click to go to homepage
يونايتد

سولشاير: لا يوجد حراس أفضل من حراسنا

سولشاير يعتقد أن ثلاثي حراسة مرمى يونايتد هم من بين الأفضل في عالم كرة القدم.

سولشاير، والذي لعب مع بعض من أفضل حراس المرمى في العالم، يعتقد أن يونايتد يمتلك مجموعة رائعة من حراس المرمى.

في الوقت الذي يحظى فيه دي خيا دومًا بإشادة المحللين بفضل عروضه الرائعة، فقد أعرب أولي كذلك عن انبهاره الكبير بروميرو وجرانت منذ أن تولى تدريب يونايتد بصورة مؤقتة خلال ديسمبر.
يونايتد
روميرو، جرانت ودي خيا خلال مشاركتهم في المعسكر التدريبي في الأجواء الدافئة، في دبي خلال يناير.
سولشاير يعلم أنه يلزم أن يكون هناك قدر كبير من الوقت والصبر قبل أن يتم إنتاج موهبة من الطراز الكبير في أي مركز، ويشعر أن أسلوب لعب الكرات الطويلة قد أفاد دي خيا. الحارس الإسباني اضطر للتأقلم مع بعض النواحي البدنية في الدوري الإنجليزي الممتاز وذلك عقب قيام سير أليكس فيرجسون بضمه إلى يونايتد عام 2011، ولكنه تمكن منذ ذلك الحين من تطوير مستواه إلى أن أصبح ربما الحارس الأفضل على سطح الكرة الأرضية.

“دي خيا تألق بصورة كبيرة منذ أن انضم إلى يونايتد،”
أولي مصرحًا خلال مؤتمره الصحفي الذي عقده ويسبق مباراة السبت في الدوري الإنجليزي الممتاز في ملعبه أمام ساوثهامبتون.

“النادي أظهر في الواقع إنه كان لديه الرغبة الأكيدة في ضمه منذ أن قام إيريك ستيلي مدرب حراس المرمى في ذلك الحين والمدير الفني سير أليكس باكتشافه.

ربما كان العديد من الحراس أفضل منه في ذلك الحين، ولكن الثقة التي أظهرها المدير الفني فيه، برغم الانتقادات التي طالته في بداية مسيرته، عادت بالفائدة الآن وذلك واضح بشدة من خلال العروض التي يقدمها ديفيد الآن.

“فقد فاز بجائزة لاعب العام في النادي عدة مرات لا أذكر بالضبط في الأعوام الأربع أو الخمس الأخيرة، لذلك نحن سعداء بتواجده معنا.

وإضافة إليه فإن لدينا كذلك سيرجيو ولي، لذلك أعتقد أننا نمتلك حراس مرمى رائعين في فريقنا. لا أعتقد أن هناك مديرًا فنيًّا في العالم يتفوق علي في هذا الخصوص.

حراس مرمى يونايتد أثبتوا أنهم يمكن الثقة فيهم عندما تقتضي الحاجة ذلك هذا الموسم؛ فرميرو على سبيل المثال، ساعدنا على التغلب على ريدينج، آرسنال وتشيلسي وبالتالي فقد بلغنا ربع نهائي كأس الاتحاد بمسمى الإمارات هذا الشهر.

تمكن الحارس الأرجنتيني من المحافظة على نظافة شباكه في الدور الماضي أمام تشيلسي كان المرة رقم 27 على مدار 43 مباراة له مع يونايتد، وهو ما يعني أنه تمكن من حرمان الخصوم من إحراز أهداف بنسبة بلغت 63% في مبارياته - وذلك معدل أفضل من أي حارس مرمى آخر في يونايتد لعب خمس مباريات على الأقل مع النادي.

بالنسبة لجرانت، وبرغم أنه لم يحرس مرمى الفريق سوى مرة واحدة في كأس كاراباو أمام ديربي كاونتي، إلا أنه ساعد دي خيا وروميرو في المحافظة على مستوياتهم طوال العام من خلال عمله معهم ومع المدرب الحالي لحراس المرمى إيميليو ألفاريز في مجمع تدريب أون.

المدير الفني المؤقت يعرف شيئًا أو شيئين حول حراس المرمى الرائعين، حيث إنه لعب مع بيتر شمايكل وفان در سار خلال مسيرته الكروية في قلعة أولد ترافورد. وقد سئل سولشاير عن رأيه في دي خيا مقارنة بهؤلاء الحراس الرائعين في الماضي القريب.

“من الصعب مقارنتهم ببعضهم البعض، ولكني أعتقد بالطبع أن أيًا من فان در سار أو بيتر تمكنا من الفوز بجائزة لاعب العام،” أولي مصرحًا.

“ديفيد مكننا من الفوز بالعديد من النقاط خلال الأعوام القليلة الأخيرة وأود القول بأنه أفضل حارس مرمى في العالم، ولكن يمكن القول بأن بيرت وفان در سار كانا الأفضل في حراسة المرمى في العالم خلال مسيرتهما أيضًا.

بالنسبة لي فإنني سعيد بديفيد حيث إنه يمتلك شخصية رائعة. وهو شخص متواضع ويتميز بالثقة.

وبفضل المستويات الرائعة التي ظهر بها دي خيا في الأسابيع الأخيرة، فإن سولشاير يأمل في أن يوقع الحارس الإسباني على عقد جديد قريبًا.

”بالطبع يوجد محادثات بين النادي وبين ديفيد، لذلك آمل أن يتوصلا إلى اتفاق،“ أولي مصرحًا. ”هذا أمر ليس بيدي، ولكني على يقين أننا سوف نقوم بكل ما نستطيع فعله.

يونايتد
فان در سار وأولي يتبادلان المزاح عندما التقيا مجددًا أثناء مباراة للأساطير.

إنه ليس فقط دي خيا الذي ظهر بمستويات رائعة ولكن كافة مدافعي يونايتد، حيث حافظنا على نظافة شباكنا في ثلاث من مبارياتنا الأربع الأخيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

أحد اللاعبين الذين تألقوا بشدة في هذه الفترة هو لوك شو، والذي يستعد للترحيب بناديه السابق ساوثهامبتون في أولد ترافورد يوم السبت.

الظهير المدافع كان قدم أداءً متميزًا جديدًا خلال مباراة منتصف الأسبوع أمام كريستال بالاس كما قام بغارات هجومية رائعة في المباراة التي أقيمت في سيلهرست بارك.

“يمكنكم أن تلاحظوا أن لوك قرر أن يتقدم إلى الأمام، وعندما ينطلق بسرعته الكاملة، فإنه لا يكون هناك أي شخص أسرع منه،” أولي مصرحًا.

“حيث إنه يصعب رقابته. الثقة تتزايد عندما تلعب بالطبع وعندما تلعب بصورة جيدة، لذلك أنا سعيد بما يقدمه من عروض.”

ضيوف يونايتد في مباراة السبت يواجهون شبح الهبوط، ولكنه سوف يأتون إلى مانشستر بعد أن حصدوا ثلاث نقاط مهمة أمام الخصم فولهام ليلة الأربعاء.

يونايتد
شو لعب 67 مباراة مع ساوثهامبتون، بما في ذلك هذه المباراة أمام سمولينج ويونايتد.
“لقد أبلوا بلاء حسنًا عندما تولى رالف هاسنهوتل منصب المدير الفني لهم، وقد مروا بظروف أكثر صعوبة في فبراير.

لقد حققوا فوزًا كبيرًا أمام فولهام وعندما تفوز بمباراة مثل هذه، فسوف يدخلون مباراتنا ولديهم قدر كبير من الثقة.

“نحن بحاجة لأن نستعيد انتصاراتنا في ملعبنا أيضًا لذلك نحن بحاجة لأن نلعب بطريقتنا. لا يمكنني أن أحسم ما الذي سيقوم به لاعبو ساوثهامبتون لأنهم ربما يغيروا طريقة لعبهم. ولكن بالنسبة لنا، علينا أن نركز على ما يجب أن نطوره.”


هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? إن لم يكن كذلك، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية التي لن تجدها على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق هنا.