رالف

رانجيك: "يتوجب علينا إنهاء الموسم بشكل جيد"

الأحد ٠٣ أبريل ٢٠٢٢ ٠٩:٥٨

يرى رالف رانجيك أنه يتوجب على مانشستر يونايتد إنهاء الموسم بأفضل شكل ممكن بغض النظر عن حظوظ الفريق في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

أشار المدرب المؤقت إلى أن الأمل في تأهل يونايتد للمسابقة الأوروبية الكبرى سيظل قائمًا حتى يصبح تحقيق هذا الهدف مستحيلًا حسابيًا، معربًا في الوقت نفسه عن شعوره بالإحباط بعد التعادل مع ليستر سيتي.

كذلك تحدث المدرب الألماني في حديثه لقناة النادي وشبكة سكاي سبورتس بعد المباراة عن حالة لوك شاو بعد استبداله بين شوطي المباراة وأداء هاري ماجواير والدعم الجماهيري وعدد من النقاط الأخرى..

رأيه في المباراة

"أعتقد أن الأداء كان أفضل في الشوط الثاني. عانينا بعض الشيء في الشوط الأول ولم نجد الإيقاع المطلوب، ربما بسبب التوقف الطويل.  الهدف الذي استقبلناه زاد من صعوبة المهمة، ولكن ردة فعلنا السريعة عليه كانت جيدة. بعد تسجيلنا هدف التعادل، سنحت لنا فرصتين أو ثلاث لإضافة هدف ثانٍ ولكننا لم نكن حاسمين كما ينبغي. في النهاية لسنا سعداء بالنتيجة، ولكن الأداء في الشوط الثاني كان مقبولًا".

نتيجة عادلة

"بالطبع كنا نطمح إلى حصد النقاط الثلاث، ولكن إذا نظرنا إلى المباراة بشكل عام، أعتقد أنها نتيجة عادلة. كل فريق كان بإمكانه أن يسجل هدفًا أو هدفين إضافيين، ولذلك أراها نتيجة عادلة".

البدء بدون مهاجم صريح

"المهاجم الوحيد على دكة البدلاء كان ماركوس راشفورد. بعدما علمنا هذا الصباح بعدم جاهزية كريستيانو رونالدو، كان علينا أن نقرر ما إذا كنا سنبدأ المباراة بماركوس كمهاجم صريح. قررنا أن نبدأ ببول بوجبا في وسط الملعب، وبعد مرور 60 دقيقة، دفعنا بمهاجم صريح. لا يخفى على أحد تراجع ثقة ماركوس في نفسه في الأسابيع الأخيرة. لقد ظهر بشكل جيد في التدريبات، ولكن، كما قلت، كنا نفاضل بين البدء به أو البدء ببوجبا، وقررنا أن نبدأ بالأخير".

ردة الفعل بعد التأخر بهدف

"ردة فعل الفريق كانت جيدة. لا يمكنني القول أنهم لم يحاولوا بما يكفي، فلقد بذلوا كل ما في وسعهم في ربع الساعة الأخير من أجل تسجيل هدف ثانٍ. لم نتمكن من تسجيل هدف متأخر اليوم ولم نستطع أن نكرر ما فعلناه أمام وست هام وتوتنهام، ولكن، كما قلت، لم نملك خيارات هجومية كافية".

مرض لينجارد

"جيسي لينجارد كان على مقاعد البدلاء، ولكنه لم يكن جاهزًا لأنه كان مريضًا. حالته كانت سيئة للغاية قبل المباراة، لذلك اكتفينا بجلوسه على مقاعد البدلاء؛ كل مهاجمينا كانوا داخل الملعب في الدقائق الأخيرة".

فرص تهديفية

"بعد هدف فريد، سنحت لكل فريق فرصًا للتهديف مرة أخرى، واحتجنا لتقنية الفيديو لإلغاء هدف ثانٍ لليستر بسبب ارتكاب خطأ على فاران. كنا قريبين من زيارة الشباك في ربع الساعة الأخير، وكان على جادون سانشو وأنتوني إيلانجا وماركوس راشفورد التصرف بشكل أفضل. كانت هناك رأسية أيضًا من هاري ماجواير في الأنفاس الأخيرة. لقد سعى الفريق لتحقيق الفوز، ولكن في النهاية علينا تقبل النتيجة – مع صعوبة ذلك – لأنه�� عادلة".

أداء ماجواير

"لقد ظهر بنفس المستوى الذي ظهر به أمام توتنهام، وقدم أداءً قويًا، وجاء استقبال الجماهير له كما كان متوقعًا".
حظوظ التأهل لدوري أبطال أوروبا

"طالما لم تنته حظوظنا حسابيًا سيظل الأمل قائمًا؛ ولكن بغض النظر عن حظوظنا في التأهل، يتوجب علينا تقديم أفضل ما لدينا لإنهاء الموسم بأفضل شكل ممكن، وهذا يعني الاستعداد الجيد لمواجهة إيفرتون ومحاولة تحقيق الفوز فيها".

تهيئة الوضع للمدرب القادم

"الصورة واضحة بالنسبة لي، وهي كذلك منذ بضعة أسابيع. لقد تحدثنا عن الأمر بالفعل داخليًا، ولكن ليس هناك ما أستطيع قوله في هذه المرحلة".


 

موصى به: