سولشاير

سولشاير: "ليلة أخرى كنهائي 99 ستزيد من إيماننا بأنفسنا"

يرى أولي جونار سولشاير أن فوز مانشستر يونايتد بلقب الدوري الأوروبي نهاية الشهر الجاري سيكون له أهمية أكبر من كونه اللقب الأول له كمدير فني للفريق.

في مؤتمر صحفي عقده اليوم للحديث عن المواجهة المرتقبة ضد فياريال المقرر إقامتها بعد 10 أيام، تحدث سولشاير عن تأثير الفوز بلقب أوروبي على الفريق خلال مسيرته كلاعب.

وقال مدرب يونايتد في إشارة لنهائي دوري أبطال أوروبا الذي سجل فيه هدف الفوز القاتل على بايرن ميونخ: “لقد كتبنا تاريخًا كبيرًا ليونايتد عام 1999، ولكن ذلك الفوز لم يجعلني لاعبًا أفضل”.

سولشاير

لم يصبح كل منا لاعبًا أفضل بعد ذلك النهائي، ولكن ازداد إيماننا بقدرتنا على تحقيق المزيد من الألقاب فيما بعد، وبالفعل حققنا لقب الدوري مرتين بعدها. لم نتمكن من الفوز بدوري الأبطال مرة أخرى، ولكن مستوى ثقتنا بأنفسنا كفريق ارتفع كثيرًا“.

"الوقت وحده من سيخبرنا بتأثير ذلك على الفريق (إذا فزنا بلقب الدوري الأوروبي)“.

يذكر أن سولشاير كان قريبًا من قيادة يونايتد إلى أكثر من نهائي منذ توليه المسئولية كمدرب مؤقت في ديسمبر من عام 2018 قبل أن يصبح مدربًا دائمًا في مارس من العام التالي.

وهذا العام، يتطلع المدرب النرويجي إلى التتويج بأول لقب له كمدير فني للشياطين الحمر، وذلك بعدما بلغ يونايتد المباراة النهائية بتخطي عقبة روما في الدور نصف النهائي.

وأضاف سولشاير عن الإقصاء من الدور نصف النهائي مرتين في كأس كاراباو ومرة في كأس الاتحاد الإنجليزي ومرة في الدوري الأوروبي الموسم الماضي على يد إشبيلية: “لقد خسرنا في نصف النهائي أربع مرات”.

“نشعر أننا قطعنا مشوارًا طويلًا، وها قد بلغنا النهائي هذه المرة، ونحن مستعدون”.

“مانشستر يونايتد يعني لي الكثير في حياتي، وبالطبع سأكون فخورًا للغاية بقيادة الفريق في النهائي. سيكون من الرائع أن نرى اللاعبين الذي عملنا معهم لعامين ونصف يخوضون مباراة نهائية بعد الإخفاقات الماضية”.

“بلوغ النهائي يعد إنجازًا كبيرًا. لدينا رغبة قوية في الفوز باللقب، فنحن لن نحصل على جائزة لخوض المباراة فقط. الجميع في أعلى درجات التركيز، ولا يسعني الانتظار حتى أرى اللاعبين في الملعب في النهائي”

موصى به: