السير بوبي تشارلتون وهاري جريج

السير بوبي والسير فيرجسون يتصدران قائمة المعزين برحيل جريج

تصدر السير بوبي تشارلتون والسير أليكس فيرجسون قائمة المعزين بوفاة حارس مانشستر يونايتد السابق هاري جريج، والذي وافته المنية عن عمر 87 عامًا.

كان الحارس الأيرلندي الشمالي الذي سيظل التاريخ يذكره كأحد أعظم من مثل يونايتد وكواحد من أبطال النادي قد توفي بين عائلته في كوليراين.

وقال السير بوبي تشارلتون، أحد الناجين من كارثة ميونخ الجوية وزميل جريج السابق في يونايتد: “أنا حزين وأشعر بالكثير من الأسى لوفاة هاري جريج”.

“أنا فخور بمزاملته في يونايتد، وسأظل أتذكره كبطل”.


السير فيرجسون وهاري جريج

“كان أمرًا مذهلًا أن يلعب ضد شيفيلد وينزداي بعد 13 يومًا فقط من كارثة ميونخ، وهو يستحق أن نظل نتذكره كأحد أعظم اللاعبين الذين مثلوا النادي للعديد من الأسباب”.

“سنفتقد هاري كثيرًا، وخالص التعازي لكارولين وعائلته”.

بدوره، قال السير أليكس فيرجسون، والذي اصطحب فريق يونايتد لخوض مباراة ودية ضد نجوم الدوري الأيرلندي الشمالي في بلفاست تكريمًا لجريج عام 2012: “حزنت كثيرًا لوفاة هاري جريج”.

“هاري كان يتمتع بشخصية رائعة وهو أحد أساطير النادي. أتذكر أنه كان يستضيف فريق الشباب ويحكي للاعبين عن تاريخه مع يونايتد. كنت أحبه كثيرًا ولطالما استفدت من النصائح التي كان يعطيها لي”.

“خالص التعازي لكارولين وعائلته. ليرقد في سلام وليباركه الرب”.


موصى به: