مشادة بين اللاعبين

نقاط للحديث: برايتون - يونايتد

عاد مانشستر يونايتد من تأخره بهدف ليحقق الفوز بنتيجة ٢-٣ على برايتون ليحصد أول ثلاث نقاط لنا هذا الموسم.

وانتهت المباراة بطريقة درامية عندما احتسب الحكم كريس كافانا ركلة جزاء بسبب لمسة يد عقب مراجعة حكم الفيديو المساعد، بعد أن أطلق صافرة النهاية، سجلها برونو فيرنانديز في شباك الحارس ماثيو رايان.

وضع نيل موباي أصحاب الأرض في المقدمة من ركلة جزاء رائعة على طريقة بانينكا بعد أن سجل ماسون غرينوود في وقت سابق هدفًا ألغي بداعي التسلل. لم يستمر تقدم أصحاب الأرض لفترة طويلة حيث، حول لويس دانك الكرة إلى شباكه.

بعد ذلك، بدا أن هدف ماركوس راشفورد الرائع قد حسم الفوز في الشوط الثاني. لكن سولي مارش تعادل برأسية لبرايتون، قبل النهاية الدرامية للمباراة.

إليكم نقاط الحديث الرئيسية حيث حقق الريدز فوزه الأول في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم ...

حكم الفيديو المساعد مرة أخرى

مثلما حدث في أولد ترافورد ضد كريستال بالاس، لعب حكم الفيديو المساعد مرة أخرى دورًا حاسمًا في المباراة في أميكس - خاصة في الشوط الثاني. حتى قبل النهاية الاستثنائية بركلة الجزاء التي تم احتسابها بعد نهاية الوقت الكامل، تم احتساب ركلة جزاء ثانية لبرايتون ثم ألغاها الحكم بعد أن استشار مراقب الفيديو واستبعد التحقق أيضًا هدف لماركوس راشفورد بداعي التسلل.

رقم قياسي لـ ماركوس

لم يكن الهدف الذي سجله ماركوس مهمًا فقط في المباراة. فقد مثل أيضًا علامة فارقة في تاريخ النادي حيث كانت هدفنا رقم ١٠٠٠٠ في جميع المسابقات. لقد سجل بهدوء شديد حيث، راوغ مدافع ألبيون بن وايت مرتين، قبل أن يسدد بمساعدة انحراف طفيف لهدفه الثاني في الموسم.

التسديد في القائمين والعارضة

سدد برايتون في القائمين والعارضة خمس مرات في اللقاء - ثلاثة منها قادمة عبر ليندرو تروسارد. البلجيكي هو أول لاعب يفعل ذلك في مباراة في الدوري منذ كريستيانو رونالدو، مع يونايتد ضد نيوكاسل يونايتد في أكتوبر ٢٠٠٦. ولم يسدد فريق في القائمين والعارضة أكثر من اليوم منذ جمع الإحصائيات في موسم ٢٠٠٣-٢٠٠٤.

فوز متأخر، جدًا

إنها المرة الأولى التي يُطلق فيها صافرة النهاية قبل أن يسجل يونايتد هدفًا، وتعتبر ركلة جزاء برونو هي أحدث واقعة في الدوري الإنجليزي الممتاز لأي ناد منذ هدف خوان ماتا ضد نورويتش سيتي. عاد ذلك في أغسطس ٢٠١١، عندما كان لاعب خط الوسط الإسباني لا يزال مع تشيلسي، حيث سجل في الدقيقة ١٠١.

فوز آخر خارج ملعبنا

كان الفوز على برايتون هو فوز يونايتد الخامس على التوالي في الدوري الممتاز. خلال تلك المسيرة، سجل يونايتد ١٣ هدفًا واستقبلوا هدفين فقط. وفي الوقت نفسه، يستمتع فيرنانديز بشكل خاص برحلاته في الدوري حيث، شارك بشكل مباشر في ١٠ أهداف في آخر ثماني مباريات في الدوري خارج أرضه - حيث سجل سبعة وصنع هدفين.

لنعاود الكّرة مرة أخرى

لا شك أن فريق جراهام بوتر سيكون حريصًا على الانتقام بعد الهزيمة، لكن يونايتد ستتاح له الفرصة لزيادة أحزان برايتون مرة أخرى يوم الأربعاء عندما يلتقي الفريقان وجهاً لوجه مرة أخرى في أميكس في الجولة الرابعة من كأس كاراباو.

الموسم الجديد بدأ! احصل على قمصان يونايتد الثلاثة لموسم 2020-2021 من United Direct الآن.

موصى به: