تن هاج

تن هاج: "سعيد بالأداء - غير راض عن النتيجة"

الأربعاء ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٣ ٢٢:٥٨

عبر إريك تن هاج عن سعادته بأداء فريقه - لكنه انتقد الأخطاء الدفاعية خلال تعادل مانشستر يونايتد 3-3 أمام جالاتا سراي، مما ترك آمال الفريق صعبة في التأهل لدور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا.

نجح فريق الشياطين الحمر في التقدم بفارق هدفين مرتين على ملعب رامز بارك، ولكن كانت خيبة أملنا كبيرة حيث، لم يتمكن الفريق من الحصول إلا على نقطة واحدة من المباراة قبل الأخيرة بالمجموعة الأولى.

وهذا يعني أن الفوز في الجولة السادسة ضد بايرن ميونخ في أولد ترافورد الشهر المقبل هو الحل الوحيد بالإضافة إلى نتائج الفرق الأخرى يجب أن تكون لصالحنا، من أجل التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب.

أدناه، يمكنك مشاهدة نص تصريحات المدير الفني بعد المباراة مع تلفزيون MUTV والقنوات الناقلة...


كان يجب علينا حصد النقاط الثلاث

"كنا قريبين من الفوز ثم خسرنا [النقاط]. كان يجب أن نحصل على الثلاث نقاط كاملة. كما كان الحال في مباريات سابق. مثل جالاتا سراي على أرضنا، خارج ملعبنا في كوبنهاجن، لقد لعبنا بشكل جيد للغاية. تحية كبيرة للفريق، ولكن في نفس اللحظة، لا بد لي من انتقادهم، وانتقادنا نحن كطاقم تدريب وأنا كمدرب. نحن لا ندافع بشكل جيد بما فيه الكفاية. نحن نتقدم 3-1 ولا يمكننا تحمل الأخطاء التي نرتكبها، لأن ذلك يصنع الفارق".

علينا أن نتعلم من أخطائنا

"أعتقد أن كل هدف له قصته الخاصة. الهدف الأول كان من لحظة انتقالية، عندما تتحدث عن التمرير السريع، فإننا لا نغلق التمرير من خط الوسط. والثاني من ركلة حرة، ركلة حرة غير ضرورية، ثم الهدف الثالث بعد لعبة جيدة، نحن جيدون جدًا ومنظمون لكننا انطلقنا ونحن في منطقة مكتظة. لذلك لا يمكن أن يحدث هذا أبدًا، لا يمكن أن تحدث هذه الأخطاء. في دوري أبطال أوروبا، ستعاقب على ذلك، لذا عليك أن تتعلم م�� تلك الأخطاء".


 

سعيد بالأداء

"سوف نقوم بإصلاح ذلك [استقبال عدد كبير جدًا من الأهداف] ولكني سعيد للغاية، لأنك ترى أسلوب الفريق. استباقي، ديناميكي، شجاع، لذلك هذا ما قلته، أنا سعيد حقًا بالأداء. لقد خلقنا ذلك بشكل رائع. لقد حصلنا على العديد من الفرص. أيضًا، في النهاية، كان بإمكاننا الفوز بهذه المباراة، مع فرص سكوت [مكتوميناي]، مع بيلي [فاكوندو بيليستري] قبل النهاية. لقد كانت فرصًا كبيرة ولم يكن الأمر يتعلق بالحظ، بل بلعب كرة قدم جيدة".

تحمل المسؤولية

"دائمًا ما أكون أنا [الذي يقع عليه اللوم عن إهدار الفرص]. أنا مسؤول عن هذا، ولكنني أعلم أيضًا أننا في مشروع. نحن نتقدم للأمام، ونعمل على التحسن، لذلك هذا أمر صعب للغاية. نحن نمضي في الاتجاه الصحيح، لذلك أعرف إلى أين يجب أن نذهب وما هي الخطوات التي يتعين علينا اتخاذها وأنا متأكد من أننا سننجح على المدى الطويل. إذا أردنا البقاء في دوري أبطال أوروبا، علينا الفوز بالمباراة القادمة".


 

موصى به: