فريد بالكرة

سولشاير سعيد بتطور أداء فريد

أعرب أولي جونار سولشاير عن سعادته بالمستوى الذي ظهر عليه البرازيلي فريد في الفترة الأخيرة مع مانشستر يونايتد.

كان لاعب الوسط البرازيلي قد قدم أداءً جيدًا وساهم في تحقيق فريقه الفوز على وست هام بنتيجة 2-1 أمس، ويأتي ذلك بعد ظهوره بمستوى طيب أيضًا في مباراة الشياطين الحمر ضد برشلونة يوم الأربعاء الماضي.

عادة ما يحتاج اللاعبون القادمون إلى الدوري الإنجليزي من دوريات أخرى إلى بعض الوقت للتأقلم مع طبيعة وسرعة الكرة الإنجليزية، وهنا يمكن القول أن الأمور صارت على ما يرام مع فريد في هذا الصدد في موسمه الأول مع يونايتد.


من جانبه، أكد سولشاير على رضاه عن تطور مستوى فريد مع يونايتد، كما أوضح أن اللاعب البرازيلي أصبح عنصرًا مؤثرًا في تشكيلة الشياطين الحمر.

ففي المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد مباراة وست هام، قال المدير الفني النرويجي: “إنه يتطور بشكل كبير”.

“عندما تأتي لتلعب الكرة في بلد جديد، فالأمر لا يكون سهلًا. لقد عانى فريد من العديد من الإصابات، وعندما تم تعييني كمدرب لم يسافر معنا إلى دبي لأن زوجته كانت تضع مولودًا جديدًا”.

“الآن هو يتطور بشكل ملحوظ، وأنا راضٍ تمامًا عن ما قدمه في المباريات الأخيرة. أعتقد أن الجميع شاهدوا كيف كان مؤثرًا في وسط الملعب، ولهذا نضع ثقتنا فيه. إنه يقوم بعمل رائع ولديه ثقة كبيرة في إمكانياته. وعلاوة على ذلك، هو يحب لعب كرة القدم ويحافظ على إبتسامته دائمًا”.


أيضًا، أثنى سولشاير كثيرًا على زميل فريد في وسط ملعب يونايتد، الفرنسي بول بوجبا.

يُذكر أن بوجبا لعب متأخرًا قليلًا في وسط ملعب يونايتد بالأمس، وساهم بشكل كبير في حصد فريقه نقاط المباراة الثلاث بإحرازه لهدفين من علامة الجزاء.

وكان المُلفت في ركلتي الجزاء اللتان نفذهما اللاعب الفرنسي هو تغييره للطريقة التي اعتاد تنفيذ ركلات الجزاء بها، فشاهدناه بالأمس يركض بسرعة نحو الكرة ويضعها بكل قوة داخل شباك الحارس فابيانسكي.

وعن ذلك الأمر، قال سولشاير: “أنا لا أهتم بطريقة تنفيذ ركلات الجزاء، فما يهمني هو عبور الكرة لخط المرمى”.


“الأمر يعود إليه في النهاية. إنه يتدرب على تنفيذ ركلات الجزاء باستمرار ويتمتع بثقة كبيرة في نفسه. لقد أعجبتني طريقته الجديدة بالركض نحو الكرة بسرعة ووضعها في الشباك بقوة. في الركلة الثانية، ارتمى الحارس في نفس الزاوية التي لعب بوجبا فيها الكرة، ولكنه لم يستطع إيقافها لشدة قوتها. كانت ركلة جزاء رائعة”.

بعد فوز الأمس، ينتقل تركيز سولشاير وفريقه إلى مباراة يونايتد القادمة ضد برشلونة يوم الثلاثاء، وعقب المباراة، سُئل المدرب النرويجي عن إمكانية لحاق أليكسيس سانشيز بالمباراة.

وأجاب سولشاير: “أعتقد ذلك. لقد تدرب معنا اليوم وسيسافر بصحبة زملائه إلى برشلونة”.


أليكسيس سانشيز
عاد الكسيس للتدريب في الأسابيع القليلة الماضية.

يُشار إلى أن آخر مباراة لعبها أليكسيس سانشيز بقميص يونايتد كانت ضد ساوثهامبتون في بداية الشهر الماضي، والتي تعرض خلالها لإصابة أبعدته عن الملاعب لمدة شهر ونصف تقريبًا، وتأمل جماهير يونايتد أن تعزز عودة سانشيز من حظوظ فريقها في العودة بالفوز من ملعب كامب نو.

وأضاف سولشاير: “نحن نعلم أنها ستكون مباراة صعبة. ولكن لا يجب أن ينسى أحد أننا نجحنا في التأهل على حساب باريس سان جيرمان بعد هزيمتنا في مباراة الذهاب على أرضنا بهدفين نظيفين”.

“هذه المرة تأخرنا بهدف واحد، وأعتقد أنه سيكون إنجازًا كبيرًا إذا تمكننا من قنص بطاقة التأهل على حساب برشلونة، فالجميع يعلم كم هم فريق عظيم. أعتقد أننا سندخل المباراة بنية ”لم لا نحاول الفوز؟“ ولكن يجب علينا أن نكون أكثر صلابة على صعيد الدفاع، ويتعين علينا أن لا نترك الكثير من المساحات الخالية للاعبي برشلونة كما فعلنا ضد ويست هام”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.


موصى به: