أولي جونار سولشاير.

سولشاير: مفهوم القيادة لم يعد كما كان في كرة القدم

قال أولي جونار سولشاير أن مفهوم القيادة في كرة القدم تغير منذ الفترة التي كان يمارس فيها اللعبة كلاعب بجوار قائد الشياطين الحمر التاريخي روي كين.

بعد الهزيمة بهدفين نظيفين أمام مانشستر سيتي أول أمس الأربعاء، اقترح بعض المحللين والنقاد أسماء كروي كين وبريان روبسون لقيادة مانشستر يونايتد خلال الفترة الصعبة التي يمر بها الفريق.

يأتي ذلك في الوقت الذي كان روي كين نفسه، والذي فاز بسبعة ألقاب في الدوري الإنجليزي مع الشياطين الحمر خلال مسيرته مع النادي التي امتدت بين عامي 1993 و2005، أحد أفراد طاقم تحليل مباراة الديربي في شبكة سكاي سبورتس.


سولشاير وروي كين.

اليوم، في المؤتمر الصحفي التمهيدي لمباراة تشيلسي المقرر إقامتها بعد غد الأحد في السادسة والنصف مساء بتوقيت مكة المكرمة، تحدث سولشاير أمام الصحفيين ووسائل الإعلام عن تغير مفهوم القيادة والثقافة بشكل عام عن فترة الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي.

وقال المدرب النرويجي: “أعتقد أن الكل يدرك أن العالم قد تغير كثيرًا، فالآن ليس هناك روي كين أو بريان روبسون في غرف الملابس”.

“الوضع مختلف الآن، ولدينا مجموعة من اللاعبين الموهوبين. هناك العديد من الأبعاد لمفهوم القيادة، والأكيد أن كين وروبسون كانا قائدين كبيرين”.


“كنت أحب اللعب مع روي كين. لقد كان قائدًا رائعًا. أيضًا، لا أحد هنا ينسى بريان روبسون بالطبع”، وهو الذي حمل شارة قيادة الشياطين الحمر بين عامي 1982 و1994 كأطول فترة لقائد واحد في تاريخ النادي.

وتابع: “الأمر يختلف الآن. لقد اختلف المجتمع، واختلفت أساليب الإدارة والقيادة كثيرًا. على سبيل المثال، أنا لا أقود الفريق كما كان يفعل السير أليكس فيرغسون أو جوزيه مورينيو أو لويس فان خال – فكل منا لديه أسلوبه الخاص”.

يُذكر أن سولشاير كان قد انضم لمانشستر يونايتد عام 1996 عندما كان إيريك كانتونا هو قائد الفريق، ولعب معظم فترات مسيرته أثناء فترة حمل روي كين لشارة قيادة الفريق بين عامي 1997 و2005، قبل أن يتولى جاري نيفيل مسئولية القيادة حتى عام 2010 – عامين بعد اعتزال النجم النرويجي“.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.


موصى به: