دوني

تقرير المباراة: مانشستر يونايتد 1 ليون 0

الأربعاء ١٩ يوليو ٢٠٢٣ ١٧:٥٤

حقق مانشستر يونايتد الفوز الثاني على التوالي في فترة الإعداد للموسم الجديد، بعد الانتصار على ليون 1-0 في اسكتلندا.

وبعدما أهدر الشياطين الحمر عددًا من الفرص في الشوط الأول، أتى دون فان دي بيك كبديل في الشوط الثاني وأحرز الهدف الأول لكتيبة تن هاج في الدقيقة 49.

هذا هو الانتصار الثاني ليونايتد خلال الإعداد للموسم الجديد، إذ سبقه الفوز على ليدز يونايتد 2-0 في أوسلو بالنرويج.

وأجرى تن هاج تعديلين على التشكيلة الأساسية التي خاضت مباراة ليدز، حيث تواجد ماتيا كوفار في حراسة المرمى بدلًا من توم هيتون، وشارك أنتوني بعد عودته من الإصابة عوضًا عن أوماري فورسون فيما تواجد جوني إيفانز على دكة البدلاء بعد ساعات من توقيعه على عقد قصير الأجل للعودة إلى النادي خلال فترة الإعداد.

على الجانب الآخر، شارك في المباراة بقميص ليون الذي يُدربه لاعبنا السابق لوران بلان، لاعب آرسنال السابق أليكساندر لاكازيت ولاعب بايرن ميونخ السابق توليسو.

الشوط الأول - تعادل سلبي

تلقى الفريقان ترحيبًا استكتلندنيًا معتادًا في ليلة مشمسة في العاصمة إدنبرة، وبدأ الشياطين الحمر بداية رائعة، وخلق سلسلة من الفرص المبكرة.

وتصدى الحارس أنطوني لوبيز لكرة من أنتوني أعدها له جادون سانشو، ومارس بعدها يونايتد ضغطًا كبيرًا أتاح فرصة أخرى لأماد الذي سدد الكرة بعيدًا عن المرمى آنذاك، قبل أن يعود الحارس الفرنسي ويتألق مرة أخرى و��تصدى لفرصة جديدة من لاعبنا الإيفواري.

ومرر سانشو كرة استثنائية للغاية لماسون ماونت خلف الدفاعات، غير أن الوافد الجديد الذي يخوض مباراته الثانية بقميص يونايتد لم ينجح في تسلمها بالشكل المناسب، وبعد عدد من الفرص الأخرى عبر فاران وغيره، بدأ ظهور ليون شيئًا فشيئًا في المباراة.

أتى التهديد الأول عبر أليكساندر لاكازيت بتسديدة عرضية قوية مرت من أمام المرمى، ثم سدد أمين سار تسديدة أخرى لكن هذه المرة تدخل كوبي ماينو وأنقذها قبل أن تدخل شباك الحارس كوفار.

وسدد ماونت ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة جزاء ليون، لكن تسديدته المنخفضة تصدت بواسطة جدار ليون الدفاعي قبل أن ترتد الكرة ليد الحارس لوبيز.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي رغم سيطرة يونايتد والفرص المحققة واللمحات المميزة التي أظهرها ماسون ماونت في أكثر من لقطة.

الشوط الثاني - دوني يحرز الفوز

بين شوطي المباراة قام تن هاج بتغيير 10 لاعبين كما هو معتاد في المباريات الودية، وكان جوني إيفانز ضمن أولئك الذين شاركوا في الشوط الثاني مرتديًا القميص رقم 27 في ظهوره الأول مع يونايتد منذ عام 2015.

واقتحم دي بيك أيضًا المباراة في شوطها الثاني ولم يلبث إلا أن ترك بصمته سريعًا مستغلًا عرضية من الجبهة اليمنى حوّلها إلى شباك الحارس لوبيز.

وبعد مرور 60 دقيقة أجرى ليون 10 تبديلات دفعة واحدة، وكان المدافع الإيفواري سينالي ديوماندي اللاعب الوحيد الذي بقي على أرض الملعب.

وسدد إيزاك هانسن كرة قوية، إلا أن الحارس البديل ريمي ريو نجح في الزود عن مرماه وتصدى لها.

كانت السيطرة في الشوط الثاني من نصيب يونايتد بصورة أكبر ولكن على عكس الشوط الأول، من دون خطورة تذكر، وجذب جور تحديدًا الأنظار بتحركاته ولمساته، بجانب شخصية فريد الطاغية في منتصف الملعب.

 

ما المباراة التالية؟

يسافر مانشستر يونايتد إلى الولايات المتحدة الأمريكية وهناك يواجه خصمه في الدوري الإنجليزي الممتاز آرسنال في نيوجيرسي يوم السبت في افتتاح جولة 2023.

كجميع المباريات الأخرى، ستكون مباراة آرسنال متاحة عبر MUTV.

 

تشكيل الفريقين - الشوط الأول

يونايتد: كوفار; وان-بيساكا، فاران، مارتينيز، فيرنانديز; حنبعل، ماونت، ماينو; أنتوني، سانشو، أماد

ليون: لوبيز; ماتا، ديوماندي، سار، لارزيري; ليبينانت، توليسو، العروش; جيفينو، لاكازيت، سار

تشكيل الفريق - الشوط الثاني

يونايتد: كوفار; خواردو، فيش، إيفانز، ويليامز; جور، فريد، فان دي بيك; فورسون، هوجيل، هانسن

بدلاء لم يشاركوا: بيشوب، هاريسون، إميران

الهدف: فان دي بيك، الدقيقة 49

ليون: ريو; مبوب، كاميلو، ندايي، تاجليافيكو; دا سيلفا، ألفيرو، كومبيدي; كاديوير، ريني أديلايدي، ليجا

الحضور الجماهيري: 48,484

موصى به: