حنبعل

حنبعل يسعى للتتويج بلقب كأس العرب مع تونس

الجمعة ١٧ ديسمبر ٢٠٢١ ١٣:٥٧

قال لاعب مانشستر يونايتد حنبعل مجبري أن الفوز بكأس العرب سيعني الكثير للجماهير التونسية.

كان اللاعب البالغ من العمر 18 عامًا قد شارك مع منتخب بلاده في مشواره نحو التأهل إلى المباراة النهائية للبطولة التي تستضيفها قطر، والمقرر إقامتها غدًا.

في طريقه إلى النهائي، تغلب المنتخب التونسي على منتخبات موريتانيا والإمارات وعمان ومصر، والآن يحتاج فقط للفوز على المنتخب الجزائري ليحقق لقب البطولة للمرة الأولى منذ عام 1963.

وفي حوار حصري مع القسم الإعلامي في النادي، قال حنبعل: "أنا متحمس للغاية للمباراة النهائية ضد الجزائر. سنقدم كل ما في وسعنا، وسنركز على تحقيق هدفنا".

"كانت الأجواء مثل نهائي دوري الأبطال!" article

وصف هانيبال الأجواء المذهلة في الدوحة حيث احتفلت تونس بالوصول إلى نهائي كأس العرب بفوز دراماتيكي على مصر.

وأضاف اللاعب الشاب بسؤاله عن أهمية الفوز باللقب: "التتويج باللقب سيعني الكثير لنا كلاعبين وللجماهير التونسية بشكل عام".

"الجميع يعلمون شعبية كرة القدم في إفريقيا، وفي تونس على وجه التحديد، تكتسب كرة القدم أهمية قصوى لدى الجماهير".

"الفوز بالبطولة سيقربنا أكثر من جماهيرنا وبكل تأكيد سيعد خطوة على الطريق الصحيح، وفوق كل ذلك، سيمنحنا دفعة قوية إلى الأمام لتحقيق المزيد من الإنجازات".

على الرغم من خوضه أول مباراة له على الصعيد الدولي مع المنتخب الأول في وقت سابق من العام الحالي، ظهر حنبعل - اللاعب الأصغر في قائمة نسور قرطاج - بمستوى لافت في البطولة.

واعتمد المنتخب التونسي عليه في المركز رقم 10 على الرغم من أنه عادة ما يلعب في وسط الملعب مع فريق يونايتد تحت 23 عامًا.

وبعدما صنع هدفًا في المباراة الأولى لمنتخب بلاده ضد موريتانيا، اختير حنبعل رجل المباراة مرتين ضد الإمارات في دور المجموعات ومصر في الدور نصف النهائي.

وعن المباراة الأفضل بالنسبة له، قال صاحب القميص رقم 10 في المنتخب التونسي: "من الصعب الاختيار بين الأدائين، لأنهما كانتا مباراتين مختلفتين كليًا".

"في واحدة كنا الطرف المتحكم في مجريات اللعب وخلقنا عدة فرص للتسجيل، وفي الأخرى كان تركيزنا الأكبر على الجانب الدفاعي".

"أرى أننا قدمنا أداءً جيدًا في المباراتين، وظهرنا بمستوى فني رائع: في المباراة الأولى هاجمنا بقوة، وفي المباراة الثانية برز أداؤنا الدفاعي بشكل أكبر".

"أنا أتعلم أشياء جديدة كل يوم، وسأحاول تحقيق أكبر استفادة من مشاركتي في البطولة".

"إنه لشرف كبير لي أن ألعب لمنتخب بلادي، لذا أود أن أشكر الجهاز الفني والشعب التونسي على منحي هذه الفرصة".

كذلك، كشف حنبعل عن تواصله مع عدد من لاعبي ومدربي أكاديمية مانشستر يونايتد الذين هنأوه على مستواه في بطولة كأس العرب، والتي من شأنها أن تضيف له الكثير وهو لا يزال في الثامنة عشرة من عمره.

وتابع: "نعم، بعض من زملائي وأعضاء الجهاز الفني أرسلوا إليّ تهانيهم. مشاهدة مباريات البطولة ليس أمرًا سهلًا في المملكة المتحدة، ولكني أعلم أن البعض منهم يهتمون بمشاهدة مبارياتنا".

"آمل أن أقدم أفضل أداء ممكن في المباراة النهائية وأن أكون خير ممثل لمانشستر يونايتد، وبالطبع أتمنى أن نتوج باللقب".

موصى به: