احتفال جرينوود

تقرير المباراة: يونايتد 2 برايتون 1

عاد مانشستر يونايتد من الخلف في أولد ترافورد ليهزم برايتون 2-1 بهدفين في الشوط الثاني سجلهما ماركوس راشفورد وماسون جرينوود.

لقد كان يومًا لتسجيل الأهداف من جميع النواحي بالنسبة للاعبي يونايتد القدامى والحاليين على حد سواء، حيث افتتح خريج أكاديمية يونايتد للناشئين ولاعب الفريق الأول السابق داني ويلبيك التسجيل لفريق برايتون بعد 13 دقيقة في شباك ناديه السابق.

أثبتت العودة بعد التوقف الدولية إلى الدوري الإنجليزي الممتاز أنها صعبة خاصة ضد فريق جراهام بوتر الذي كان يبحث عن أول انتصار للنادي على الإطلاق في أولد ترافورد من 14 محاولة.

هز هدف ويلبيك فريق الشياطين الحمر ولكن في الشوط الثاني تحفر فريق أولي جونار سولشاير لمجابهة برايتون وتعادل راشفورد بعد 62 دقيقة قبل أن يسجل جرينوود هدف الفوز في الدقيقة 83.


الشوط الأول - لاعبنا القديم يفتتح التسجيل

كان الحظ في غير صالحنا عندما تخلفنا بعد 13 دقيقة فقط. وكان ويلبيك هو من وضع برايتون في المقدمة على ملعب أولد ترافورد. منذ مغادرته يونايتد في 2014، سجل ويلبيك ضدنا ثلاث مرات مع آرسنال.

أضاف هدفًا رابعًا في مسيرته. سدد أبن مدينة مانشستر كرة رأسية من مسافة قريبة بعد تمريرة عرضية من نيل موباي والتي تصدى لها دين هندرسون بشكل رائع بساقه، ولكن عندما ارتدت الكرة مرة أخرى إلى منطقة الخطر، تقدم ويلبيك نحو الكرة وسدد رأسية ثانية في الشباك.

كاد يونايتد أن يستقبل هدفًا مرة أخرى، بعد خمس دقائق من الهدف، عندما أرسل قائد فريق برايتون لويس دونك كرة رأسية إلى المرمى من ركلة حرة قام هندرسون، مرة أخرى، بالتصدي لها ببراعة.

وجد فريق سولشاير صعوبة في العودة إلى المباراة ولم نبدأ بالتهديد إلا في الدقيقة 38، لكن بول بوجبا أضاع فرصة جيدة.

على الرغم من ذلك، أنهى الضيوف الشوط الأول بأداء مميز وتقدم في النتيجة.


الشوط الثاني - ماركوس وماسون يضمنان الفوز

استمر يونايتد في مواجهة صعوبة في العثور على مساحات وفرض أسلوب لعبه والتمرير بين الخطوط، لكن الشياطين الحمر استمروا في الضغط.

بعد مرور ساعة، كانت هناك شرارة من الإبداع من بوجبا عندما سدد فيرنانديز، لكن حارس برايتون روبرت سانشيز تقدم بسرعة نحو لاعب خط الوسط البرتغالي ليوقف محاولته وأنهى الخطر. لكن برايتون لم يكن بعيدًا عن المرمى وكان برونو خلف هدف يونايتد في الدقيقة 62 حيث مرر كرة رائعة نحو راشفورد وانهى المهاجم الكرة بهدوء ليعادل النتيجة.

قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة تسبب ارتباط الثنائي موباي وويلبيك، الذي تسبب في هدف برايتون في الشوط الأول، في خلق الخطر مرة أخرى. هذه المرة سقط ويلبيك في منطقة الجزاء مدعيًا أن هاري ماجواير قد أسقطه. ألقى حكم الفيديو المساعد نظرة على الواقعة وأكد عدم وجود أي مخالفة على الرغم من غضب لاعبي برايتون.

تصدى حارس المرمى سانشيز لتسديدة أرضية من فرنانديز في الدقيقة 76، وسدد بعدها جرينوود كرة فوق العارضة.

لم يضيع جرينوود في الدقيقة 83 عندما وضع يونايتد في المقدمة حيث انهارت مقاومة برايتون. كان فيرنانديز هو مصدر الهدف حيث مرر لبوجبا في منطقة الجزاء. سدد لاعب خط الوسط الفرنسي لكن وصلت الكرة إلى جرينوود الذي سدد برأسه - وهي الأولى له مع الفريق الأول ولم تفلح محاولات برايتون في إبعاد الكرة عن المرمى.

ودافع يونايتد بقوة في الدقائق الأخيرة أمام ضغط الضيوف ليضمن الفريق الخروج بفوز هام.


تفاصيل المباراة:

يونايتد: هندرسون، وان-بيساكا، لينديلوف، ماجواير، شاو، فريد، بوجبا (مكتوميناي 84)، جرينوود، فيرنانديز، راشفورد (جيمس 72)، كافاني (فان دي بيك 81).

بدلاء لم يشاركوا: دي خيا، أماد، ماتيتش، ويليامز، توانزيبي.

الأهداف: راشفورد 62، جرينوود 83

بطاقات: جرينوود، كافاني

برايتون: سانشيز، فيلتمان، وايت، دونك، مودر (زكيري 87)، جروس، بيسوما، لالانا (جهانبخش، 87)، تروسارد (ماكاليستر 63) ويلبيك، موباي.

بدلاء لم يشاركوا: ستيل، كاربونيك، ألزات، إزكويردو، بروبر، كايسيدو.

الهدف: ويلبيك 13

بطاقات: وايت، جروس

موصى به: