احتفال لوك شاو

مانشستر سيتي 0 مانشستر يونايتد 2

أنهى مانشستر يونايتد سلسلة انتصارات مانشستر سيتي في 21 مباراة بعد ظهر يوم الأحد بفوز رائع بنتيجة 2-0 على ملعب الاتحاد.

أثبتت الأهداف في بداية كل شوط أنها الفارق في ديربي مانشستر حيث، سجل برونو فيرنانديز ولوك شاو هدفي الحسم.

كانت هناك بعض اللحظات الصعبة في بعض الأحيان، كما هو الحال دائمًا في هذه المباريات، لكن يونايتد دافع ببراعة كفريق ونجح في انتزاع ثلاث نقاط هائلة.

أدى الفوز إلى عودة يونايتد إلى المركز الثاني متخطيًا ليستر سيتي حيث قلصنا الفارق مع سيتي في صدارة الترتيب وواصلنا مسيرتنا الرائعة الخالية من الهزائم في الدوري الإنجليزي الممتاز.

الشوط الأول - بداية رائعة ليونايتد

لم يكن بإمكان يونايتد أن يبدأ اللقاء بطريقة أفضل من ذلك، حصلنا على ركلة جزاء في غضون دقيقة من انطلاق المباراة.

كان أنتوني مارسيال، الذي عاد إلى الفريق في اللقاء الماضي أمام كريستال بالاس، هو الذي حصل على ركلة الجزاء عندما عرقله جابرييل خيسوس داخل المنطقة.

وقف فيرنانديز وسدد الكرة بثقة على يمين إيدرسون، وعلى الرغم من أن البرازيلي لمس الكرة بيده، إلا أنه لم يتمكن من إبعاد الكرة عن المرمى حيث، تقدم الشياطين الحمر في غضون 101 ثانية فقط.

كان من الممكن أن يضاعف الفريق تقدمه بعد ذلك بوقت قصير، لكن لوك شاو لم يسدد بشكل صحيح بقدمه اليمنى داخل منطقة الجزاء.

كان سيتى يكافح للتعامل مع الضغط الرائع لليونايتد، على الرغم من أن تسديدتهم الأولى على المرمى جاءت بعد تسع دقائق، لكن إلكاي جوندوجان فشل في اختبار دين هندرسون بجدية في المرمى. ثم أجبر ماركوس راشفورد إديرسون على التألق لمنع تسديدة المهاجم من مسافة بعيدة.

بعد البداية السريعة لفريق يونايتد، بدأ سيتي في ممارسة المزيد من الضغط بعد حوالي 20 دقيقة. أوقف فيكتور تسديدة جندوجان، قبل أن يطلق جوندوجان خارج المرمى.

على الرغم من ضغط فريق بيب جوارديولا - إلا أنهم فشلوا في اختراق دفاع يونايتد واضطروا إلى التسديد من بعيد. حاول رياض محرز وجواو كانسيلو، لكن التسديدة الأخطر جاءت من أولكسندر زينتشينكو، الذي أجبر هندرسون على التصدي بذكاء لتسديدته القوية.

كان يجب على حارس يونايتد أن يتألق مرة أخرى في الدقيقة 38 عندما منع جوندوجان وتصدى لركلة حرة من كيفن دي بروين مع اقتراب نهاية الشوط الأول.

جاءت أخطر فرص السيتي عن طريق محرز الذي سدد بقدمه اليمنى بجوار القائم وكان خيسوس قريبًا منها لكنه لم يلحقها لتمر الكرة خارج المرمى على الرغم من أن الإعادة أظهرت أنه كان من الممكن أن يكون متسللًا.

الشوط الثاني - شاو يضاعف التقدم

وقف الحظ بجانب يونايتد في بداية الشوط الثاني حيث، سدد رودري في العارضة بعد غضون ثلاث دقائق من بداية الشوط.

بعدها بدقائق ضاعف يونايتد تقدمه. الهدف الذي بدأ من يد هندرسون، الذي مرر إلى شاو بالقرب من نصف الملعب وتقدم المدافع للأمام قبل أن يمرر الكرة إلى راشفورد. ثم أعادها صاحب القميص رقم 10 بشكل عرضي إلى مسار لوك وسدد الظهير الأيسر الكرة في مرمى إديرسون في الزاوية البعيدة. كان هذا هو هدف لوك الثالث ليونايتد، وهو هدف منح الجميع أحساسًا بالراحة والسعادة وخاصة على دك بدلاء يونايتد.

منذ ذلك الحين، كان اليونايتد خطيرًا في الهجمة المرتدة، وأضاع دانييل جيمس تسديدة مرت بعيدة عن المرمى ورأسية لمارسيال كانت قريبة.


كان نسق الشوط الثاني مشابهًا لنسق الشوط الأول حيث، كان لدى السيتي الكثير من التسديدات من مسافة بعيدة، ولم تنجح تسديدات سترلينج ودي بروين في إثارة مخاوف هندرسون.

في الدقيقة 65، سدد جيسوس بجوار المرمى، بينما واصل يونايتد التهديد من الهجمات المرتدة. كان من المفترض أن يؤدي أحد هذه الهجمات حقًا إلى تسجيل هدف عندما مر مارسيال داخل منطقة الجزاء وأصبح في مواجهة إديرسون، لكن صاحب القميص رقم 9 سدد مباشرة على الحارس.

مع اقتراب المباراة من نهايتها، ضغط سيتي بقوة للتعديل وحاول فودن وسدد من داخل منطقة الجزاء دون جدوى، وفي الدقيقة 78 فشل سترلينج في إتقان اللمسة الأخيرة ليستقبل تمريرة عرضية. من المؤكد أن صاحب القميص رقم 7 لم يكن يستمتع بأوقات جيدة أمام المرمى، وتلى ذلك بتسديد كرة من داخل منطقة الجزاء بعيدًا عن المرمى، قبل دقائق من فشل جون ستونز في استغلال ركلة ركنية في منطقة الجزاء.

على الرغم من استحواذ السيتي على الكرة، سدد دي بروين كرتين لكن لم يسببا قلقًا لهندرسون. لم يمض وقت طويل حتى أطلق انتوني تايلور صافرة النهاية لننهي سلسلة فوز السيتي ونعود بفوزنا الثالث على التوالي في ملعب الاتحاد.

إصابة راشفورد
الإحباط الوحيد في المواجهة كان إصابة ماركوس راشفورد وتغييره الاضطراري

تشكيل الفريقين

مانشستر سيتي: إديرسون؛ كانسيلو (ووكر 65)، ستونز، دياز، زينتشينكو؛ دي بروين، رودري، جوندوجان؛ محرز، جيسوس (فودن 69)، ستيرلينج.

بدلاء لم يشاركوا: : ستيفن، لابورت، ميندي، فرناندينيو، سيلفا، توريس، أجويرو.

مانشستر يونايتد: هندرسون؛ وان-بيساكا، لينديلوف، ماجواير، شاو؛ فريد، مكتوميناي؛ جيمس، فيرنانديز (ويليامز 90 + 3)، راشفورد (جرينوود 73)، مارسيال (ماتيتش 88).

بدلاء لم يشاركوا: جرانت، بايلي، توانزيبي، تيليس، أماد، شوريتير.

أصحاب الأهداف: فيرنانديز 2، شاو 50.

بطاقات: هندرسون، ماجواير، شاو

موصى به: