سولشاير

لقاء حصري مع سولشاير قبل مواجهة ليفربول

قال أولي جونار سولشاير أن ليفربول لا يزال فريقًا كبيرًا وأنه يلعب بشكل جيد على الرغم من نتائجه السلبية الأخيرة.

ويستعد ليفربول لزيارة ملعب أولد ترافورد لمواجهة مانشستر يونايتد مساء اليوم في الدور الرابع من كأس الاتحاد الإنجليزي بعد سلسلة من النتائج المخيبة في الدوري، حيث لم يجمع الفريق سوى ثلاث نقاط من أصل 15 ممكنة في مبارياته الخمس الأخيرة.

ومن جانبه، أكد سولشاير أنه لا مجال للتقليل من ليفربول، مشددًا على ثقته في لاعبي يونايتد في الحوار الحصري التالي…

أولي، كيف حال الفريق بعد الفوز الأخير؟

“كما هو متوقع بعد تحقيق الفوز، فالجميع سعداء. كان علينا أن نمنح اللاعبين يومًا للراحة لأننا عدنا إلى مانشستر في الثالثة صباحًا. لقد استمتعوا بهذا اليوم، واليوم (الجمعة) عاد الجميع في مزاج جيد”.

ماذا عن قائمة الفريق؟

“الأمور تسير على ما يرام. لم نفقد أي لاعب أمام فولهام، لذلك من المنتظر أن يكون جميع اللاعبين جاهزين”.

إنه لأمر رائع أن يتواجد الفريق في الصدارة...يجب أن نشيد بالطاقم الطبي والجهاز الفني الذين قاموا بعمل كبير للحفاظ على لياقة اللاعبين في الوقت الذي تعاني فيه الفرق الأخرى من إصابات عديدة…

“أعتقد أن الأمر يتوقف على أسلوب الحياة لدى الجميع. أنت تتعافى بشكل أسرع عندما تحصل على راحة، لذلك كان هذا شيء إيجابي. لقد كنا محظوظين بعدم التعرض للإصابات في التدريبات والمباريات الأخيرة، ونتمنى أن يستمر الوضع كذلك”.

يا لها من مباراة تلك التي تنتظرنا يوم الأحد في كأس الاتحاد الإنجليزي...لقد مر 22 عامًا على تلك المباراة الرائعة ضد ليفربول في الدور الرابع أيضًا عام 1999...ما ذكرياتك عنها؟

“لقد كانت مباراة صعبة للغاية وعانينا فيها كثيرًا. أعتقد أننا استحقينا تسجيل هدف في وقت مبكر، فلقد سنحت لنا عدة فرص، وردت العارضة تسديدة من روي كين. نجحنا في تسجيل التعادل، وفي اللحظات الأخيرة، تمكنت من تسديد الكرة من بين قدمي جيمي كاراجر وفزنا بالمباراة. الأجواء كانت رائعة في أولد ترافورد في ذلك اليوم”.

كانت مباراة رائعة في الطريق نحو الفوز باللقب، والجماهير لعبت دورًا كبيرًا آنذاك...ستفتقدونهم كثيرًا يوم الأحد، أليس كذلك؟

“بكل تأكيد. ظروف الحياة تجبرنا على ذلك اليوم، ولكني آمل أن يستمتعوا بمشاهدة المباراة عبر التلفاز في منازلهم. سنبذل كل ما في وسعنا من أجل الفوز بالمباراة وإسعادهم”.

الكثير من الأشياء تغيرت منذ تلك المباراة عام 1999، ولكن تظل مواجهة يونايتد وليفربول تكتسب أهمية قصوى…

“نعم، بكل تأكيد. إنها مباراة في الكأس ضد غريمنا التقليدي. نحن نلعب مباراة كل ثلاثة أيام، لذلك سنجري بعض التغييرات في التشكيل، والجميع يتوقعون ويتفهمون ذلك. يتعين علينا اختيار تشكيل قوي يستطيع تحقيق الفوز”.

ما تقييمك لمستوى ليفربول الحالي؟

“الفريق لا يزال يلعب بشكل جيد. لقد قلت في الأسبوع الماضي أن هذا أفضل وقت لمواجهتهم. لم أقصد التقليل منهم، ولكني كنت أعني أنه الوقت الأفضل بالنسبة لنا. نحن نمر بفترة جيدة وواثقون من أنفسنا، وكنا مؤمنين بقدرتنا على تحقيق الفوز في آنفيلد. الأكيد أنهم أيضًا سيرغبون في التأهل إلى الدور القادم. نعم، ربما تفصلنا 6 نقاط عنهم في الدوري، ولكن ليفربول لا يزال فريقًا كبيرًا بكل تأكيد”.

إنهم كذلك بالتأكيد...هل أنت سعيد بالعودة إلى أولد ترافورد بعد ثلاث مباريات خارج الديار؟

“لقد لعبنا أربع مباريات متتالية على أرضنا، ثم خضنا ثلاث بعيدًا عن أولد ترافورد. عندما تنظر إلى الأمر، فالفوز على بيرنلي وفولهام والتعادل مع ليفربول وجمع سبع نقاط...نتائج جيدة بالنسبة لنا”.

موصى به: