مكتوميناي

مكتوميناي: "قيادة يونايتد شرف كبير لي"

أوضح سكوت مكتوميناي أنه شعر بالفخر عندما علم بأنه سيرتدي شارة قيادة مانشستر يونايتد في مباراة الدور الثالث من كأس الاتحاد الإنجليزي ضد واتفورد.

ولم يكتف اللاعب الاسكتلندي بقيادة يونايتد في المباراة، فكان هو من سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الخامسة ليتأهل الشياطين الحمر إلى الدور الرابع.

واختار أولي جونار سولشاير لاعب الوسط لارتداء شارة القيادة في ظل جلوس هاري ماجواير على مقاعد البدلاء، ولكن الأخير دخل بديلًا للمصاب إيريك بايلي قبل نهاية الشوط الأول ليقود الفريق في الشوط الثاني.

بالنسبة لمكتوميناي - الذي تخطى الـ 100 مباراة مع الفريق الأول ليونايتد - كانت رحلته في فرق الشباب هي ما جعلت قيادته لزملائه أمام واتفورد أمرًا مميزًا للغاية.

في حديث لشبكة بي تي سبورت بعد المباراة، قال مكتوميناي: “أنا ألعب ليونايتد منذ 18 أو 19 عامًا، لذا عندما أخبرني المدرب بأنني سأرتدي شارة القيادة، كانت لحظة استثنائية بالنسبة لي. إنه شرف كبير”.

“أنا أحب هذا النادي كثيرًا، وحياتي بأكملها تتمحور حوله. كما قلت، إنه لشرف كبير لي أن أرتدي شارة قيادة يونايتد”.

وأضاف: “لم أر سوى كل شيء جيد من المدرب منذ توليه المسئولية. هناك الكثير لأشكره عليه، وأفضل طريقة لتقديم الشكر إليه هي بذل أقصى ما في وسعي في الملعب من أجل مساعدة الفريق”.

“أحاول تقديم أفضل ما لدي في التدريبات والمباريات، وأنا سعيد بثقة المدرب”.

وعن الهدف الذي سجله بعد مرور خمس دقائق فقط، قال مكتوميناي أنه يريد استغلال قدراته في الكرات الهوائية بشكل أكبر داخل منطقة جزاء المنافسين.

وتابع: “نحن نتدرب كثيرًا على الكرات الثابتة، سواء كانت لصالحنا أو ضدنا”.

“لدينا أساليب مختلفة لتنفيذها، وبكل تأكيد أحتاج لتسجيل أهداف رأسية أكثر، فأنا لاعب طويل القامة”.

كان مكتوميناي ودين هندرسون هما اللاعبان الوحيدان اللذان احتفظا بمكانهما في التشكيل الأساسي ليونايتد الذي بدأ مباراة الأربعاء الماضي ضد الجار مانشستر سيتي في كأس كاراباو، حيث أراح سولشاير تسعة لاعبين قبل المواجهتين المنتظرتين ضد بيرنلي وليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز.

بعد بداية رائعة للمباراة، لم يتمكن يونايتد من إضافة هدف ثان حتى صافرة النهاية، ولكن مكتوميناي كان سعيدًا بالأداء الجماعي للفريق وتحكمه في مجريات اللعب. وقال الاسكتلندي الدولي: “قدمنا أداءً جماعيًا جيدًا”.

“ستكون هناك تغييرات أخرى أمام بيرنلي وأمام ليفربول أيضًا، لذا فالكل مستعد للعب، واليوم رأينا جيسي ودوني وجيمس يقدمون أداءً جيدًا”.

“جيسي كان رائعًا وتسبب في العديد من المتاعب لدفاعهم. هذا أمر جيد لأنه مر بفترة صعبة، وأنا سعيد للغاية من أجله”.

“لم يلعبوا لوقت طويل، وأعتقد أن المدرب لم يتوقع هذا الانسجام بين اللاعبين في النصف ساعة الأولى. بعد ذلك، كان من الطبيعي أن يشعر البعض بالتعب لأنهم لم يشاركوا في المباريات بانتظام. لذلك، الفريق بأكمله يستحق الإشادة”.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة