لوكاكو

كيف انفتحت شهية لوكاكو للأهداف

روميلو لوكاكو اضطر لتقليل جزء من عضلاته وتعديل نظام غذائه من أجل استعادة قدراته التهديفية مع مانشستر يونايتد.


هذه الطرق العلاجية التي حددها لوكاكو والطاقم الطبي ليونايتد ساعدت المهاجم البلجيكي على معالجة الأثار السلبية الناتجة عن المشاركة في كأس العالم.

وكان اللاعب قد أنهى صيامه التهديفي مع يونايتد الذي امتد إلى 12 مباراة بعد إحرازه لهدفين في آخر ثلاث مباريات لعبها، الأول في المباراة التي انتهت بالتعادل 2-2 مع ساوثهامبتون والثاني في الفوز 4-1 على حساب فولهام واللتان أقيمتا في يومي سبت متتاليين.

لوكاكو كان قد بدأ الموسم الحالي مع يونايتد بإحراز أربعة أهداف في خمس مباريات عقب مسيرته الناجحة في مونديال روسيا والذي ساعد خلاله منتخب بلجيكا على بلوغ نصف النهائي. وكان منتخب بلاده قد خسر في الدور نصف النهائي الذي أقيم في سان بطرسبرج أمام منتخب فرنسا الذي فاز بلقب كأس العالم وبعد ذلك فاز بالميدالية البرونزية بعد التغلب على إنجلترا في مباراة المركزين الثالث والرابع.

لوكاكو
لوكاكو أحرز أربعة أهداف لصالح بلجيكا في مونديال 2018.

وبرغم ذلك، فقد بدا وكأن ردة الفعل من جانب لوكاكو مع ناديه قد تأخرت وقد أعرب اللاعب عن اعتقاده بأن السبب في ذلك هو العمل الشاق الذي قام به في الجيمانيزيوم في روسيا من أجل تجهيز نفسه لالتزاماته الدولية.

“لقد اكتسبت قدرًا إضافيًا من العضلات في كأس العالم،” روميلو معلقًا، وذلك خلال حديثه إلى المراسلين عقب مباراة فولهام.

“لقد شعرت أنني بحالة رائعة أعتقد أنني لعبت بصورة رائعة خلال تواجدي في مونديال روسيا، ولكن عدت لكي ألعب كرة القدم بأسلوب مختلف. في الدوري الإنجليزي الممتاز لا يمكنني اللعب بنفس القدرات العضلية التي كنت ألعب بها على الصعيد الدولي.

”عندما عدت، تعرفت على الفور أنني لا يمكنني اللعب بهذا الأسلوب. وكان يتحتم علي فقدان بعض العضلات. لذلك اضطررت لعدم الذهاب إلى الجيمانيزيوم، وكنت أشرب الكثير من الماء وأتناول الكثير من الخضروات والأسماك وهو ما ساعدني.

وبعد فقدان هذا القدر من العضلات، فقد كان لوكاكو مطالبًا بالرد على مطالبات المدير الفني جوزيه مورينيو بأن يصبح أكثر شراسة من الناحية الهجومية!

“لقد دار حوار جيد بيني وبين المدير الفني في اليومين السابقين لمباراة فولهام، حيث أبلغني بما يريده مني. وأعلم من جانبي أنه يتوجب علي أن أؤدي بصورة أفضل.”

بناء عليه ما هو الجانب الذي حدده مورينيو واعتبره يستحق التطوير من جانبك؟

“لم أكن ألعب بالقوة أو الشراسة الكافيين،” لوكاكو مصرحًا. “ولكن أمام فولهام أعتقد أنني لعبت بطريقة قوية مثلما فعل بقية اللاعبين.”

لوكاكو
لوكاكو يحتفل مع دالوت بعد إحراز الهدف الثالث ليونايتد في مرمى فولهام.

إذا لماذا يعتقد لوكاكو أن قوته قد تراجعت، بعد البداية القوية له هذا الموسم بعد العودة من روسيا؟

“بعد كأس العالم، أعتقد أنني كنت مرهقًا إلى حد ما،” لوكاكو موضحًا.

“وقد حدث نفس الشيء بالنسبة لي بعد مونديال 2014، وذلك بعد أن عدت إلى إيفرتون. حيث ظهرت بصورة أقل قوة بعد ذلك المونديال.

”كنت أعلم ذلك، ولذلك قمت بعمل بعض الاختبارات مع الطاقم الطبي لكي أتعرف على طبيعة المشكلة. وكذلك تعرضت لإصابة في أوتار الركبة، وهو شيء لا يحدث لي مطلقًا.

كل ما اضطررت للقيام به هو التدرب بشكل مختلف، والعمل بصورة أكثر على الوقاية من الإصابة في الجيمانيزيوم وكنت أحاول القيام بالمزيد من تدريبات السرعة، وهو الأمر الأكثر أهمية بالنسبة لي.

“وقد كان هناك كذلك تأثير ذهني لكأس العالم علي لأن البطولة كانت قوية. وبالفعل كانت بطولة قوية للغاية لأننا كنا قريبين للغاية من تحقيق المجد الأكبر في عالم الكرة.

ولكن الآن أعتقد أنني أقدم مستوى طيبًا من جديد وجاهز للانطلاق مرة أخرى. وكل ما يشغلني هو مواصلة التطلع إلى الأمام، ومحاولة إضافة المزيد من الميزات لأسلوب لعبي لمساعدة الفريق على تحقيق الفوز.