click to go to homepage
لوك شو

شو: نحتاج للفوز من أجل مشجعينا

لوك شو يتقدم بالاعتذار لمشجعي مانشستر يونايتد وذلك نتيجة لعدم ظهوره بالمستوى المتوقع ولكنه أعرب عن أمله بأن يتفهم المشجعون ذلك الأمر حيث إن الفريق يسعى لاستعادة توازنه مرة أخرى.

وكان يونايتد قد وقع في فخ التعادل بنتيجة 0-0 أمام فالنسيا الإسباني في المباراة التي استضافها ملعب أولد ترافورد في إطار دوري الأبطال. وبعد الفوز بالمباراة الافتتاحية في المجموعة الثامنة الشهر الماضي بنتيجة 3-0 على يونج بويز في سويسرا، فقد وقع يونايتد في فخ التعادل أمام الفريق الإسباني على ملعبه ووسط جمهوره.

جدير بالذكر أن يونايتد لم يحقق الفوز في مسرح الأحلام منذ اليوم الافتتاحي في الموسم أمام ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز وبعد ذلك تعرض للهزيمة أمام السبيرز وتعادل مع ولفز، إضافة إلى خروجه من كأس كاراباو بركلات الترجيح أمام ديربي كاونتي.

سوء نتائج الفريق على ملعبه تلاها تعرض الفريق للهزيمة نهاية الأسبوع الماضي خارج ملعبه بنتيجة 3-1 أمام ويست هام في لندن ويعتقد شو أن الفوز في مانشستر هذا السبت في المباراة التي ستقام عصرًا أمام نيوكاسل سوف تكون مسألة مهمة قبيل عطلة المباريات الدولية.

“المباريات القليلة الأخيرة لم تشهد 
أداءً جيدًا بالقدر الكافي. نحن بحاجة إلى تلك العطلة ونحتاج لتحقيق الفوز قبل أن نبدأها،” شو مصرحًا.

“ينتابك شعور رائع دائمًا عندما تبدأ عطلة المباريات الدولية بفوز، لأنه لو بدأتها بدون تحقيق فوز، فسوف يكون أمامك وقت طويل قبل المباراة المقبلة والتي ستسعى خلالها لإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح. ويكون الوضع محبطًا عندما لا نقوم بذلك، ولكني على يقين من أننا سنتمكن من الانتفاض مرة أخرى.

”نحن نواصل قول ذلك عقب كل مباراة وأنا على يقين من أن ذلك أمر يصعب على المشجعين تقبله، ولكنك لا تعلم ما الذي يمكنك أيضًا القيام به.

“نحن بحاجة لتحقيق الفوز بمباراة السبت وعلينا أن نفوز بها وذلك من أجل أنفسنا، ومن أجل الفريق، ومن أجل الجهاز الفني والأمر الأكثر أهمية من أجل المشجعين.

فقد مر المشجعون بأسبوعين في غاية الصعوبة، وأنا على يقين، من أننا نحن اللاعبين شعرنا بهذه المرارة كذلك. سوف نبذل قصارى جهدنا لكي نعيد الأمور إلى نصابها الصحيح خلال مباراة نهاية الأسبوع.

التعادل مع فالنسيا يعني أن يونايتد أصبح يحتل المركز الثاني في المجموعة الثامنة خلف يوفنتوس والذي حقق الفوز في أول مباراتين له، وقد أكد شو أنه يشعر بالاحباط نتيجة لأن يونايتد لم يحصد النقاط الست مثله مثل الفريق الإيطالي.

الظهير الأيسر، أظهر في المقابل أن زيارة اليوفي إلى أولد ترافرود يوم 23 أكتوبر قد تساعد في إعادة إنعاش آمال يونايتد.

“ذلك أمر محبط لأننا أصبحنا خلف يوفنتوس بفارق نقطتين وقد فقدنا تلك النقطتين على ملعبنا برغم أنه كان يتوجب علينا حصد نقاط المباراة الثلاث،”
لوك مصرحًا.

“وذلك أمر يصعب تقبله. لو نظرت إلى الشوط الثاني فإنني أعتقد أننا كنا مسيطرين لمدة 15، 20 دقيقة، حيث فرضنا عليهم وعلى حارس مرماهم ومدافعيهم ضغوطًا، وخلقنا فرصًا، وكنا نقوم بتناقل الكرة بصورة أفضل. ”
ولكن الحظ لم يكن حليفنا حيث إنك تكون في حاجة في بعض الأحيان لأن يقف الحظ بجوار أحد اللاعبين لإحراز هدف.
“وأعتقد أن وتيرة اللعب كانت منخفضة في بعض الفترات برغم أننا كان يتوجب علينا أن نلعب بسرعة. نحن بحاجة لأن ننقل الكرة بصورة أسرع وأن نتحرك بين الخطوط، وأن ننقل الكرة إلى اللاعبين الذين يمثلون مصدر الخطورة في فريقنا وعلينا أن نخلق المزيد من الفرص ولكن ذلك لم يتحقق.

لقد سنحت لنا فرص ولكننا لم نستغل تلك الفرص ومن الصعب تقبل ذلك الأمر. ينبغي علينا الفوز بهذه المباريات ولكننا لم نحقق الفوز بمبارياتنا على ملعبنا منذ فترة. نحن بحاجة لتصحيح ذلك الوضع في مباراة السبت من خلال الفوز بمباراة نيوكاسل. لذا يلزم علينا أن نفوز بمباراة السبت.

“مباراة نهاية الأسبوع الماضي أمام ويست هام كانت سيئة ولكن هذه المرة كان هناك المزيد من التعطش. غير أن ذلك لم يتحقق. وكان الوضع مخيبًا للآمال بشدة.

ومثلما قلت، فإنك تحتاج لأن تحصل على أكبر قدر ممكن من النقاط في دوري الأبطال. حصولنا على أربع نقاط حتى الآن أمر لا بأس به ولكننا كان يتوجب علينا حصد ست نقاط.

“نحن نتطلع إلى المباراة المقبل، والتي سنستضيف يوفنتوس خلالها وسوف تكون مباراة أخرى صعبة. ولكن هذه هي طبيعة دوري الأبطال، حيث إنك ترغب في أن تلعب في مواجهة أفضل الفرق. أعتقد أن ذلك هو ربما ما نحتاج إليه، ونحتاج لأن تأتي الفرق الكبرى إلى هنا وعلينا أن نثبت قدراتنا مرة أخرى وأن نظهر أننا نستحق تمثيل مانشستر يونايتد.”

كلمات رئيسية مرتبطة