الرئيس التنفيذي "بالجو الرائع" الذي أضافته عودة الجماهير إلى أولد ترافورد وقال إنه "أكثر ثقة من أي وقت مضى أننا على المسار الصحيح".


في حديثه بعد إصدار النتائج المالية للنادي لهذا العام، وصف وودوارد الأشهر الـ 12 الماضية بأنها "من بين الأكثر تحديًا في تاريخ مانشستر يونايتد" بسبب الوباء، وقال: "يجب على أي شخص مرتبط بالنادي أن يفخر به. لقد تعاملنا بمرونة كبيرة واحترافية خلال معظم هذه الأوقات".


وقال: "قلنا في خضم الوباء أن النادي سيخرج في وضع أقوى، وأعتقد أننا نرى ذلك الآن يتحقق بينما نخطو نحو التعافي من أساس قوي للغاية".


"الجزء الأكثر أهمية في هذا التعافي هو عودة الجماهير إلى أولد ترافورد وكان من الرائع رؤية الملعب ممتلئًا للمرة الأولى منذ 18 شهرًا تقريبًا. وأظهرت الأجواء الرائعة خلال المباريات هذا الموسم أن المشجعين هم شريان الحياة لكرة القدم، ونحن سعداء للغاية بعودتهم".


بينما يستعد الفريق لمواجهة وست هام يوم الأحد، أشاد وودوارد بأولي جونار سولشاير واللاعبين على بدايتهم القوية في الدوري ��لإنجليزي الممتاز هذا الموسم وقال "كل شخص في النادي يشعر بالحماس تجاه بقية الموسم".


"لقد دعمنا الفريق بشكل كبير خلال الصيف، بالتعاقد مع كريستيانو رونالدو، رافاييل فاران، جادون سانشو وتوم هيتون. أظهرت هذه التعاقدات استمرار قدرتنا على جذب بعض أفضل لاعبي كرة القدم في العالم إلى أولد ترافورد، و التزامنا بمساعدة أولي على تحقيق النجاح داخل الميدان.


"لقد كنا واضحين في استراتيجية بناء فريق يضم مزيجًا من لاعبي من الدرجة الأولى والمواهب الشابة، وهذا يحدث توازنًا بين الشباب والخبرة، بهدف الفوز بالبطولات ولعب كرة القدم الهجومية على طريقة مانشستر يونايتد.


وكجزء من هذا، فقد واصلنا تعزيز عمليات البحث عن المواهب والاستكشاف لدينا، كما قمنا بزيادة استثماراتنا في الأكاديمية، لضمان استدامة هذا النجاح. في حين أن بناء الفريق هو عملية مستمرة، فنحن أكثر ثقة من أي وقت مضى بأننا نسير على الطريق الصحيح ".


كما سلط وودوارد الضوء على البداية القوية للموسم التي حققها فريق السيدات، حيث حقق فوزين في أول مباراتين من الدوري الممتاز للسيدات تحت قيادة المدرب الجديد مارك سكينر.


وأضاف: "نحن ملتزمون بشدة بالاستمرار في تعزيز موضعنا في كرة قدم السيدات".


بينما تأثرت نتائجنا المالية بالوباء، قال وودوارد إننا تعاملنا مع هذا الاضطراب بشكل أفضل من العديد من الأندية بسبب قوة النموذج لدينا.


"ليس من قبيل الصدفة أننا تمكنا من الاستثمار هذا الصيف في وقت كانت فيه العديد من الأندية تتراجع. وهذا يعكس النموذج التجاري القوي الذي بنيناه على مدى سنوات عديدة، مما يضمن أن يكون ما ننفقه دائمًا مدعومًا بالإيرادات التي نتمكن من تحقيقها.


ومع ذلك، بينما نحن واثقون من قوتنا، لا يزال من الواضح أن كرة القدم ككل تواجه تحديات مالية كبيرة ناجمة عن سنوات من التضخم المادي في الأجور ورسوم الانتقالات، والتي تفاقمت بسبب تأثير الوباء. نحن ملتزمون بالعمل في الدوري الإنجليزي الممتاز، ورابطة الأندية الأوروبية، و الإتحاد الأوروبي لتعزيز الاستدامة المالية بشكل أكبر على جميع مستويات اللعبة".


قال وودوارد إن التوقعات على المدى الطويل لكرة القدم تدعو للتفاؤل، حيث يزداد الاهتمام العالمي باللعبة بشكل كبير.


"لكن لا يمكن لأي ناد أن ينجح بمفرده. نريد أن نكون جزءًا من بناء كرة القدم المحلية والأوروبية، والعمل جنبًا إلى جنب مع هيئاتنا الإدارية، والأهم من ذلك، الجماهير، للحفاظ على سحر لعبتنا. كنادي، نحن ملتزمون بهذه الأهداف ونتطلع إلى تحقيقها في الأشهر والسنوات المقبلة ".


موصى به: