ديميتار برباتوف يلعب ضد هانغتشو جرينتاون في عام 2009

يونايتد في الصين: القصة حتى الآن

ينتقل بنا الجزء التالي من جولة مانشستر يونايتد 2019 إلى استاد هونجكو في شنجهاي

المباراة الخامسة لكأس الأبطال الدولية يوم الخميس ضد توتنهام، والتي سيتم عرضها مباشرة على قناة MUTV ، ستكون هي المباراة الخامسة عشرة التي لعبناها في الصين، إذا قمنا بضم زيارات إلى مناطق الحكم الذاتي في هونج كونج وماكاو.

سجلنا العام في أكثر دول العالم اكتظاظًا بالسكان هو رقم إيجابي  حيث، حققنا 12 فوزًا وتعادلًا واحدًا وهزيمة واحدة فقط - وهو عكس 4-1 أمام بوروسيا دورتموند على ملعب شنغهاي في عام 2016 - منذ 14 مباراة سابقة. في تلك المباريات، التي حملتنا أيضًا إلى بكين وهانجتشو وكوانجتشو، أحرز يونايتد 42 هدفًا، واستقبل 13 هدفًا.

كان من المقرر أن يتم لعب أول ديربي مانشستر خارج إنجلترا في بكين في رحلتنا السابقة إلى الصين قبل ثلاث سنوات ولكن تم إلغاؤه بسبب الأمطار الغزيرة في المدينة.

هنا نلقي نظرة على خمس مباريات لا تنسى قبل المباريات التي أثارت إعجاب أنصارنا الصينيين ...

يونايتد 3-0 بكين هيونداي، استاد العمال، بكين، 26 يوليو 2005


كانت المباراة الثانية في جولتنا عام 2005، بعد الفوز 2-0 على هونج كونج الحاد، في استاد العمال الذي يسع 66000 في العاصمة. شهدت هدفين من بول سكولز وبارك جي سونج، لكن بعض التدخلات العنيفة من الجانب المضيف أدت إلى تورط واين روني ورود فان نيستلروي في حوادث خارج الملعب، بينما كان ألان سميث محظوظًا بالإفلات من العقاب بسبب تدخل قوي مع تاو وي.


يواجه آلان سميث أحد لاعبي فريق بكين هيونداي في المباراة التي فاز فيها 3-0 في عام 2005.

يونايتد 3-0 نادي جوانجتشو، الاستاد الأولمبي، جوانجتشو، 27 يوليو 2007


جاءت هذه المباراة، ضد الفريق المحلي الذي سيستمر ليصبح بطل آسيا مرتين جوانجتشو إيفرجراند، بعد فوزه 6-0 على شينزين في ماكاو. لقد شارك كبديلاً متأخراً عن مباراة ماليزيا في جولتنا لعام 2007، والتي تم إلغاؤها بسبب اشتباك مع نهائيات كأس آسيا. بدأ دونج فانجتشو، حتى الآن اللاعب الصيني الوحيد في تاريخ الفريق، اللعب في الملعب الذي يتسع لـ80 ألف شخص، لكن واين روني هو الذي منحنا التقدم من ركلة جزاء في الدقيقة 19. أحرز ناني هدفين قبل نهاية الشوط الأول، وأختتم لي مارتن البالغ من العمر 20 عامًا التسجيل بأول هدف له مع فريق الكبار في بداية الشوط الثاني.


يونايتد 8-2 هانجتشو جرينتاون، ملعب التنين الأصفر، هانجتشو، 26 يوليو 2009


جاء فوز  الشياطين الأكبر على الأراضي الصينية خلال مباراتنا الوحيدة في هانجتشو، على الساحل الشرقي للبلاد. بعد ثلاثة انتصارات من أصل ثلاثة في ماليزيا وسيول، تقدمنا على جرينتاون بهدفين من مايكل أوين قبل التقدم بنتيجة 4-0. وكان ديميتار برباتوف وناني في أفضل حالاتهما، حيث سجل كل منهما هدفاً قبل أن يقوم البديل ريان جيجز الساقين لتسجيل ثلاثية في وقت متأخر - وهو الثلاثية الوحيدة فقط تمكن الجناح الويلزي من تسجيلها بقميص ريدز.
سجل مايكل أوين ضد هانغتشو جرينتاون

يونايتد 1-0 شنغهاي شينهوا ، استاد شنغهاي ، شنجهاي، 25 يوليو 2012


رحلتنا الثانية إلى أكثر مدن الصين اكتظاظا بالسكان - بعد فوز 2-0 على نفس المنافس في جولة عام 1999 - نجحنا في رفع كأس شيفروليه الصين بفوز بسيط. شحذ المضيف صفوف الفريق  بنيكولاس أنيلكا وديدييه دروجبا، اللذان كانا قد وقعا للتو للنادي. شارك كل من نيك بول باول وشينجي كاجاوا في تشكيلة البداية، وكان اللاعب الياباني الدولي هو الذي سجل هدف المباراة الوحيد.


مايكل كاريك يقود يونايتد ضد شنغهاي شينهوا

يونايتد 5-2 كيتشي، الاستاد الوطني، هونج كونج، 29 يوليو 2013


كانت هذه هي المرة السابعة التي يلعب فيها يونايتد في هونج كونج بعد زيارات سابقة في الأعوام 1975 و1984 و1986 و1997 و1999 و2005. وكان نادي كيتشي في انتظار ما كانت المباراة الأخيرة لنا في جولة ضمت بانكوك وسيدني ويوكوهاما وأوساكا. تقدم يونايتد بأداء مقنع، وتقدم بثلاثة أهداف قبل نهاية الشوط الأول، بأهداف من داني ويلبيك وكريس سمولينج وفابيو دا سيلفا. اختار ديفيد مويس أن يغير الكثير في تشكيلة الفريق في الشوط الثاني، وكان البديلان، عدنان يانوزاي وجيسي لينجارد، اللذان قاما بالتسجيل.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.


موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة