يونايتد

تن هاج: "هويلاند متحمس لمباراته الأولى في أولد ترافورد"

السبت ١٦ سبتمبر ٢٠٢٣ ١٠:٠٨

يستعد تن هاج لعودة مانشستر يونايتد للعب في أولد ترافورد بعد ظهر اليوم بعد فترة توقف دولية قدم فيها العديد من لاعبيه أداءً جيدًا مع منتخبات بلادهم والأهم من ذلك، أن الغالبية العظمى عادت دون الإبلاغ عن أي إصابات جديدة.

إن التوقف لمدة أسبوعين عن لعب مباريات الدوري مكنت المدير الفني وطاقمه من التفكير في آخر مباراة للفريق التي انتهت بالهزيمة الدراماتيكية المتأخرة خارج أرضنا أمام آرسنال، ورسم الطريق للعودة للنتائج الجيدة بدءًا من مباراة اليوم على أرضنا في الدوري الإنجليزي الممتاز ضد برايتون المتألق.


ومن ما أخبرنا به المدرب عن أول ظهور لراسموس هويلاند ضد آرسنال الذي يبدو مستعدًا ليوم كبير آخر مع ناديه الجديد.

يمكنك مشاهدة وقراءة مقابلتنا الحصرية مع تن هاج أدناه قبل المباراة بينما نقوم بالعد التنازلي لبدء المباراة في تمام الساعة 17:00 بتوقيت مكة المكرمة...


إريك، كيف تبدو الأمور مع الفريق بعد التوقف الدولي وهل أنت سعيد بعودة اللاعبين؟

"نعم دائما. تنتظر العودة وبعد ذلك، نأمل أن يكون كل شيء على ما يرام. لذلك يبدو أنهم جميعًا عادوا بشكل جيد جدًا. وإذا رأيت نتائج جميع اللاعبين الدوليين، فقد أدوا بشكل جيد جدًا، وأود أن أقول أن ذلك أمر جيدًا حقًا. وقد قدموا جميعا عروضًا جيدة. أعتقد أنهم عادوا بدوافع كبيرة بعد العروض الجيدة التي قدموها، والآن يتطلعون إلى الأمام. نحن نعرف ما يجب القيام به، لعبنا أربع مباريات الآن في الموسم وعلينا المواصلة.

 

هل أنت متحمس للعودة للعب يوم السبت بعد انتظار دام أسبوعين؟

"نعم بالطبع. ولكن كانت كذلك فترة صعبة بعد الإعداد ، حيث كانت المباريات الأولى صعبة للغاية وتحتاج إلى بعض الوقت للتفكير في نفسك، والتفكير في الفريق، ومعرفة أين نحن، ونحن نستخدم الوقت بشكل جيد للغاية للقيام بهذا التفكير. ولكن أيضًا للتخطيط والمضي قدمًا. وما يتعين علينا القيام به هو الحفاظ على التقدم”.


كنا قريبين للغاية من الخروج بنتيجة مختلفة ضد آرسنال. لكن ما هي لمحات الأداء التي تتطلع إلى البناء عليها عندما نواجه برايتون؟

"كما قلت، لقد كان أداءً جيدًا، ولم نحصل على النتيجة وكان لدينا بالتأكيد فرصتان كبيرتان للفوز بالمباراة، في الدقيقتين 86 و88. لذلك، يكون الأمر مخيبًا للآمال حقًا عندما لا تحقق الفوز ثم تخسر في النهاية. لقد كانت، بالطبع، لحظة سيئة وكان مزاجنا سيئًا، ولكن بعد يوم واحد، فكرت في أننا نتقدم حقًا كفريق. الروح جيدة وهم يقاتلون معًا. أصبحنا أكثر اتساقًا ولذا نحن سعداء. علينا أن نكون سعداء. لكن بالطبع، نحن نعرف كرة القدم وعليك الفوز. وهذا أمر مؤكد في يونايتد".

 

الكثير من الناس معجبون بالطريقة التي يلعب بها برايتون. ما رأيك في أدائهم الهجومي؟

"إنه فريق جيد جدًا ولكني أحب اللعب ضدهم. وفي العام الماضي، خضنا مباراتين رائعتين أمامهم. لقد فزنا أمامهم في نصف النهائي في ويمبلي. أولاً، وخسرنا في الثواني الأخيرة من المباراة. لذلك هي مواجهة ندية. نحن نعلم أننا يجب أن نكون جيدين، لذلك علينا أن نفعل كل شيء ونبذل كل ما في وسعنا للحصول على النتيجة الصحيحة.

 

لقد ذكرت ذلك للتو، لم نتمكن من الفوز عليهم في الدوري الموسم الماضي، لكننا فزنا في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بصعوبة. هل تدخل اللقاء بتلك العقلية المماثلة لهذه المباراة؟

"نعم، كان ينبغي أن تكون هذه هي العقلية، كل يوم، وفي كل مباراة، وأنت بحاجة إلى عقلية الفوز، وبالتالي، تحتاج إلى الروح في الفريق. ولكن يجب على الجميع أيضًا أن يتحملوا مسؤولية أدائهم".


كل مشجع ليونايتد متحمس لرؤية راسموس هويلاند مرة أخرى، وبنفس القدر، يتطلع مشجعو برايتون إلى رؤية إيفان فيرجسون المتألق. ما مدى أهمية كلا اللاعبين في المباراة في نظرك؟

"آمل أن يكون راسموس مهمًا حقًا في هذه المباراة، هو متحمس جدًا. إنها المرة الأولى التي يلعب فيها في أولد ترافورد. إنه يتطلع لذلك حقًا. إنه متحمس للغاية، ويريد أن يشعر بالاستقبال، وأن يختبر الاستقبال من الجماهير في أولد ترافورد، وهذا أمر لا يصدق، أليس كذلك؟ وبما أنه مشجع كبير لمانشستر يونايتد عندما كان طفلاً صغيرًا، فمن الرائع بالنسبة له أن يدخل أولد ترافورد غدًا مع جماهيرنا وأنا متأكد من أنهم جميعًا سيكونون خلفه وخلف الفريق.

 

تبدو سعيدًا بمجرد الحديث عن مدى إعجاب هويلاند بفريق يونايتد. هل يجعلك هذا متحمسًا كمدرب للعمل معه؟

"إنه يعطي روحًا جيدة في الفريق. إنه يمنح الطاقة وهو مخلص للغاية. ملتزم باللعب لهذا ال��ريق واللعب لهذا النادي، ولكنه ملتزم أيضًا بتسجيل الأهداف".


تبدأ مواجهة برايتون أسابيع مزدحمة للغاية بالمباريات لنا، خاصة مع بداية منافسات دوري أبطال أوروبا وكأس كاراباو. ما مدى أهمية الاستفادة من الفريق بأكمله مع ضغط المباريات القادمة؟

"نعم، سيكون هذا هو الحال، ولكن علينا أن ننتقل من مباراة إلى أخرى. المباراة الأولى هي الأكثر أهمية دائمًا. لذلك نركز على مباراة الغد".

 

وعندما يتعلق الأمر بالخيارات الإضافية، لدينا الآن سفيان أمرابط وسيرجيو ريجيلون. هل يمكن للمعجبين أن يتوقعوا رؤيتهم يشاركون قريبًا؟

"أعتقد ذلك، نعم. نحن نفتقر قليلاً إلى المدافعين، لذا يمكن لريجيلون أن يشارك بسرعة. أمرابط، لقد عاد لسوء الحظ بسبب الإصابة، لذا لن يكون متاحًا لمباراة الغد، لكن أعتقد، في غضون مهلة قصيرة، نعم. وأنا متأكد من أننا جميعًا سنستمتع بهم".


موصى به: