اريك بايلي ضد تشيلسي.

بايلي يتعهد بالعودة أقوى

أعرب إريك بايلي عن نيته وعزمه على العودة من نكسة إصابته الأخيرة كلاعب أقوى.

كان مدافع مانشستر يونايتد قد عاد للمشاركة في التشكيل الأساسي للمباراة أمام تشيلسي التي أنتهت بالتعادل يوم الأحد بنتيجة 1/1، لتصبح ثاني مباراة له كأساسي في الدوري الإنجليزي موسم  2019 بعد تعافيه من مشكلة إصابة أخرى.

لكن الظهور الخمسين في الدوري ساحل للإيفواري الدولي مع الشياطين الحمر، لسوء الحظ، لم يكتمل بعد تعرضه لإصابة في الركبة، وحل محله ماركوس روخو في الدقيقة 71 على ملعب أولد ترافورد.


إصابة اريك بايلي خلال مباراة تشيلسي.

أكدنا أمس (الاثنين) أن صاحب القميص رقم 3 قد تعرض لإصابة في أربطة الركبة في ركبته اليمنى ضد البلوز، وهو ما يجعله خارج تشكيل  مباراتي الدوري الأخيرتين ضد هدرسفيلد وكارديف، وكذلك كأس إفريقيا للأمم القادم مع بلاده.

وفي منشور له على إنستجرام، شكر إريك المعجبين على تمنياتهم الطيبة وتعهد بالعودة بقوة في موسم 2019/20.


وقال إريك: “أود أن أشكر الجميع على رسائل الحب والدعم التي تلقيتها”. “إنها أمر صعب ولكن يجب على المرء أن يقبل أن بعض الإصابات لا يمكن تجنبها، صحيح أن هذا الموسم لم يبتسم لي كثيرًا، لكنني سأعود قريبًا وبقوة أكبر في الموسم المقبل. بمشيئة الله”

كما غرد بنفس الرسالة أيضًا على موقع تويتر:


موصى به: