ياب ستام

فريق ياب ستام الأفضل

على الرغم تمثيله لصفوف يونايتد بين عامي 1998 و2001، يعد ياب ستام أحد أفضل المدافعين في تاريخ النادي .

حصد الهولندي لقب الدوري في مواسمه الثلاثة في يونايتد، ويمكن القول أنه كان أفضل مدافع في العالم عندما حققنا الفوز بالثلاثية التاريخية في عام 1999.

وفاز ياب بـ 67 مباراة دولية مع منتخب هولندا، مما ساعدهم على الوصول إلى الدور نصف النهائي في ثلاث بطولات دولية، كما لعب دور لبعض أكبر الأندية في أوروبا، بما في ذلك آي سي ميلان، أياكس، بي إس في آيندهوفن ولاتسيو. هذا يعني أنه لعب جنبًا إلى جنب مع بعض أكبر الأسماء في كرة القدم في مسيرته المميزة، وقمنا بالبحث عن فريق من زملائه الأكثر مشاركة إلى جانبه، وضمهم في فريق متماسك ...

حارس المرمى

رونالد واتريوس (96 مباراة مع ستام)

ربما يكون حارس المرمى في تشكيلنا مفاجأة. تزامن وقت ياب في أولد ترافورد مع مشاركة أكثر من حارس مرمى في الفريق حيث، شارك مع بيتر شمايكل، مارك بوسنيتش، فابيان بارتيز خلال ثلاث سنوات قضاها مع يونايتد. هذا يعني أن رونالد واتريوس، الذي لعب مع ستام في إيندهوفن، وهولندا، يحجز مكانه في التشكيلة.


 
رونالد واتريوس

الدفاع

نيفيل (99)، فالككس (74)، نيستا (63)، نومان (114)

هناك زميلان آخران في هولندا وإيندهوفن ضمن خط دفاع ياب حيث، ينضم زميله ستان فالكس وأرثر نومان، الذي كان ضمن صفوف رينجرز في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين  حيث تغلب على المنافسة الشديدة من لاعب يونايتد دينيس إيروين وفيل نيفيل في اليسار.

الأعضاء الآخرون في خطنا الخلفي هم أساطين في اللعبة. جاري نيفيل قائد يونايتد، وصخرة الدفاع الإيطالي الأسطوري أليساندرو نيستا الذي زامل ستام في لاتسيو ثم ضمن الفريق الأفضل دفاعيًا على الإطلاق آي سي ميلان.


 

خط الوسط

بيكهام (109)، كين (106)، كوكو (157)، زيندن (121)

شارك قلب دفاعنا 127 مباراة مع يونايتد خلال فترة الثلاث سنوات التي قضاها في أولد ترافورد، وكان ديفيد بيكهام في نفس الفريق معه في 109 مباراة. هذا يعني أنه يتفوق على إجمال مشاراكاته مع روي كين (106) مباراة، الذي هو أيضًا ضمن فريق ستام الأفضل.

زميل ستام الأكثر مشارك معه هو المدير الفني الحالي لديربي كاونتي فيليب كوكو. ربما يكون ياب قد واجه كوكو مع يونايتد أمام برشلونة خلال موسم الفوز بالثلاثية، لكن الثنائي تزاملا في غرفة خلع الملابس. حين ساعدا إيندهوفن للفوز بلقب الدوري في عام 1997، ولعبا أيضًا في أربع بطولات دولية مع هولندا.

مواطن آخر لياب، بودويجين زيندن، يكمل خط وسطنا. حصل اللاعب على جائزة أفضل لاعب شاب لعام 1997 بعد موسم تألق مع إيندهوفن. لعب الجناح في وقت لاحق في إنجلترا لتشيلسي وليفربول، من بين أندية آخري، وفاز في 54 مباراة دولية لمنتخب هولندا - معظمهم إلى جانب ستام.


 
أندي كول ودوايت يورك

الهجوم

كول (102)، يورك (99)

كان كول ويورك أحد أفضل ثنائيات الهجوم في تاريخ يونايتد على الإطلاق، وتألقا في موسمين سويًا في أولد ترافورد حيث، سجلا 99 هدفًا سويًا كما حققنا الفوز بالثلاثية في 1999 والدوري الممتاز في العام التالي. قللت مشاركات تيدي شيرنجهام في صيف 2000/2001 من مشاركة ستام مع الثنائي، لكنهم لا يزالا أكثر زملائه مشاركة معه في خط الهجوم.

تشكيل فريق ياب الأساسي:

رونالد واتروس؛ جاري نيفيل، ستان فالكس، أليساندرو نيستا، آرثر نومان؛ ديفيد بيكهام، فيليب كوكو، روي كين، بودوين زيندن؛ أندي كول، دوايت يورك.


 
ياب ستام

دكة البدلاء

كما ذكرنا سابقًا، هؤلاء ليسوا بالضرورة أكثر 11 لاعبًا شارك معهم ستام في الملعب خلال مسيرته - لقد قدمنا بعض المخصصات لاختيار فريق متماسك يمكن أن يشارك في الملعب. لذا، من سوء الحظ بالنسبة للاعبي خط الوسط وزملائه في المنتخب الهولندي كلارنس سيدورف (105) فيم يونك (104)، اللذان لم يكونا ضمن الاختيار.

رايان جيجز (94) ونيكي بات (92) كلاهما انضم إلى دكة بدلاء زملاء ياب، في حين أن الحارس والمهاجم على الدكة هما أنجيلو بيروتزي (74) وأولي جونار سولشاير (84) على التوالي.

جميع الإحصاءات من www.transfermarkt.com.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.