click to go to homepage
لينجارد

إيفرتون 0 يونايتد 2

أنطوني مارثيال وجيسي لينجارد يضمنان ليونايتد أن يستهل عام 2018 بطريقة مثالية وذلك بعد أن تمكن اللاعبان من إحراز هدفين رائعين في الشوط الثاني من المباراة ليقودان يونايتد للفوز بنتيجة 2-0 على حساب إيفرتون في ملعب جوديسون بارك.

جوزيه مورينيو ولاعبي فريقه وصلوا إلى الميرسيسايد واضعين في اعتبارهم ضرورة وضع حد لسلسلة التعادلات الأخيرة التي حققها الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام فرق ليستر سيتي، بيرنلي وساوثهامبتون. وقد نجح يونايتد في مسعاه وتمكن من الخروج بثلاث نقاط مهمة.

يونايتد أجرى ثلاثة تغييرات على تشكيلة فريقه التي لعبت مباراة السبت أمام ساوثهامبتون حيث شارك كل من روخو، هيريرا ومارثيال بدلاً من يونج (الموقوف)، لوكاكو (المصاب) وهنريخ مخيتاريان. في المقابل، بدأ إيفرتون المباراة من خلال الاستعانة بثلاثة لاعبين سابقين في يونايتد في التشكيلة الأساسية وهم شنايدرلين، مايكل كين والقائد السابق واين روني.

الفريقان بدءا المباراة بصورة رائعة حيث كانت هناك هجمة هنا وأخرى هناك. بمرور الوقت بدأ يونايتد في السيطرة على الكرة بصورة أكثر، ولكن أمام المرمى لم يكن هناك خطورة حقيقية حتى وصلنا إلى اللحظات الأخيرة من عمر الشوط الأول وذلك عندما جرب كل من هيريرا، بوجبا ولينجارد حظهما من خلال تصويب كرات من مسافات بعيدة.

الشوط الأول انتهى بدون أن يخلق أي من الفريقين مواقف خطيرة كثيرة على أي من الحارسين ديفيد دي خيا وجوردان بيكفورد.

يونايتد تقدم إلى الأمام بصورة أكثر قوة مع بداية الشوط الثاني حيث قام خوان ماتا بإطلاق تصويبة أرضية رائعة نحو المرمى المقابل لمدرج بارك إند ولكن بيكفورد أخرجها أعلى مرماه. بعد مرور ثلاث دقائق تصدر ماتا المشهد مرة أخرى من خلال تصويبة من مسافة بعيدة فشل بيكفورد في التعامل معها ولكنها اصطدمت بالجزء الخارجي من القائم الأيمن للحارس.

كانت هذه فترة مشجعة للغاية من جانب يونايتد وبالفعل وبعد مرور 12 دقيقة من بداية الشوط الثاني فقد حصل يونايتد على المكافأة التي يستحقها وذلك عندما قام بوجبا بلعب تمريرة رائعة إلى مارثيال وبالفعل لم يهدر النجم الفرنسي أي وقت في الاستعداد للتصويب حيث سدد كرة رائعة سكنت الشباك.

 
مارثيال

مهاجم إيفرتون عمر نياسي كاد أن يمنح فريقه هدف التعادل، في الدقيقة 71، ولكنه سدد برأسه خارج المرمى وذلك بعد عرضية من ماسون هولجيت. الفريق صاحب الأرض مر بفترة رائعة من السيطرة في المباراة عقب هدف يونايتد وعلى مدار فترة من الوقت فقد اضطر دفاع يونايتد للتقهقر إلى الخلف من أجل التصدي لموجة الهجمات التي شنها لاعبو إيفرتون.

بعد ذلك، وقبل نهاية المباراة بتسع دقائق، فقد قدم يونايتد الرد المثالي على انطلاقة إيفرتون. بوجبا أبلى بلاءً حسنًا بعد أن مرر الكرة إلى لينجارد في الناحية اليسرى وبالفعل فقد أراح اللاعب الإنجليزي الدولي أعصاب مشجعي يونايتد بفضل الانطلاقة الرائعة التي قام بها والتي اختتمها بتسديدة مذهلة سكنت الزاوية العليا من على حافة منطقة الجزاء.

ذلك الهدف الرائع للينجارد اتضح أنه الهدف الذي حسم الفوز بالمباراة وهو ما يعني أن يونايتد عاد إلى بريق الانتصارات واستهل عام 2018 بأفضل طريقة ممكنة.

 
مورينيو

تشكيل الفريقين

إيفرتون: بيكفورد، هولجيت، كيين، ويليامز، مارتينا، ديفيز، شنايدرلين، فلاسيتش، روني (ماكارثي62)، بولاسيي (ليوين62)، نياسي (لينون82).

بدلاء لم يشاركوا: روبلز، جاغييلكا، سيجوردسون، كيني.

بطاقات: روني، هولجيت

يونايتد: دي خيا، ليندلوف، جونز، روخو، شو، هريرا، ماتيتش، بوجبا، ماتا (توانزيبي91)، مارثيال (راشفورد77)، لينجارد (بليند87).

بدلاء لم يشاركوا: سمولينج، روميرو، مخيتاريان، دارميان.