سكوت مكتوميناي

سولشاير يلمح إلى عودة مكتوميناي أمام واتفورد

ألمح أولي جونار سولشاير إلى إمكانية عودة لاعب الوسط الاسكتلندي سكوت مكتوميناي في مباراة يونايتد القادمة التي يستضيف فيها واتفورد بعد غد الأحد.

كان اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا قد غاب عن صفوف يونايتد منذ السادس والعشرين من ديسمبر الماضي إثر تعرضه لإصابة قوية في المباراة التي جمعت مانشستر يونايتد بنيوكاسل يونايتد في الدوري الإنجليزي.


وقال سولشاير في المؤتمر الصحفي الذي عقده عقب مباراة يونايتد وكلوب بروج في الدوري الأوروبي يوم أمس: “أعتقد أن هناك فرصة لتواجده في قائمة المباراة”.


“لقد حصل على راحة اليوم، لذا سنرى كيف ستكون حالته غدًا”.


يذكر أن مكتوميناي كان قد غاب عن آخر 13 مباراة ليونايتد بسبب الإصابة، إلا أنه قد يعود قبل الموعد الذي كان متوقعًا له. ومن جانبه، تحدث المدرب النرويجي عن أهمية لاعبه الاسكتلندي، معددًا مميزاته الدفاعية والهجومية، ومؤكدًا على تشكيله إضافة قوية للفريق عندما يعود إلى المباريات من جديد.


وأضاف سولشاير: “لست متفاجئًا من عودته قبل الموعد المتوقع، فهو من طينة اللاعبين الذين يقاتلون باستمرار من أجل التواجد مع الفريق”.


“إنه لاعب شجاع ويتمتع بشخصية قيادية، ويستطيع اللعب في مركز لاعب الوسط الدفاعي أو الهجومي”.


“أعتقد أنه لم تكن هناك الكثير من الانطلاقات الهجومية من وسط الملعب اليوم، وهو أمر يجيده سكوت بامتياز”.



وفي ما يخص باقي اللاعبين، فلم يؤكد سولشاير جاهزية ماسون جرينوود لمواجهة واتفورد، وذلك بعد غيابه عن مباراة يونايتد ضد كلوب بروج لظروف مرضه. وإذا لم يلحق المهاجم الشاب بمباراة الأحد، سيزيد ذلك من احتمالية مشاركة أوديون إيجالو أمام فريقه القديم بعد ظهوره بقميص يونايتد كبديل ضد تشيلسي وكلوب بروج.


وتابع المدير الفني النرويجي: “الجميع يقولون أن أي لاعب يسعى لتقديم أفضل ما لديه ضد فريقه السابق، ولكن هناك الكثير من المباريات التي لا يسجل فيها هؤلاء اللاعبين أهدافًا”.


“بالنسبة لأوديون، فلقد بدأ في الحصول على بعض دقائق اللعب، ولكن مشاركته أمام واتفورد تتوقف على الحالة الصحية والبدنية لماسون جرينوود وأنتوني مارسيال”.


على صعيد الغيابات، يتواصل غياب بول بوجبا وماركوس راشفورد بداعي إصابتيهما في القدم والظهر على الترتيب، بينما لم يتم سؤال سولشاير عن الحالة البدنية للاعب الهولندي تيموسي فوسو مينساه، والذي لم يشارك في أية مباراة مع يونايتد هذا الموسم بعد خضوعه لعملية جراحية في الركبة في الصيف الماضي.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

 
 

موصى به: