ناني يسجل ليونايتد

خمس مباريات لا تُنسى لمانشستر يونايتد في ألمانيا

يستعد مانشستر يونايتد لمواجهة لايبزيج في ألمانيا، مساء الثلاثاء، في لقاء حاسم ضمن الجولة السادسة من مرحلة المجموعات في دوري أبطال أوروبا.

ستكون هذه المواجهة هي زيارتنا الأولى على الإطلاق لملعب “ريدبول أرينا”، حيث سيذهب رجال سولشاير إلى هناك على أمل إضافة المباراة إلى تاريخنا من النتائج الرائعة في ألمانيا والتأهل إلى مرحلة خروج المغلوب في المسابقة.

قبل المباراة، ألقينا نظرة على بعض أكثر مبارياتنا التي لا تنسى على الأراضي الألمانية

مقطع فيديو
لاعبو يونايتد يحتفلون بالهدف أمام بايرن
عندما تفكر في بايرن ميونخ عام 1998/99 بالتأكيد تأتي هذه المباراة في بالك

بايرن ميونخ 2-2 يونايتد (1998-99)

جاءت أولى لقاءاتنا الثلاثة مع الفريق البافاري في موسم 1998/1999 في الملعب الأولمبي القديم في ميونيخ في الجولة الثانية من دور المجموعات، بعد التأخر في النتيجة من تسديدة مبكرة عن طريق جيوفاني إلبير، استطاع يونايتد قلب الطاولة والتقدم في النتيجة، حيث تعادل دوايت يورك برأسه بعد مرور نصف ساعة لفتح سجله الأوروبي مع يونايتد قبل محاولة نموذجية من بول سكولز لوضع فريق السير أليكس في المقدمة بعد الاستراحة مباشرة، ضمنت المباراة ثنائية لإلبير الذي تعادل في وقت متأخر ليتقاسم الفريقان النقاط في ألمانيا، كما سيحدث في مباراة الإياب بعد التعادل 1-1 في أولد ترافورد بعد ثلاثة أشهر، قبل ذلك اللقاء الثالث الشهير في النهائي في برشلونة.

باير ليفركوزن 1-2 يونايتد (2002-03)

بعد فوزه بثقة على مكابي حيفا الإسرائيلي على ملعب أولد ترافورد في المباراة الافتتاحية لدور المجموعات، حصل السير أليكس على النقاط الثلاث مرة أخرى في الجولة الثانية، متغلبًا على ليفركوزن في باي أرينا، ثأر رود فان نيستلروي على طريقته الخاصة لخروج الفريق من دوري أبطال أوروبا من الدور نصف النهائي على نفس الملعب، في الموسم السابق، حيث أظهر الهولندي غريزته القاتلة أمام المرمى ليسجل هدفين في الشوط الأول، بعد الاستراحة، أظهر ديميتار برباتوف كفاءته مع أصحاب الأرض، حيث هز الشباك بلمسة مميزة، وهو أمر استمر في فعله بانتظام خلال السنوات الأربع التي قضاها في يونايتد بين عامي 2008 و 2012.

انتصارات كلاسيكية في ألمانيا: فولفسبورج1 يونايتد3مقطع فيديو

فولفسبورج 1-3 يونايتد (2009-10)

بعد تأكيد التأهل إلى مرحلة خروج المغلوب في موسم 2009-2010، توجه يونايتد الذي ضربته الإصابات إلى ألمانيا بهدف انتزاع الصدارة في المجموعة الثانية متقدمًا على منافسه فولفسبورج وسسكا موسكو الروسي، في حاجة إلى نقطة فقط لتأمين المركز الأول، تقدم يونايتد أولًا من خلال مايكل أوين قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول. ثم عادل إدين دجيكو، الذي كان سيواصل التعاقد مع الجار مانشستر سيتي في الموسم التالي، قبل أن يكمل أوين ثلاثية يونايتد الوحيدة له بهدفين في الدقائق العشر الأخيرة.

انتصارات كلاسيكية في ألمانيا: شالكه 0 يونايتد 2مقطع فيديو

 شالكه 0-2 يونايتد (2010-11)

في الموسم التالي، عدنا إلى ألمانيا وقمنا بخطوة عملاقة نحو نهائي دوري أبطال أوروبا 2011 بفوز كبير في ذهاب الدور نصف النهائي على شالكه. بعد أن تم إيقافنا في أول 45 من قبل مانويل نوير، تمكن يونايتد من السيطرة على المباراة بعد الاستراحة، حيث وجد طريقه مرتين في أقل من ثلاث دقائق من الشوط الثاني، عبر ريان جيجز وواين روني. كان يونايتد في حالة جيدة في مباراة الإياب على ملعب أولد ترافورد أيضًا، حيث تغلبوا على الألمان 4-1 في تلك الليلة ليحجزوا مكانًا في النهائي للمرة الثالثة في أربع سنوات.

انتصارات كلاسيكية في ألمانيا: ليفركوزن 0 يونايتد 5مقطع فيديو

باير ليفركوزن 0-5 يونايتد (2013-14)

كان الفوز في أكتوبر 5-0 ضد لايبزيج يوم الثلاثاء هو أكبر فوز لنا في دوري أبطال أوروبا منذ الانتصار بنفس النتيجة على باير ليفركوزن في مرحلة المجموعات من موسم 2013/14، كان هذا ثاني مهرجان أهداف لنا في ذلك الموسم ضد ليفركوزن، الذي تغلب عليه فريق المدرب ديفيد مويس بنتيجة 4-2 في أولد ترافورد في وقت سابق من المسابقة. هدف أنطونيو فالنسيا وهدف أمير سباهيتش في مرماه جعل يونايتد يتقدم بهدفين في الشوط الأول، قبل أن تؤهل أهداف جوني إيفانز وكريس سمولينج وناني في الشوط الثاني يونايتد إلى أدوار خروج المغلوب بشكل مؤكد. لا يزال هذا الفوز هو آخر انتصار لنا على الأراضي الألمانية، دعونا نأمل أن نتمكن من تحديث هذه الإحصائيات يوم الثلاثاء!

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة