click to go to homepage
جرانت

جرانت: أنا هنا لأتعلم ولألعب

لي جرانت ربما يكون قد تم ضمه للقيام بدور مساند لحراس المرمى في يونايتد، ولكن الحارس الجديد يؤكد أنه عازم على لعب دور مهم في حراسة مرمى يونايتد في ظل سعي الفريق لتحقيق الألقاب هذا الموسم.

الحارس البالغ من العمر 35 عامًا تحدث حصريًا إلى تلفزيون مانشستر يونايتد قبل الحصة التدريبية الأولى للفريق في جولة 2018، المقدمة برعاية أون، حيث تطرق إلى الاستقبال الحار الذي حظي به من جانب جوزيه مورينيو ولاعبي الفريق كما نوه كذلك إلى رغبته الدائمة في التعلم.

لو كنا قد أبلغناك قبل عام مضى أنك سوف تكون ضمن بعثة يونايتد التي ستخوض جولة الإعداد لهذا الصيف، ما الذي كنت ستقوله؟
ربما كنت سأشكك في مصداقيتك إلى حد ما! [مبتسمًا] لقد كانت رحلة انضمامي إلى هنا وأنا بكل تأكيد أتطلع لتلك الرحلة.

نتذكر قيامك بالتصدي لفرصة زلاتان إبراهيموفيتش بيد واحدة عندما كنت تلعب في أولد ترافورد ضمن صفوف ستوك - هل تعتقد أن ذلك الموقف كان له دور في عملية ضمك؟
ربما يكون كذلك! أعتقد أن الأمر المرجح هو العروض التي قدمتها طوال الموسم وثبات المستوى الذي ظهرت به ولكني أعتقد بكل تأكيد أن ذلك العرض لفت أنظار نادي أو ناديين.

كنت تلعب مع واحد من لاعبينا العظماء السابقين في ستوك سيتي، وهو دارين فليتشر. هل تحدثت إليه بخصوص الانضمام إلى يونايتد؟
نعم، حدث ذلك، وذلك لأن فليتش كان رائعًا. تناولت طعام الغداء معه قبل أسبوع من الانضمام إلى الفريق وقد منحني بعض المعلومات بخصوص النادي، وذلك فيما يتعلق بمن يجب ألا أتحدث إليه ومن يجب أن أقترب منه! [ضاحكًا] بكل تأكيد، كان فليتشر رائعًا، وأبلغني أن يونايتد كان ناديًا رائعًا وأنني سوف أستمتع بمسيرتي هنا.

هناك حارس أو حارسان بالطبع. هل تتطلع إلى إزاحتهم؟!
قطعًا، بكل تأكيد! العمل مع واحد من أفضل الحراس الذين لعبوا في الدوري الإنجليزي الممتاز على الإطلاق وهو دي خيا وكذلك مع الحارس رقم 1 في المنتخب الأرجنتيني وهو سيرجيو روميرو، يعتبر موقفًا جيدًا. لقد عملت مع جويل بيريرا على مدار أسبوعين ويا له من حارس رائع. لذلك بالنسبة لي، نعم، هناك مهمة كبيرة في انتظاري حيث سأكون مطالبًا بإزاحة أحد هؤلاء الحراس لكي أشارك، ولكني أتطلع في الواقع إلى التعلم منهم والعمل معهم

هل الهدف من تواجدك هنا هو اللعب؟
قطعًا، بكل تأكيد. لا يهم كم عمرك، أو من أين انضممت أو ما الذي كنت تقوم به في الماضي، لو كانت لديك رغبة احتراف حقيقية مثل رغبتي في اللعب والمشاركة فإن هناك شيئًا ما تريد أن تستكمله. وأنا على دراية أن دوري الأساسي ربما يكون تقديم المساندة للآخرين. ولكني أرغب في سد الفراغ وبعد ذلك علينا أن ننتظر.