أولي جونار سولشاير

أخبار يونايتد قبل بداية مشوار الدوري الأوروبي

أعلن مدرب مانشستر يونايتد أولي جونار سولشاير أخر مستجدات الإصابات في الفريق قبل المباراة الافتتاحية في الدوري الأوروبي

تدرب مانشستر يونايتد أمام الكاميرات صباح الأربعاء، عشية افتتاح الدوري الأوروبي أمام أستانا الكازاخي على ملعب أولد ترافورد.

وقدم المدرب أولي جونار سولشاير خلال مؤتمر صحفي، آخر مستجدات الفريق في مجمع أون التدريبي.

يمكن الحصول على بعض الدلائل من المران المفتوح، على الرغم من أن الغياب لا يعني بالضرورة أن اللاعبين لن يكونوا متاحين لخوض المواجهة.


الخبر السار هو عودة ديجو دالوت وجيسي لينجارد، وقد يكون الثنائي ضمن خيارات المدرب في افتتاح مشوار الدوري الأوروبي.

وقد يكون الشباب مثل أكسيل توانزيبي وجيمس جارنر وتاهيث تشونج وماسون جرينوود، في الصورة للمشاركة أمام بطل كازاخستان.

ومن بين أولئك الذين لم يشاركوا في المران، بول بوجبا وأنتوني مارسيال، الذي يتم تجهيزهما لمواجهة يوم الأحد أمام وست هام.
وعلق أولي في مؤتمره الصحفي: “هذا ما نقوم به في هذا النادي، نشركه في تدريب الفريق الأول قليلاً. في الواقع أعرف والده [مدرب سويندون تاون ريتشي] من وقت لعبه، ونعرف أن تشارلي لاعب كرة قدم جيد جدًا. أعتقد أن اليوم كان يوما جيدا للغاية بالنسبة له. أتذكر عندما كنت في الفريق الأول وفجأة أصبح بروبيان براندي لاعبًا في الخامسة عشرة من العمر. إنها مجرد واحدة من هذه الأمور الصغيرة التي تصنع اللاعبين”.

وشوهد بوجبا يتدرب منفرداً، بينما كان لوك شاو يخضع للتأهيل بسبب إصابة في أوتار الركبة. لم يظهر دانييل جيمس في الجزء المفتوح من المران.
وقال أولي لقناة نادي مانشستر يونايتد: “لدينا عدد قليل من اللاعبين الغائبين بسبب الإصابة. جيسي عاد، وهذا شيء عظيم. لقد قضى وقتًا سيئًا عندما كان مع إنجلترا، لكننا نأمل أن نحضره إلى الملعب لمحاولة بدء موسمه مرة أخرى.

الصغار جميعا يريدون اللعب. لكنني لا أعتقد أننا سنرى بول أو أنتوني، أنا متأكد من أننا لن نراهم. لوك ليس جاهزًا بعد. دان قريب من المشاركة. غاب عن التدريب اليوم وقد يكون [تعافيه] أطول من المتوقع، لكن نأمل [عودته] في عطلة نهاية الأسبوع".


تشارلي ويلينس ضد ليفربول مع فريق يونايتد تحت 18 عام
تشارلي ويلينس سجل هدفين خلال مواجهة ليفربول تحت 18 عام

وأضاف أولي: “لقد عاد ديوجو. لقد كان يتدرب لفترة قصيرة الآن ولكننا كنا بحاجة إلى ضمان جاهزيته قبل أن نشركه. ربما كان من الممكن أن يشارك كبديل ضد ليستر في اللقاء الأخير، لكنه الآن جاهز. أعتقد أنها فرصة بالنسبة لي لاستخدام الفريق ومنح الجميع بعض الدقائق للمشاركة، بالطبع، لبعض اللاعبين الشباب. نعلم جميعًا أنه إذا انتهزوا الفرصة، فقد يكون ذلك بداية لشيء كبير. نأمل أن نرى الأطفال الصغار يخرجون ويستمتعون”.

“لا نعرف الكثير عن أستانا لكنهم الفريق الثاني في المجموعة. هم دائمًا في حالة جيدة في ملعبهم، لكنهم يكافحون خارجه، لذلك نأمل أن نجعل بدايتهم صعبة في بداية دور المجموعات”.

بالنسبة للضيوف، الفائزين بلقب الدوري المحلي آخر خمسة مواسم على التوالي، يتمثل الخطر في المهاجم الكرواتي مارين توماسوف الذي سجل 7 أهداف إلى الآن في المباريات التمهيدية بدوري الأبطال.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.


موصى به: