راشفورد

راشفورد المتألق نفذ تعليمات أولي

تلقى ماركوس راشفورد تعليمات من مدرب مانشستر يونايتد أولي جونار سولشاير لزيادة إيقاع يونايتد ضد ريد بول لايبزيج وقد نفذ مهاجمنا بالتأكيد لهذه التعليمات.

سجل راشفورد ثلاثية رائعة في الشوط الثاني بعد دخوله في الدقيقة ٦٣.

كانت صدارة المجموعة الثامنة غير محسومة حتى أجرى أولي أول تبديلاته الخمسة في الشوط الثاني.

راشفورد
تبديل يونايتد يحتفل بهدفه في ليلة الأبطال أمام لايبزج

رفع يونايتد نسق اللقاء وسجل راشفورد ثلاثية، وافتتح ماسون جرينوود التسجيل في الشوط الأول وسجل أنتوني مارسيال هدفه الأول من علامة الجزاء.

وقال ماركوس لـ بي تي سبورت: “أخبرنا المدير عندما بدأنا في زيادة الإيقاع، وهذا يعني بالنسبة لنا المضي قدمًا وهناك بالتأكيد مساحات علينا استغلالها”.

“كان برونو [فرنانديز] وبول [بوجبا] على الكرة وركض أنتوني [مارسيال] للأمام وبدونا خطرين وبدا أننا يمكن أن نسجل في كل مرة نتقدم فيها للأمام.

“لقد كان أداء جماعي حقيقي للفريق. العناصر التي بدأت المباراة قدموا أداءً جيدًا عندما كانوا على أرض الملعب والذين شاركوا قدموا أداءً جيدًا”.

“كفريق، لا يمكننا حقًا أن نطلب أكثر من ذلك بكثير من حيث الشخصية والقوة ، وعزمنا على إنهاء المباراة، واليوم نجحنا في ذلك”.

سجل جرينوود أول هدف له في دوري أبطال أوروبا بعد ٢١ دقيقة ليضع يونايتد على الطريق نحو ليلة رائعة.

قال صاحب القميص رقم ١٠: “هذا ليس غريبًا على ماسون، هو لاعب كبير ويحتاج إلى البقاء متواضعًا ومواصلة العمل الجاد ويمكن أن يكون لاعبًا رائعًا”.

كاد الحكم المساعد أن يلغى هدف راشفورد الأول بداعي التسلل لكن الرجوع لتقنية حكم الفيديو المساعد أثبت صحة الهدف.

قال ماركوس: “اعتقدت أنني كنت في نصف ملعبنا وكنت مرتبكًا بعض الشيء عندما رفع الراية”. “لكن كل ما يمكنك فعله هو الانتظار ومعرفة ما إذا كانت الكرة هدفًا. علينا الاعتياد على تقنية حكم الفيديو المساعد، فهي جزء من اللعبة الآن وكلما اعتدنا عليها بشكل أسرع، كان ذلك أفضل”.

كان بإمكان راشفورد أن يسجل ثلاثية قبل الوقت المحتسب بدل الضائع عندما حصل يونايتد على ركلة جزاء في الدقيقة ٨٧. لكن مارسيال هو الذي وقف وسدد ركلة الجزاء ليجعل النتيجة ٤-٠.

هل كان هناك أي نقاش عن إمكانية تسديد ماركوس للكرة؟

“قليلا” اعترف ماركوس. “لكنني أشعر بالثقة في أنتوني لتسديد ركلات الجزاء، لذلك لم تكن هناك مشكلة”.