برونو فيرنانديز

تقرير المباراة: يونايتد 1 وست بروميتش 0

حقق مانشستر يونايتد أول فوز على أرضه هذا الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز مساء السبت، بشق الأنفس بنتيجة 1-0 على وست بروميتش في أولد ترافورد

انهتى الشوط الأول بدون أهداف في أولد ترافورد، بينما جاء الهدف الوحيد في الشوط الثاني، بعدما تم إعادة ركلة جزاء من قبل الحكم ديفيد كوت بعدما أهدرها برونو فيرنانديز في المرة الأولى.

في الإعادة نجح برونو فرنانديز في تسجيلها في مرمى جونستون حارس مرمى أكاديمية مانشستر يونايتد السابق.

واصل يونايتد حصد النقاط الثلاث، وعلى الرغم من أنه لم يكن أداءً ممتازًا، إلا أن الفوز بعد فترة راحة دولية أمر مرحب به دائمًا، ليصعد الفريق الآن إلى المركز التاسع.

الشوط الأول: بلا فائز

أجرى أولي جونار سولشاير تغييرين على التشكيلة الأساسية الأخيرة من خلال استبدال المصاب لوك شاو وسكوت مكتوميناي بأليكس تيليس ونيمانيا ماتيتش، مع ظهور الأول لأول مرة في أولد ترافورد. والجدير بالذكر أن بول بوجبا تم استبعاده من التشكيلة المكونة من 18 لاعب بسبب إصابة في الكاحل تعرض لها مع منتخب فرنسا.

مرتديًا شارات سوداء تكريما للراحل ألبرت كيوكسل، بدأ يونايتد بشكل رائع واقترب أنتوني مارسيال من التسجيل في الدقيقة الأولى برأسه خاطفة من عرضية خوان ماتا، ومع ذلك وصلت الفرصة الرائعة للمراحل الافتتاحية في الدقيقة 17.

بدأ الأمر عندما قام هاري ماجواير باعتراض كرة  على خط المنتصف، أرسلها لماركوس راشفورد الذي مرر إلى فيرنانديز، الأخير أرسل تمريرة إلى مارسيال قبل أن يسدد كرة من مسافة قريبة أنقذها جونستون ببراعة.

بعد ذلك أظهر حارس يونايتد، ديفيد دي خيا جودته في وقت لاحق، بإنقاذ رائع بأطراف الأصابع لتسديدة كارل جرانت التي كانت قريبة للغاية من أن تسكن الشباك.

حافظ وست بروميتش على أسلوبه باللعب بخط دفاعي متأخر، حيث بدا وأن لاعبي يونايتد أصيبوا بالإحباط، لكن فرنانديز أرسل تمريرة رائعة في الدقيقة 33 وصلت إلى ماتا داخل منطقة الست ياردات. لكن الحارس جونستون أمسكها سريعًا.

كان ماجواير صاحب الفرصة التالية بتسديدة مدوية اصطدمت بوجه قائد فريق وست بروميتش بارتلي، الذي تعرض لإصابة نتيجة لذلك، لكنه سرعان ما وقف على قدميه وكاد أن يسجل في الدقيقة 42 برأسه مرت فوق مرمى دي خيا.

الشوط الثاني: ضربة جزاء برونو والدراما في كلا الجانبين

تأخرت بداية الشوط الثاني بشكل غير عادي لمدة 30 ثانية بعد أن قام الحكم كوتيه بتوبيخ مدرب وست بروميتش بسبب إجراء لاعبيه الإحماء على أرض الملعب، الأمر الذي تطلب، بشكل محبط، استرداد مجموعة من الأقماع من الجانب البعيد من الملعب.

عندما تم استئناف المباراة في نهاية المطاف، منح حكم المباراة ركلة جزاء للزوار بعد خطأ واضح من فرنانديز على كونور غالاغر، قبل أن يتراجع في القرار بعد استشارة حكم الفيديو المساعد.

بعد ذلك قام دي خيا بتصدي مذهل بقدمه ليحرم كونور تاونسند من هدف، بعدها فاز يونايتد بركلة جزاء عندما ارتطمت كرة عرضية ماتا بيد دارنيل فورلونج. في المرة الأولى تصدى جونستون لكرة فيرنانديز، قبل أن يقرر الحكم إعادتها وينجح البرتغالي في تحويلها للشباك بنجاح.

أجرى سلافين بيليتش، مدرب وست بروميتش، تغييرين بعد فترة وجيزة من هذا الهدف، ولفت أحد البدائل، كالوم روبنسون، الأنظار عندما ارتدت تسديدته المقوسة من العارضة. بعد ذلك واصل حارس وست بروميتش تألقه بتصديين رائعين لكرتين من راشفورد ثم ماجواير.

بعد ذلك شهدت المباراة ختام متوتر بسقوط الأمطار على ملعب أولد ترافورد، لينجح رجال سولشاير في الخروج بالفوز الثمين على وست بروميتش في الدوري الإنجليزي الممتاز.

يتحول اهتمام يونايتد الآن إلى دوري أبطال أوروبا ومباراة مهمة في المجموعة الثامنة ضد اسطنبول باشاك شهير يوم الثلاثاء في أولد ترافورد.

تفاصيل المباراة:

يونايتد: دي خيا، وان-بيساكا، ليندلوف ، ماجواير (القائد)، تيليس، فريد (مكتوميناي 83)، ماتيتش، ماتا (كافاني 62)، فيرنانديز، راشفورد (فان دي بيك 79)، مارسيال.

بدلاء لم يشاركوا: هندرسون، توانزيبي، ويليامز، جيمس.

بطاقات: كافاني

وست بروميتش: جونستون، فورلونج، بارتلي (القائد)، إيفانوفيتش (كروفينوفيتش 79)، أجايي، تاونسند، غالاغر، سويرز، ديانجانا (روبسون كانو 62)، بيريرا، جرانت (روبنسون 62).

بدلاء لم يشاركوا: بوتون، فيليبس، هاربر، أوشيه.

بطاقات: غالاغر

 

موصى به: