click to go to homepage
ماتا

خوان ماتا: مستمتع باللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز

مرحبًا بكم جميعًا. ها قد عدت من جديد، في بداية موسم جديد، أبدأ المدونة التي تعودت على كتابتها في كل موسم والتي أتطرق من خلالها إلى كل ما أشعر وذلك كل يوم إثنين عقب المباريات، حيث أحيطكم علمًا بكل ما هو جديد كما أحكي لكم عن كل الأحداث المثيرة في حياتي اليومية.

يجب علي أن أعترف أن هذا الأمر ليس من السهل القيام به لاسيما بعد تحقيقنا لنتيجة ضعيفة. ليكن ما يكن، وبعد العدد الكبير من الرسائل التي وصلتني والتي تسألني عن المدونة، فسوف نواصل نشر المدونة بنفس النهج الأسبوعي الذي تعودنا عليهّ!

الدوري الإنجليزي الممتاز بدأ يوم الجمعة. بالعودة إلى الوراء، فإن هذا هو الموسم الثامن لي في إنجلترا. هذه هي بطولة الدوري التي لعبت فيها أكثر المواسم وأريد أن أعبر عن شكري للأندية، إضافة إلى البطولة نفسها، وشكر خاص لكم أيها الرفاق - المشجعون.

وأنا مستمتع باللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز بشدة. أحب أسلوب اللعب، وأحب التنظيم والأهم من ذلك كله، أحب الأجواء الموجودة في الملاعب. لن أمل مطلقًا من قول ذلك - المساندة التي يحصل عليها اللاعب هنا رائعة، وبكل أمانة، عليك أن تكون ممتنًا لمسألة كونك قادرًا على أن تجرب شيئًا مذهلاً مثل هذا خلال مسيرتك.

في نهاية اليوم، فإن كرة القدم بدونكم جميعًا، وبدون الحماس الذي تجلبه، لن تكون الرياضة التي نعرفها ونعشقها اليوم.

هذا العام، هنا مجموعة وصل عددها إلى 30 لاعبًا إسبانيًا في الدوري الإنجليزي الممتاز، وهو عدد رائع بكل تأكيد. وهذا الرقم يؤكد أن اللاعبين الإسبان أصحاب قيمة كبيرة هنا، وهذه بطولة كبيرة يمكننا من خلالها تطوير أدائنا.

عندما وصلت، لم يكن هناك لاعبون إسبان كثيرون. ولكن من الجيد أن أصبح هناك عدد كبير من اللاعبين الإسبان منذ فترة طويلة هنا، وهو ما شجع الكثير من اللاعبين الآخرين على أن يجربوا الاحتراف في هذا الدوري. هذه تجربة ثرية وذلك عندما تترك وطنك وتأتي لتتعرف على أسلوب مختلف من كرة القدم، وتجرب اللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز وهو أمر أوصي به بشدة.

وبالعودة إلى مباراة الجمعة، يمكن القول بأنه عندما تبدأ الدوري الإنجليزي الممتاز دائمًا بفوز فإن ذلك يكون أمرًا جيدًا دومًا - بالنسبة لمركزنا في الدوري الإنجليزي وبالنسبة لمعدلات الثقة المتنامية داخل الفريق.

جولة الإعداد للموسم الجديد كان من الممكن أن تكون أفضل من ذلك أو أسوأ، ولكن الأمر المهم هو بطولة الدوري - حيث إنها هي البطولة التي يتوجب علينا أن نهتم بها جيدًا. نعلم أننا مازلنا في أغسطس، ونعلم أن هناك قدرًا كبيرًا من التطوير الذي نحتاجه والأهم من ذلك كله هو أن هناك الكثير من زملائنا في الفريق الذين عادوا للتو للتدريب مع الفريق والغائبين عنه منذ فترة طويلة. الصبر والهدوء مطلوبان.

الآن لدينا أسبوع للتحضير لأول مباراة لنا خارج ملعبنا في الموسم وهي مباراة برايتون.

فترة العطلات انتهت بالفعل، وخلال العطلة الماضية سنحت لي الفرصة للقيام بالكثير من الأمور المختلفة. كان لدي الوقت لرؤية أصدقائي وأسرتي وكذلك لزيارة أماكن مذهلة مثل كولومبيا، حيث تعرفت على أناس مذهلين وعرفت أشياء بخصوص العمل الرائع الذي يقوم به ‘Tiempo de Juego’ بالتعاون مع Common Goal من أجل الكثير من الفتية والفتيات في بوجوتا ومناطق أخرى من كولومبيا. آمل أن تكونوا قد حصلتم جميعًا على عطلة رائعة كذلك، أو ربما تكونون مازلتم تستمتعون بها الآن!

سوف أودعكم الآن بعد أن أنهيت أول مدونة لي في الموسم وأشعر بالامتنان لكم بفضل مساندتكم، كما جرت العادة دائمًا! خالص الأمنيات لكم جميعًا، وآمل أن يكون هذا الموسم حافلاً باللحظات السعيدة!

تحياتي،

خوان