سولشاير في المؤتمر الصحفي

سولشاير يريد أداءً هجوميًا أكثر شراسة

طالب أولي جونار سولشاير لاعبي يونايتد بتقديم أداء هجومي قوي وأكثر شراسة إذا أرادوا تحقيق الفوز على ليفربول في المباراة التي ستجمع الفريقين بعد غد الأحد في أولد ترافورد ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ففي المؤتمر الصحفي الذي عقده في مركز AON للتدريب للحديث عن آخر استعدادات يونايتد للمباراة، أوضح المدرب النرويجي أن أداء فريقه يجب أن يتسم بالمخاطرة الهجومية التي لطالما كانت موجودة في يونايتد عبر تاريخه.

وقال سولشاير: “الأمر برمته يتعلق بالنتائج وتحقيق الانتصارات وتسجيل الأهداف، وهذا هو الهدف الرئيسي. نحتاج لخلق المزيد من الفرص التهديفية وأن نخاطر أكثر في الهجوم، أما فيما يخص الشق الدفاعي، فأعتقد أننا نتمتع بصلابة دفاعية قوية”.

“إذا نظرنا إلى أفضل الفرق، سنجد أنهم أكثر شراسة في الجانب الهجومي ويقومون بالعديد من المخاطرات الهجومية، وهذا ما يجب أن يفعله لاعبونا”.

“أحيانًا تتراجع ثقة اللاعبين في أنفسهم، وعندئذ يفضلون عدم المخاطرة بالتقدم إلى الأمام، وواجبي أن أقوم بتشجيعهم دائمًا. لطالما اتسم أداء يونايتد بالهجوم القوي، وهذا ما يجب أن نقدمه من الآن فصاعدًا”.


جون أوشي يحتفل بتسجيله هدفا ليونايتد على ملعب أنفيلد

يدخل مانشستر يونايتد مباراة الأحد بعد بداية محبطة في الجولات الثمان الأولى من عمر الدوري الإنجليزي، ومن جانبه أوضح سولشاير أن هذه المباراة المنتظرة ينبغي أن تعطي دافعًا قويًا للاعبين لتحقيق نتيجة إيجابية.

تاريخيًا، كان سولشاير أحد اللاعبين الذين سجلوا أهدافًا لا تنسى في مرمى ليفربول بالإضافة لريو فيرديناند وجون أوشيه ودييجو فورلان، ولذلك يبحث المدير الفني النرويجي عن المزيد من الأهداف التاريخية في شباك الغريم التقليدي مع لاعبيه الحاليين.

وأضاف: “نريد الخروج بنتيجة إيجابية من المباراة، والجميع في الفريق يعلمون مدى أهمية مواجهة ليفربول”.

“نعلم جيدًا أن هذه المباراة يتابعها الملايين من عشاق الفريقين، وعندما توقع لمانشستر يونايتد، تكون هذه أول مباراة تبحث عنها في جدول مباريات الفريق. إنها مباراة كبيرة للغاية بكل تأكيد”.

“ستكون فرصة كبيرة للاعبين لكتابة أسمائهم في تاريخ النادي كما سبق وأن فعلت، فإذا استطعت أن تسجل هدف الفوز على ليفربول، فسيظل الجميع يهتفون لك طويلًا وستنضم إلى قائمة اللاعبين الكبار الذين سبق وأن فعلوا الأمر نفسه”.


جدير بالذكر أن يونايتد كان قد عانى من العديد من الإصابات التي ضربت الفريق في الفترة الماضية، فغاب لوك شاو وأنتوني مارسيال عن الملاعب لمدة شهرين، فيما تأكد غياب كلًا من ديفيد دي خيا وبول بوجبا عن مباراة الأحد.

على جانب آخر، شبه سولشاير موقف فريقه الحالي بموقف ليفربول في بداية فترة تولي يورغن كلوب مسئولية تدريب الريدز عام 2015، مشيرًا إلى حاجة لاعبي يونايتد لبعض الوقت للتأقلم والتكيف مع الواجبات الكبيرة المطلوبة منهم.

وتابع المدرب النرويجي: “لم أشعر أنهم كانت لديهم الصلابة والعقلية اللازمة في بعض الأوقات، وبالنسبة لنا، فنحن نقوم بعمل كبير في هذا الصدد”.


يورجن كلوب يُسلم على سولشاير

“نعم، لقد تعرضنا للعديد من الإصابات، ولكن هذا جزء من اللعبة في النهاية”.

“أتذكر مرور ليفربول بموقف مشابه في بداية تولي يورغن كلوب مسئولية تدريب الفريق، وربما كان ذلك بسبب فلسفته التدريبية المختلفة عن ما تعود اللاعبون عليه هناك؛ أما الآن، فلقد أصبح ذلك شيء من الماضي”.

“لقد بات بإمكانهم اللعب بنفس التشكيل في كل مباراة، وأنا واثق أننا سنصل إلى نفس المرحلة في المستقبل”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: