أولد ترافورد

وودارد: هدفنا الدائم هو الفوز بالبطولات

في حواره مع مجموعة من المستثمرين خلال الإعلان عن الأرباح الربع سنوية للنادي، أوضح نائب رئيس يونايتد أن النادي يشهد تطورًا كبيرًا في مناطق بعيدة عن الأضواء، مثل مركز AON التدريبي وفريق الأكاديمية وفريق التعاقدات.

وقال وودارد: “النجاح يعني الفوز بالبطولات، ولطالما كان ولا يظل هذا هو هدفنا في مانشستر يونايتد”.

“إن التقدم الكبير الذي يشهده النادي على الصعيد التجاري يدعم الاستثمار الدائم في فرقنا بمراحلها السنية المختلفة. أستطيع أن أقول أن جزءًا كبيرًا من هذا التطور يتم خلف الكواليس، ولذلك لا يراه الكثير من الناس”.


إد وودارد

“على سبيل المثال، حصل فريق التعاقدات على دعم كبير خلال السنوات الماضية بهدف زيادة تأثيره وتحقيق أكبر استفادة للنادي من خلاله. العديد من المسئولين الكبار في هذا الفريق يعملون في يونايتد منذ أكثر من 10 سنوات، وهذا الفريق يساعد المدرب والجهاز الفني في اختياراتهم للاعبين”.

“لقد وضعت هذه الاستثمارات والثقة التي منحناها لأولي جونار سولشاير وجهازه المعاون في مارس الماضي حجر الأساس اللازم لتحقيق النجاح. وبينما نحن واثقون من إتيان هذا الاستثمار لثماره، يجب علينا أن نتحلى بالصبر حتى يبني سولشاير والجهاز الفني الفريق الذي يسعون إليه. سنستمر في العمل من خلال استراتيجية طويلة الأمد ولن نلتفت إلى أي أمر من شأنه تشتيت تركيزنا”.

بخصوص ما إذا كان الفريق سيقوم بتعيين مديرًا للكرة، أكد وودارد أنه في ظل نجاح عملية التعاقد مع اللاعبين الذين سعى النادي للتوقيع معهم هذا الصيف، فإن فكرة تطوير نظام إدارة شئون الفريق والأدوار التي يلعبها أفراد الجهاز الفني لا تزال محل دراسة من جانب إدارة النادي.

وأضاف: “نحن لازلنا ندرس كيفية تطوير إدارة الفريق. الكثير من الحديث حول هذا الدور يدور حول الجزء الخاص بإبرام الصفقات والتعاقد مع اللاعبين الجدد، وهذا الجزء تحديدًا شهد نجاحًا وتطورًا كبيرًا في يونايتد خلال السنوات الأخيرة”.


“أعتقد أن نجاحنا في التعاقد مع أهدافنا هذا الصيف يشير إلى أننا نسير على نهج مناسب. كما هو الحال دائمًا، كان هناك الكثير من الأقاويل والشائعات حول الأسماء التي يرغب مانشستر يونايتد في التعاقد معها، وأود أن أقول أن الكثير منها كان بعيدًا تمامًا عن الصحة. وعلى الرغم من ذلك، استطاع فريق التعاقدات أن يحقق نجاحًا كبيرًا في سوق الانتقالات من خلال رؤيته الثاقبة وتحديد أهدافه بشكل مسبق بالتعاون مع الجهاز الفني”.

“لقد انضم لاعبونا الجدد دانييل جيمس وآرون وان بيساكا وهاري ماجواير إلى قائمتنا التي تضم العديد من اللاعبين الرائعين، كما نجحنا في تجديد تعاقدنا مع عدد من نجوم الفريق الحاليين، مثل ماركوس راشفورد وديفيد دي خيا وفيكتور لينديلوف وأنتوني مارسيال ولوك شاو وآخرين”.

“من خلال عملية بيع بعض اللاعبين وإعارة بعض آخر هذا الصيف، أصبح المجال متاحًا أمام المدير الفني لإشراك العديد من اللاعبين الشباب في المباريات في إطار بناء الفريق قوي يتحلى بثقافة الفوز سعيًا لإعادة يونايتد لمكانته المعهودة على قمة الكرة الإنجليزية”.

“أعتقد أن العودة إلى تقاليد النادي بالاعتماد على الشباب في لعب كرة قدم هجومية هو الاتجاه الذي يجب أن نسير فيه في الفترة القادمة، وهذا ما يتفق عليه الجميع – مجلس الإدارة والمدير الفني واللاعبين وكل العاملين في النادي – وجميعنا نتشارك الرغبة في إعادة مانشستر يونايتد إلى منصات التتويج. أريد أن أؤكد أننا سنستمر في الاستثمار في لاعبي الفريق الأول والأكاديمية وفريق التعاقدات نحو تحقيق هذا الهدف”.

“أرى أن هذه الاستراتيجية طويلة الأمد هي الأنسب لبناء الفريق الذي نسعى لتكوينه، ونحن متفائلون بشأن المستقبل”


موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة