click to go to homepage
تشونج

تشونج أفضل لاعب شاب

تاهيث تشونج يفوز يجائزة جيمي ميرفي كأفضل لاعب شاب في العام بعد موسم رائع تنقل خلاله بين صفوف فرق الشباب في يونايتد.

الظهير المولود في كوراكاو تعافى من الإصابة بعد عملية جراحية في الركبة، وهو ما مكّنه من ترك بصمة في فرق الشباب كافة، بداية من إحراز هدف في أول مشاركة أساسية له بعد عودته خلال مواجهة مانشستر سيتي تحت 18 سنة، خلال نوفمبر الماضي.

وتوالت العروض الرائعة بعد ذلك، بما في ذلك ادائه الرائع خلال مشاركته في دوري الأبطال للشباب، وقد تمكّن على الفور من التأقلم على اللعب مع فريق يونايتد تحت 23 سنة بنفس الطريقة التي يتأقلم بها البط مع الماء.

إضافة إلى هدفه في أول مشاركة له مع الفريق الاحتياطي أمام توتنهام، فقد تمكّن من هزّ الشباك في كل مباراة من مبارياته الأربعة التي لعبها في أولد ترافورد.

أعتقد أن حلم الجميع في هذه الغرفة هو اللعب في الفريق الأول،” تشونج مصرحًا. “ولكننا مازلنا مركزين بكل وضوح. ومازلنا نعمل بكل جدية للوصول إلى هناك. فذلك هو الحلم.

"أعتقد أننا حصلنا على فرصة للاحتفال باللقب ولكن التركيز الآن منصب على لقاء تشيلسي يوم السبت المقبل.

تشونج تفوق على منافسيه المرشحين الآخرين، لي أوكونور وجيمس جارنر، ليفوز بالجائزة التي فاز بها صديقه أنجيل جوميز.

ونظرًا لأن المباراة الختامية لفريق يونايتد تحت 18 سنة سوف تكون في مواجهة تشيلسي يوم السبت، فسوف يتطلع اللاعب البالغ من العمر 18 سنة لإنهاء الموسم الرائع بصورة قوية.

تشونج تفوق على منافسيه المرشحين الآخرين، لي أوكونور وجيمس جارنر، ليفوز بالجائزة التي فاز بها صديقه أنجيل جوميز.

ونظرًا لأن المباراة الختامية لفريق يونايتد تحت 18 سنة سوف تكون في مواجهة تشيلسي يوم السبت، فسوف يتطلع اللاعب البالغ من العمر 18 سنة لإنهاء الموسم الرائع بصورة قوية.