ماركوس راشفورد

راشفورد يحاكي إنجاز فان نستلروي

الخميس ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٠ ١٢:٤٨

ربما تكون ليلة ماركوس راشفورد في أولد ترافورد قد انتهت بخيبة أمل، حيث خرج مصابًا وخسر مانشستر يونايتد 3-1 أمام باريس سان جيرمان، لكن اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا سجل على الصعيد الأوروبي مجددا.

كان هدف ماركوس في الدقيقة 32 هو الثالث له في هذا العدد من المباريات ضد بطل فرنسا، والسادس في المجموع خلال الموسم الجاري من دوري الأبطال.
هذا العدد من الأهداف يجعله يحتل المركز الأول في ترتيب هدافي البطولة، إلى جانب مهاجم يوفنتوس ألفارو موراتا وإيرلينج هالاند لاعب بوروسيا دورتموند.
سجل راشفورد في المتوسط  ، هدفًا كل 54 دقيقة في البطولة حتى الآن، مقارنة بـ58 لهالاند و61 لموراتا.

تحديث إصابة راشفورد  article

يؤكد سولشاير أن ماركوس يعاني من إصابة في الكتف تتطلب رعاية طبية

نجح صاحب الرقم 10 أيضًا في فعل ما لم يحققه أي لاعب في يونايتد منذ رود فان نيستلروي، في موسم 2004/05.
بعد هاتريك أمام لايبزيج وهدف أمام باشاك شهير، سجل راشفورد الآن في كل من مبارياتنا الثلاث خلال دور المجموعات على ملعب أولد ترافورد هذا الموسم.
وفقًا لإحصاءات "أوبتا"، كان رود آخر من فعل ذلك حينما سجل ستة أهداف في ثلاث مباريات ضد فناربخشه وسبارتا براغ وليون قبل 15 عامًا. حقق تيدي شيرينجهام وخوان فيرون هذا الإنجاز أيضًا، في موسم 2000/01 وموسم 2002/03 بالترتيب.
إذا نجح في اللعب أمام لايبزيج الأسبوع المقبل، سيحظى راشفورد بفرصة لكتابة تاريخ جديد في دوري أبطال أوروبا.
يحتاج لاعبنا لهدف آخر، ليصبح أول لاعب إنجليزي يسجل سبعة أهداف في دور المجموعات من دوري الأبطال، حيث يتقاسم الرقم الحالي مع هاري كين لاعب توتنهام.

موصى به: