مارسيال وماتا

مانشستر يونايتد 3 بارتيزان بلجراد

قدم مانشستر يونايتد مباراة كبيرة أمام ضيفه بارتيزان بلجراد ونجح في تحقيق الفوز الثاني عليه في مباراة الإياب على ملعب أولد ترافورد بنتيجة 3-0.

في مباراة شهدت أداءًا مميزًا من جانب الشياطين الحمر خاصة في الشوط الأول الذي تقدم فيه بهدفين الأول عن طريق جرينوود ثم أضاف أنتوني مارسيال هدفًا رائعًا بمهارة مميزة راوغ أكثر من لاعب وسجل هدفًا سيظل عالقًا في أذهان مشجعي يونايتد  ثم اختتم ماركوس راشفورد أهداف يونايتد في اللقاء بتسديدة يسارية رائعة في الشوط الثاني.
وبهذا الفوز وصل رصيد يونايتد إلى 10 نقاط في صدارة المجموعة الثانية عشر من الدوري الأوروبي بفارق نقطتين عن ألكمار صاحب المركز الثاني.
وينتظر فريق أولي جونار سولشاير. رحلة طويلة إلى كازاخستان في نهاية هذا الشهر ضد أستانا ومباراة دور المجموعات الأخيرة في أولد ترافورد أمام ألكمار في ديسمبر.
بدأ يونايتد اللقاء بضغط مبكر وتمكن من التسجيل في الدقيقة الثانية عن طريق مارسيال، ألغاه الحكم بداعي التسلل.
بداعي التسلل ألغى الحكم أيضًا هدفًا للضيوف سجله اللاعب عمر صادق في الدقيقة الرابعة.
 أقترب يونايتد من التسجيل من لعبة رائعة بعد عدة تمريرات وصلت الكرة لراشفورد الذي سدد كرة قوية مرت بجوار القائم في الدقيقة السابعة.
عاود راشفورد المحاولة مرة أخرى من مكان أقرب داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية تصدى لها حارس الضيوف ببراعة في الدقيقة التاسعة.
تقدم وان-بيساكا في الدقيقة ال15 ومرر كرة عرضية متقنة داخل منطقة الجزاء استقبلها راشفورد بتسديدة مرت أعلى من المرمى.
ترجم يونايتد سيطرته أخيرًا بهدف رائع في الدقيقة 21، بعدما تسلم جرينوود تمريرة راشفورد الرائعة على الجهة اليمنى داخل منطقة الجزاء تسلم اللاعب الكرة وراوغ مدافع الضيوف للداخل وسدد كرة أرضية خادعة عكس تجاه حارس المرمى لتسكن الشباك معلنة تقدم يونايتد في اللقاء.
في الدقيقة 26 حاول سامواه مغالطة روميرو من مسافة بعيدة لكن الكرة مرت بعيدًا عن المرمى.
رد يونايتد على هذه الفرصة بمحاولة قريبة للتسجيل من تسديدة مقوسة رائعة من مارسيال في الدقيقة 27 مرت قريبة من المرمى. 
في محاولته الثانية قدم مارسيال لمحة من السحر، في الدقيقة 33، من مهارة رائعة راوغ اللاعب الفرنسي ثلاثة مدافعين وتقدم داخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية داخل الشباك ليضاعف النتيجة ليونايتد.
كاد مارسيال أن يسجل الهدف الثالث في الدقيقة 35 عندما تسلم تمريرة وضعته في مواجهة حارس المرمى من جهة اليسار داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية مرت أعلى المرمى.
حاول ماركوس راشفورد مضاعفة النتيجة في الدقيقة 43 من تسديدة داخل منطقة الجزاء لكن الكرة ذهبت مباشرة ليد حارس مرمى الضيوف.
تقدم القائد يونج في الدقيقة 45 وسدد كرة قوية من مسافة قريبة لكن مرت بجوار القائم.
قبل نهاية الشوط الأول حاول الضيوف تذليل الفارق من تسديدة قريبة عن طريق اللاعب سوماه مرت بجوار القائم لكن الحكم يطلق صافرة التسلل على المهاجم.
تقدم يونايتد في هجوم أخير في نهاية الشوط الأول عن طريق وان-بيساكا ولكن الدفاع ينجح في التشتيت قبل أن تصل لأحد لاعبي يونايتد ويطلق حكم اللقاء بعدها صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم يونايتد بهدفين نظيفين.
ماسون جرينوود سجل هدف التقدم

واصل يونايتد النهج الهجومي في الشوط الثاني وضغط من أجل إحراز المزيد من الأهداف.
أربع دقائق فقط هي كل ما احتاجه راشفورد ليسجل الهدف الثالث بطريقة رائعة بعدما تسلم تمريرة من القائد يونج استقبلها بتسديدة يسارية مباشرة سكنت أعلى الزاوية اليمنى لمرمى الضيوف في الدقيقة 48.
تقدم القائد يونج في الدقيقة 51 وسدد كرة ثابتة من على حدود منطقة الجزاء ارتطمت بالشباك الجانبية.
منع الحارس ستويكوفيتش راشفورد من تسجيل الهدف الرابع بعدما تصدى لانفراد لاعب يونايتد به ببراعة في الدقيقة 53 ومنع تسديدته من دخول المرمى.
حاول الضيوف الرد من تمريرة طويلة من كرة ثابتة لسامواه داخل منطقة الجزاء لكن روميرو في الموعد تحرك وأمسك بها قبل الجميع في الدقيقة 54.
تقدم الضيوف للهجوم من أجل تذليل الفارق لكن دفاع يونايتد كان في الموعد دائمًا ولم يسمح بخطورة على مرماه.
مرر فريد كرة طويلة لمارسيال في هجوم مضاد لكن حارس المرمى تقدم وشتت الكرة في الدقيقة  56.
تألق الحارس ستويكوفيتش بشدة وتصدى ببراعة لتسديدة من ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 58 نفذها فريد ببراعة لكن حارس الضيوف حولها لركنية.
أجرى سولشاير التبديل الأول في الدقيقة 63 عندما أشرك جيمس جارنر بدلًا من البرازيلي فريد في خط الوسط.
بعد مرور ساعة من عمر اللقاء هدأ نسق اللقاء قليلًان وتراجع يونايتد للدفاع واستحوذ الضيوف على الكرة لكن دون تهديد حقيقي على الخط الخلفي للشياطين الحمر.
جاء التبديل الثاني في صفوف يونايتد في الدقيقة 67 عندما شارك أندرياس بيريرا بدلًا من راشفورد.
تحصل يونج على بطاقة صفراء في الدقيقة 71 من عمر اللقاء.
في الدقيقة 75 شارك جيسي لينجارد بدلًا من ماكتوميناي.
وصلت نسبة استحواذ يونايتد على الكرة في الدقيقة 81 إلى 61%، وسط هدوء تام في نسق اللقاء.
مرر يونج كرة طويلة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 83 لكن لم تجد غير الحارس تقدم لها وامسكها بسهولة.
لم تشهد الدقائق المتبقية من عمر اللقاء جديد على مستوى النتيجة، وبعد مرور دقائق الوقت المحتسب بدلًا من الضائع أطلق حكم اللقاء صافرة نهاية المباراة معلنًا فوز يونايتد بثلاثية نظيفة على بارتيزان بلجراد.
كانت إصابة سكوت ماكوميناي هي السلبية الوحيدة في اللقاء حيث، أبقى سيرجيو روميرو شباكه نظيفة مرة أخرى، مع استمرار يونايتد بشباك نظيفة دون أستقبال أهداف  في الدوري الأوروبي هذا الموسم.

نحن الآن نتطلع إلى قرعة الدور المقبل يوم 16 ديسمبر في نيون لكن صدارة المجموعة لم تحسم بعد أن سحق أي زد ألكمار أستانا بنتيجة  5-0 في كازاخستان.


راشفورد واحتفاله بهدفه

مانشستر يونايتد: روميرو؛ آرون وان-بيساكا، ماجواير، روخو، يونج؛ فريد (جارنر 63)، ماكتوميناي (لينجارد 75)؛ جرينوود، ماتا، راشفورد (بيريرا 67)؛ مارسيال.

بدلاء لم يشاركوا: جرانت، جيمس، جونز، ويليامز.

بطاقات: أشلي يونج

أصحاب الأهداف: جرينوود (22)، مارسيال (33)، راشفورد (49). 

بارتيزان بلجراد: ستويكوفيتش؛ ميليتش، أوستوجيتش، بافلوفيتش، أوروسوفيتش؛ أسانو (ستيفانوفيتش 69)، زدجيلار، ناتشو (توسيتش 59)، سيكيتش؛ صادق (إيفانوفيتش 85)، سوماه . 

بدلاء لم يشاركوا: بيرزانزيتش، لوتوفاك، ستيفانوفيتش، فوجاسيتش. 

بطاقات: ناتشو، بافولفيتش

الحكم: ماتياس جيسترانيوس.

الحضور: 62955


موصى به: