السير

السير أليكس فيرجسون: "الجماهير تؤثر في النتائج"

يؤمن السير أليكس فيرجسون بأن الجماهير تصنع فارقًا كبيرًا في نتائج مباريات كرة القدم، مستعيدًا ذكريات زحف جماهير يونايتد خلف الفريق والأجواء الرائعة التي كانوا يصنعونها خارج الديار.

في الأسبوع الذي استقبل فيها أولد ترافورد 10 آلاف مشجع للمرة الأولى منذ أكثر من 14 شهرًا، أجرى مدرب يونايتد السابق حوارًا مع الممثل كريستوفر إكليستون للحديث عن فيلم Sir Alex Ferguson: Never Give In.


وبالإضافة إلى مناقشة تفاصيل الفيلم الوثائقي والعديد من الموضوعات الأخرى، وجه إكليستون سؤالًا للسير حول تأثير الجماهير في نتائج المباريات.



ومن جانبه، استرجع السير ذكريات بعض المباريات التي خاضها مانشستر يونايتد بعيدًا عن أولد ترافورد خلال سنوات تدريبه للفريق، مثنيًا على حماس الجماهير فيها.


وقال المدرب الأسطوري: “كانت أجواء رائعة بحق. كنت أستمتع بزياراتنا للندن. كنا نملأ ثلث المدرجات في كوينز بارك رينجرز، وكانت جماهيرنا تحتل جزءًا كبيرًا من مدرجات ملاعب ويمبلدون وفولهام”.


“كنا نحظى بدعم جماهيري هائل، ولا يسعك إلا أن تقف مبهورًا أمامهم. الجماهير تؤثر في نتائج المباريات بكل تأكيد”.



“لنا في ليفربول مثال. لقد خسروا ست مباريات متتالية على أرضهم هذا الموسم في سابقة لم تحدث من قبل في آنفيلد. لذلك أقول أن الجماهير تصنع فارقًا كبيرًا، خاصة في الستادات الكبيرة كآنفيلد وأولد ترافورد وسانت جيمس بارك”.


“الأجواء في نيوكاسل كانت رائعة...الضجيج والألوان البيضاء والسوداء. المدرجات بأكملها كانت تكتسي بهذين اللونين. كانوا يخصصون الجزء العلوي لجماهير الفريق الضيف، ولكننا حققنا العديد من النتائج الإيجابية هناك”.


انتظروا الحوار كاملًا غدًا على التطبيق الرسمي للنادي.


موصى به: