برونو

مانشستر يونايتد 1 ميلان 1

تعادل مخيب في اللحظات الأخيرة عانى منه مانشستر يونايتد في الوقت المحتسب بدل الضائع من مسابقة الدوري الأوروبي في أولد ترافورد حيث سجل ميلان هدف التعادل في وقت متأخر بعد تقدم الشياطين الحمر لفترة طويلة.

بدا أن يونايتد مستعد للتوجه إلى سان سيرو مساء الخميس المقبل لخوض مباراة الإياب من دور الستة عشر بفارق تفوق ضئيل بفضل هدف أماد في الدقيقة 50. حل اللاعب البالغ من العمر 18 عامًا بديلاً لـ أنتوني مارسيال في نهاية الشوط الأول، وبعد خمس دقائق فقط على أرض الملعب، حقق الإيفواري التقدم لفريقه.

ولكن كما بدا وكأننا نتجه إلى إيطاليا بتقدم ثمين، فإن سيمون كيير سجل هدف التعادل قبل ثوانٍ من نهاية المباراة.

عاني الضيوف من الإصابات، بما في ذلك لاعبنا السابق زلاتان إبراهيموفيتش، لكنهم أثبتوا أنهم فريق عنيد وصعب للتغلب عليه، مما تسبب في بعض المتاعب ليونايتد وأن هدف كيير على ملعبنا يعني أن هناك مهمة صعبة في اللقاء القادم.

كان لدى ميلان ديوجو دالوت، لاعبنا المنضم لهم على سبيل الإعارة، في التشكيلة الأساسية، وأجرى أولي جونار سولشاير أربعة تغييرات على فريقنا الذي تغلب على مانشستر سيتي بنتيجة 2-0 في ملعب الاتحاد في الديربي يوم الأحد الماضي.


الشوط الأول - ماجواير يضيع فرصة التقدم

 كانت بداية مباراة الذهاب حماسية حيث حظي كل من يونايتد وميلان بفرص كبيرة وكان الإيطاليون في مواجهة مع حكم الفيديو المساعد.

سجل ميلان هدفًا بعد خمس دقائق فقط عندما سدد رافائيل لياو في مرمى دين هندرسون ، لكن البرتغالي كان متسللاً بشكل واضح ولم تكن هناك أي شكوى عندما تم احتساب الهدف. واصل أنتوني مارسيال أدائه المتألق في ديربي مانشستر بتسديدة رائعة أجبرت الحارس جيانلويجي دوناروما على تقديم تصدي صعب.

ثم اعتقد الزوار أنهم أخذوا زمام المبادرة بعد 11 دقيقة عندما سيطر فرانك كيسي على رمية تماس ثم سدد كرة قوية في شباك هندرسون. لم تكن هناك أي احتجاجات من يونايتد، لكن المفاجئ بعض الشيء، أن حكم الفيديو المساعد أخضع الهدف لفحص مطول ولم يحتسب بسبب لمسة يد. بدا القرار قاسياً لكنه كان موضع ترحيب كبير حيث بدأ ميلان بشكل جيد.

كان يونايتد يجد صعوبة في الوصول إلى إيقاعه المعهود وكان لدى لاعب مانشستر سيتي السابق إبراهيم دياز فرصة جيدة، لكن لحسن الحظ، كانت تسديدته في منطقة الجزاء ضعيفة وسهلة بالنسبة لهندرسون. ثم اضطر حارسنا للتغلب على تسديدة من أليكسس سالميكرز بعد نصف ساعة حيث استمر الإيطاليون في السيطرة على المباراة.

كاد يونايتد أن يتقدم بعد 38 دقيقة لكن كان أمرًا لا يصدق عندما وضع هاري ماجواير كرة برونو فرنانديز في القائم البعيد وهو على خط المرمى وحيدًا دون رقابة. لقد كانت لحظة غريبة احتاجت إلى الكثير من المشاهدات للإعادة وحتى ذلك لم يتمكن من شرح كيف لم تدخل الكرة.


 

الشوط الثاني - أماد يسجل وهدف متأخر 

تعرض مارسيال لإصابة في أول 45 دقيقة وتم استبداله في الشوط الأول. بعد خمس دقائق أثبت أماد إنه بديلًا ناجحًا عندما سجل هدفه الأول مع يونايتد.

كان مهندس اللعبة برونو فيرنانديز المتألق حيث، مرر بشكل مثالي عبر دفاع ميلان لتصل للاعب الصغير الذي سدد الكرة برأسه مباشرة للخلف لإرسال الكرة فوق دوناروما.

 لم يهتز ميلان من تقدم اليونايتد في النتيجة وعادوا للتفوق وهم يبحثون عن هدف التعادل. كادوا أن يتعادلوا في الدقيقة 67 عندما مرر دافيد كالابريا كرة عرضية من الجناح الأيمن لرادي كرونيتش الذي سدد ضربة رأس قوية بدت هدفًا مؤكدًا.

عندما هطلت الأمطار، أجرى سولشاير ثلاثة تغييرات على فريقه بعد 74 دقيقة أشرك فريد، وبراندون ويليامز ولوك شاو بدلًا من فيرنانديز، وان-بيساكا وجيمس، لكننا لم نتمكن من إضافة هدفًا ثانيًع على هدف تقدم أماد.

في الدقيقة 92 من ركنية، سدد كيير رأسية لمسها هندرسون لكنه لم يتمكن من إبعادها، لتنتهي المباراة بالتعادل على ملعب أولد ترافورد. 


 

تفاصيل المباراة

يونايتد: هندرسون؛ وان بيساكا (ويليامز 74)، بايلي، ماجواير، تيليس، مكتوميناي، ماتيتش، جيمس (شاو 74)، فيرنانديز (فريد 74)، جرينوود، مارسيال (أماد 50).

بدلاء لم يشاركوا: جرانت، بيشوب، لينديلوف، توانزيبي، شوريتير.

الأهداف: أماد (50)

بطاقات: مكتوميناي

ميلان: دوناروما؛ كالابريا، توموري، كيير، دالوت، كرونيتش، ميتي، كيسي، سايلميكرز (كاستيليخو 69)، لياو، دياز (تونالي 69).

بدلاء لم يشاركوا: تاتاروسانو، أ.دوناروما، كالولو، تونين، جابيا. 

بطاقات: سايلميكرز

الأهداف: كيير (92)


موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة