click to go to homepage
يونايتد

دالوت هنا لكي يقاتل من أجل اللعب

مشاركة ديوجو دالوت الأولى والرائعة مع يونايتد أمام يونج بويز أظهرت بكل تأكيد أنه لم يأت إلى هنا لكي يكون مجرد لاعب ضمن صفوف يونايتد فقط، وذلك وفقًا لما صرح به مورينيو.

المدير الفني يشعر أن اللاعب الشاب المنضم خلال الصيف قام بأكثر مما طلب منه خلال فوز يونايتد في مباراة الأربعاء في دوري الأبطال بنتيجة 3-0 في سويسرا لكي يبرهن إنه جاهز للمنافسة على شغل مركز الظهير الأيمن هذا الموسم.

مورينيو أكد أن مواطنه البرتغالي لن يشارك في مباراة السبت في إطار الدوري الإنجليزي الممتاز مع ولفرهامبتون واندررز في أولد ترافورد حيث سيتم إدخار جهوده لمباراة الثلاثاء في كأس كاراباو أمام ديربي كاونتي.

“أريده أن يخوض عملية التأقلم،” جوزيه مصرحًا إلى المراسلين. “أريده أن يلعب وهو في قمة حيويته، لذلك لن تستعين به في مباراة ولفز. ولكنه سيلعب مرة أخرى يوم الثلاثاء.

”اللعب ليونايتد أمر صعب بصورة كبيرة بالنسبة للاعب يبلغ من العمر 19 عامًا، لاسيما عندما يكون منضمًا من دولة أخرى وذلك بعد معاناته من إصابة كبيرة وجراحة. إنه ليس بحاجة لمواجهة المزيد من الصعوبات بسبب تكدس المباريات.

“لذلك لعب لمدة 90 دقيقة في دوري الأبطال في ملعب صعب، وتعافى تمامًا ويوم الثلاثاء سيلعب مرة أخرى.

”ولكني أعتقد أنه أظهر لهؤلاء الذين لم يعرفوه جيدًا أنه ليس من نوعية اللاعبين الذين ينتظرون دورهم في اللعب؛ بل هو لاعب أتى إلى هنا من أجل المنافسة على اللعب. وهو لاعب جيد للغاية.

“أنا متعطش للمزيد”

دالوت انضم إلى يونايتد خلال الصيف من صفوف بورتو ولكنه اضطر للانتظار حتى تحين فرصة مشاركته الأولى مع الفريق الأول وذلك بعد تعرضه لإصابة في الركبة، والتي حرمته من المشاركة في أية مباراة من مباريات الإعداد للموسم الجديد.

اللاعب الشاب لعب مباراتين مع فريق يونايتد تحت 23 سنة في أولد ترافورد وذلك قبل أن يتم اختياره ضمن قائمة لاعبي مورينيو الذين قاموا برحلة إلى سويسرا، وقدم أداءً ديناميكيًا خلال الفوز الذي تحقق في ملعب ستاد دي سويس.

“لقد سعدت بأول مشاركة لي، لاسيما إنها جاءت في دوري الأبطال،” ديوجو مصرحًا لتلفزيون مانشستر يونايتد عقب المباراة. “كنت أرغب في اللعب وقد ساعدني زملائي في الفريق على الشعور بالراحة.

”المنافسة على المراكز أمر جيد بالنسبة للفريق حيث إن تلك مسألة يحبها جميع اللاعبين، لذلك آمل أن أنال ثقة المدير الفني. وأنا جاهز ومتعطش للمزيد.