click to go to homepage
مورينيو

جوزيه مورينيو من المؤكد أن الفريق يتطور

جوزيه مورينيو يشيد بفريقه يونايتد ويصفه بالفريق الذي يسعى دائمًا لإيجاد طريقه والقتال من أجل العودة، وذلك خلال حديثه إلى وسائل الإعلام قبيل ديربي مانشستر نهاية هذا الأسبوع.

ومع ذلك، فقد نبه المدير الفني من أنه يتوجب على لاعبي فريقه أن يبدؤوا مبارياتهم بصورة أفضل وبشكل منتظم، لأن مسألة تعويض التأخر في المباريات مثلما حدث في مباراة اليوفي يوم الأربعاء ليست مطلوبة دومًا.
ولكن المدير الفني أشاد بصورة كبيرة بالعقلية الجماعية للاعبي يونايتد، وأكد أنه يعتقد أن الفريق أظهر مؤشرات واضحة على تطوره، وذلك بعد سلسلة المباريات التي شهدت تعويض الفريق لتأخره والفوز على كل من نيوكاسل، بورنموث ويوفنتوس، فضلاً عن تقديم أداء طيب أمام تشيلسي في عقر داره.
 
“لو كنت تريد أن تسير مسيرتك بصورة إيجابية، فمن السهل أن تشعر بأننا لسنا الفريق الذي يفقد الأمل،”
مورينيو مصرحًا.
“فنحن فريق يحاول دائمًا أن يقاتل من أجل العودة. ولكن يمكننا أن نذهب في الاتجاه المعاكس: لماذا تهتز شباكنا دائمًا قبل أن نهز شباك الخصم؟
 
”في بعض الأحيان نتمكن من تغيير النتائج، وأحيانًا لا نتمكن، ونحن فريق يمتلك تلك الروح الجماعية التي تمكنه من القتال والعودة في نتيجة المباراة. ولكن لا يكون من الممكن تحقيق ذلك دومًا في حالة مواصلة اهتزاز شباكنا قبل أن نتمكن من هز شباك الخصم، وبكل تأكيد سوف يأتي اليوم الذي لن نتمكن فيه من التعويض
وبرغم أن يونايتد قلب تأخره إلى فوز في تورينو - ملحقًا بذلك أول هزيمة باليوفي هذا الموسم - إلا أن المدير الفني أقر أن الفريق قدم بداية أفضل في ملعب أليانز من تلك التي قدمها في مباريات نيوكاسل، تشيلسي وبورنموث.
 
“خلال لقاء يوفنتوس - اهتزت شباكنا في الدقيقة 60 تقريبًا، وذلك بعد أن كنا قد قدمنا بداية جيدة. أود القول بإننا كنا الفريق الأفضل في أول 15-20 دقيقة من عمر المباراة فيما يتعلق بالسيطرة على اللعب.
“علينا أن نضمن أن نواصل تحقيق التطور،”
جوزيه مستكملاً حديثه.
“ولا أقصد مواصلة التطور بطريقتنا، لأنني أعتقد أنه من الواضح أن الفريق يتطور، ولكن علينا كذلك أن نتطور فيما يتعلق بقوتنا وبدء المباريات بصورة جيدة، وهو ما يتوجب علي أن أقول إنه حدث في لقاء اليوفنتوس.”
 
والآن ونظرًا لأن يونايتد سوف يصطدم المباراة المقبلة بسيتي صاحب القدرة التهديفية الكبيرة، فإن مورينيو سوف يحرص بشدة على أن يتمكن فريقه من السيطرة على المباريات مبكرًا كلما كان ذلك ممكنًا. البلوز أحرزوا 12 هدفًا في أخر مباراتين لهم على ملعبهم - أمام ساوثهامبتون وشاختار دونيتسك - وفي المقابل فإن يونايتد يحتفظ بذكرى رائعة من أخر مباراة لعبها في ملعب الاتحاد الموسم الماضي والتي انتهت بفوز مذهل بنتيجة 3-2 وهي النتيجة التي يمكن أن تبث الثقة في نفوس اللاعبين قبيل مباراة الأحد.

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? لو لم تكن تقرؤها، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق الرسمي هنا.

كلمات رئيسية مرتبطة